سـؤال وجـواب في القرآن الكريم

1213 سـؤال وجـواب في القرآن الكريم

 

 

 

إعداد / أبو إسلام / أحمد بن علي بن محمد علي

 

 

 

القسم الرابع و الأربعين

 

 

 

 

سؤال وجواب في القرآن الكريم

 

 

 

س845- فَلَمَّا آسَفُونَا انتَقَمْنَا مِنْهُمْ فَأَغْرَقْنَاهُمْ أَجْمَعِينَ {55} الزخرف .

ما معنى : (فَلَمَّا آسَفُونَا) ؟

جـ – فلما أغضبوا الله تعالى بعصيانهم وتكذيب موسى وما جاء به من الآيات .

س846- وَلَمَّا ضُرِبَ ابْنُ مَرْيَمَ مَثَلاً إِذَا قَوْمُكَ مِنْهُ يَصِدُّونَ {57} وَقَالُوا أَآلِهَتُنَا خَيْرٌ أَمْ هُوَ مَا ضَرَبُوهُ لَكَ إِلَّا جَدَلاً بَلْ هُمْ قَوْمٌ خَصِمُونَ {58} إِنْ هُوَ إِلَّا عَبْدٌ أَنْعَمْنَا عَلَيْهِ وَجَعَلْنَاهُ مَثَلاً لِّبَنِي إِسْرَائِيلَ {59} وَلَوْ نَشَاء لَجَعَلْنَا مِنكُم مَّلَائِكَةً فِي الْأَرْضِ يَخْلُفُونَ {60} وَإِنَّهُ لَعِلْمٌ لِّلسَّاعَةِ فَلَا تَمْتَرُنَّ بِهَا وَ اتَّبِعُونِ هَذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ {61} الزخرف .

فسر الآيات الكريمة .

جـ – ولما ضرب المشركون عيسى ابن مريم مثلا حين خاصموا محمدا صلى الله عليه و سلم ، و حاجُّوه بعبادة النصارى إياه , إذا قومك من ذلك و لأجله يرتفع لهم جَلَبة وضجيج فرحًا وسرورًا , وذلك عندما نزل قوله تعالى ( إنكم وما تعبدون من دون الله  حصب جهنم أنتم لها واردون ) ، و قال المشركون : رضينا أن تكون آلهتنا بمنزلة عيسى, فأنزل الله قوله : ( إن الذين سبقت لهم منا الحسنى أولئك عنها مبعدون ) ، فالذي يُلْقى في النار من آلهة المشركين من رضي بعبادتهم إياه . وقال مشركو قومك -أيها الرسول-: أآلهتنا التي نعبدها خير أم عيسى الذي يعبده قومه؟ فإذا كان عيسى في النار, فلنكن نحن وآلهتنا معه, ما ضربوا لك هذا المثل إلا جدلا بل هم قوم مخاصمون بالباطل. ما عيسى ابن مريم إلا عبد أنعمنا عليه بالنبوة , وجعلناه آية وعبرة لبني إسرائيل يُستدل بها على قدرتا . و لو نشاء لجعلنا بدلا منكم ملائكة يَخْلُف بعضهم بعضًا بدلا من بني آدم . و إن نزول عيسى عليه السلام قبل يوم القيامة لدليل على قُرْبِ , وقوع الساعة , فلا تشُكُّوا أنها واقعة لا محالة , و اتبعون فيما أخبركم به عن الله تعالى , هذا طريق قويم إلى الجنة , لا اعوجاج فيه .

س847- وَ إِنَّهُ لَعِلْمٌ لِّلسَّاعَةِ فَلَا تَمْتَرُنَّ بِهَا وَ اتَّبِعُونِ هَذَا صِرَاطٌ مُّسْتَقِيمٌ {61} الزخرف .

في الآية الكريمة علامة من علامات الساعة . فما هي ؟

جـ – نزول عيسى عليه السلام قبل يوم القيامة علامة من علامات الساعة .

س848-  فَاخْتَلَفَ الْأَحْزَابُ مِن بَيْنِهِمْ فَوَيْلٌ لِّلَّذِينَ ظَلَمُوا مِنْ عَذَابِ يَوْمٍ أَلِيمٍ {65} الزخرف.

ما هو اختلاف الفرق من أمر عيسى u ؟

جـ – اختلفت الفرق في أمر عيسى عليه السلام , وصاروا فيه شيعًا : منهم مَن يُقِرُّ بأنه عبد الله و رسوله , و هو الحق, و منهم مَن يزعم أنه ابن الله , ومنهم مَن يقول : إنه الله , تعالى الله عن قولهم علوًا كبيرًا, فهلاك ودمار وعذاب أليم يوم القيامة لمن وصفوا عيسى بغير ما وصفه الله به .

س849- الْأَخِلَّاء يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ {67} الزخرف .

فسر الآية الكريمة .

جـ – الأصدقاء على معاصي الله في الدنيا يتبرأ بعضهم من بعض يوم القيامة, لكن الذين تصادقوا على تقوى الله, فإن صداقتهم دائمة في الدنيا والآخرة .

س850- آنية الذهب محرم استخدامها على المسلم في الحياة الدنيا فهل هي كذلك في الآخرة ؟ و ما الدليل .

جـ –  لا . و الدليل :

يُطَافُ عَلَيْهِم بِصِحَافٍ مِّن ذَهَبٍ وَأَكْوَابٍ وَ فِيهَا مَا تَشْتَهِيهِ الْأَنفُسُ وَتَلَذُّ الْأَعْيُنُ وَأَنتُمْ فِيهَا خَالِدُونَ {71} الزخرف.

س851-  إِنَّ الْمُجْرِمِينَ فِي عَذَابِ جَهَنَّمَ خَالِدُونَ {74} لَا يُفَتَّرُ عَنْهُمْ وَهُمْ فِيهِ مُبْلِسُونَ {75}الزخرف .

فسر الآيات الكريمة .

جـ – إن الذين اكتسبوا الذنوب بكفرهم, في عذاب جهنم ماكثون, لا يخفف عنهم , وهم فيه آيسون من رحمة الله .

س852- ما الحديث الذي يدور بين أهل النار وخازنها يوم القيامة ؟

وما رد الله تعالى على أهل النار؟

جـ – و نادى هؤلاء المجرمون بعد أن أدخلهم الله جهنم ” مالكًا ” خازن جهنم : يا مالك لِيُمِتنا ربك , فنستريح ممَّا نحن فيه, فأجابهم مالكٌ: إنكم ماكثون, لا خروج لكم منها , ولا محيد لكم عنها .

ورد الله تعالى عليهم : لقد جئناكم بالحق و وضحناه لكم , ولكن أكثركم لما جاء به الرسل من الحق كارهون. بل أأحْكمَ هؤلاء المشركون أمرًا يكيدون به الحق الذي جئناهم به؟ فإنا مدبِّرون لهم ما يجزيهم من العذاب و النكال . أم يظن هؤلاء المشركون بالله أنَّا لا نسمع ما يسرونه في أنفسهم , و يتناجون به بينهم ؟ بلى نسمع و نعلم , ورسلنا الملائكة الكرام الحفظة يكتبون عليهم كل ما عملوا .

قل -أيها الرسول- لمشركي قومك الزاعمين أن الملائكة بنات الله: إن كان للرحمن ولد كما تزعمون , فأنا أول العابدين لهذا الولد الذي تزعمونه , و لكن هذا لم يكن و لا يكون ، فتقدَّس الله عن الصاحبة و الولد .

وَنَادَوْا يَا مَالِكُ لِيَقْضِ عَلَيْنَا رَبُّكَ قَالَ إِنَّكُم مَّاكِثُونَ {77} لَقَدْ جِئْنَاكُم بِالْحَقِّ وَلَكِنَّ أَكْثَرَكُمْ لِلْحَقِّ كَارِهُونَ{78} أَمْ أَبْرَمُوا أَمْراً فَإِنَّا مُبْرِمُونَ {79} أَمْ يَحْسَبُونَ أَنَّا لَا نَسْمَعُ سِرَّهُمْ وَنَجْوَاهُم بَلَى وَرُسُلُنَا لَدَيْهِمْ يَكْتُبُونَ {80} قُلْ إِن كَانَ لِلرَّحْمَنِ وَلَدٌ فَأَنَا أَوَّلُ الْعَابِدِينَ {81} الزخرف .

س853- وَلَا يَمْلِكُ الَّذِينَ يَدْعُونَ مِن دُونِهِ الشَّفَاعَةَ إِلَّا مَن شَهِدَ بِالْحَقِّ وَهُمْ يَعْلَمُونَ {86} وَلَئِن سَأَلْتَهُم مَّنْ خَلَقَهُمْ لَيَقُولُنَّ اللَّهُ فَأَنَّى يُؤْفَكُونَ {87} وَ قِيلِهِ يَا رَبِّ إِنَّ هَؤُلَاء قَوْمٌ لَّا يُؤْمِنُونَ {88} فَاصْفَحْ عَنْهُمْ وَقُلْ سَلَامٌ فَسَوْفَ يَعْلَمُونَ {89} الزخرف .

اشرح الآيات الكريمة .

جـ – و لا يملك الذين يعبدهم المشركون الشفاعة عنده لأحد إلا مَن شهد بالحق, وأقر بتوحيد الله وبنبوة محمد صلى الله عليه وسلم، وهم يعلمون حقيقة ما أقروا وشهدوا به . و لئن سألت -أيها الرسول – هؤلاء المشركين من قومك مَن خلقهم ؟ ليقولُنَّ : الله خلقنا , فكيف ينقلبون وينصرفون عن عبادة الله, ويشركون به غيره ؟ و قال محمد صلى الله عليه و سلم شاكيًا إلى ربه قومه الذين كذَّبوه : يا ربِّ إن هؤلاء قوم لا يؤمنون بك وبما أرسلتني به إليهم . فاصفح -أيها الرسول- عنهم , و أعرض عن أذاهم , و لا يَبْدُر منك إلا السلام لهم الذي يقوله أولو الألباب والبصائر للجاهلين, فهم لا يسافهونهم و لا يعاملونهم بمثل أعمالهم السيئة, فسوف يعلمون ما يلقَوْنه من البلاء و النكال . و في هذا تهديد و وعيد شديد لهؤلاء الكافرين المعاندين وأمثالهم .

 

س854- في أي ليلة أنزل الله تعالى القرآن الكريم على نبيه محمد r وماذا في هذه الليلة المباركة ؟

جـ – أنزله في ليلة القدر المباركة كثيرة الخيرات , وهي في رمضان . و فيها يُقضى ويُفصل من اللوح المحفوظ إلى الكتبة من الملائكة كلُّ أمر محكم من الآجال والأرزاق في تلك السنة , وغير ذلك مما يكون فيها إلى آخرها, لا يبدَّل ولا يغيَّر .

إِنَّا أَنزَلْنَاهُ فِي لَيْلَةٍ مُّبَارَكَةٍ إِنَّا كُنَّا مُنذِرِينَ {3} فِيهَا يُفْرَقُ كُلُّ أَمْرٍ حَكِيمٍ {4} الدخان .

س855- لمن تبكي السماء والأرض ولمن لا تبكي ؟

جـ – تبكي السماء و الأرض للمؤمنين , يبكي عليهم بموتهم مصلاهم من الأرض و مصعد عملهم من السماء . و لا تبكي للكافرين بالله تعالى و رسله .

فَمَا بَكَتْ عَلَيْهِمُ السَّمَاء وَ الْأَرْضُ وَ مَا كَانُوا مُنظَرِينَ {29} الدخان .

س856- هل اليهود هم شعب الله المختار إلى قيام الساعة كما يقولون أم ماذا ؟

جـ – هم شعب الله المختار في زمانهم فقط وليس لقيام الساعة .

وَ لَقَدِ اخْتَرْنَاهُمْ عَلَى عِلْمٍ عَلَى الْعَالَمِينَ {32} الدخان .

أي : و لقد اصطفينا بني إسرائيل على عِلْم منا بهم على عالمي زمانهم .

س857- من هم قوم تبع ؟

جـ – هم قوم تُبَّع الحِمْيَري من الأمم الكافرة بربها .

أَهُمْ خَيْرٌ أَمْ قَوْمُ تُبَّعٍ وَالَّذِينَ مِن قَبْلِهِمْ أَهْلَكْنَاهُمْ إِنَّهُمْ كَانُوا مُجْرِمِينَ {37} الدخان .

س858- ما هي شجرة الزقوم و ما صفتها ؟

جـ – هي من أخبث الشجر المر بتهامة ينبتها الله تعالى في الجحيم . ثمرها طعام صاحب الآثام الكثيرة , و أكبر الآثام الشرك بالله . ثمر شجرة الزقوم كالمَعْدِن المذاب يغلي في بطون المشركين , كغلي الماء الذي بلغ الغاية في الحرارة .

إِنَّ شَجَرَةَ الزَّقُّومِ {43} طَعَامُ الْأَثِيمِ {44} كَالْمُهْلِ يَغْلِي فِي الْبُطُونِ {45} كَغَلْيِ الْحَمِيمِ {46}الدخان .

س859- خُذُوهُ فَاعْتِلُوهُ إِلَى سَوَاء الْجَحِيمِ {47} الدخان .

ما هو سواء الجحيم ؟

جـ – هو وسط الجحيم .

س860- يَلْبَسُونَ مِن سُندُسٍ وَإِسْتَبْرَقٍ مُّتَقَابِلِينَ {53} الدخان .

ما هو السندس وما هو الإستبرق ؟

جـ – السندس هو ما رَقَّ من الديباج , و الإستبرق هو ما غَلُظَ منه .

س861-  كَذَلِكَ وَ زَوَّجْنَاهُم بِحُورٍ عِينٍ {54} الدخان .

من هم الحور العين ؟

جـ – هم الحسان من النساء واسعات الأعين .

س862-  لَا يَذُوقُونَ فِيهَا الْمَوْتَ إِلَّا الْمَوْتَةَ الْأُولَى وَ وَقَاهُمْ عَذَابَ الْجَحِيمِ {56} الدخان .

فسر الآية الكريمة .

جـ – لا يذوق هؤلاء المتقون في الجنة الموت بعد الموتة الأولى التي ذاقوها في الدنيا , و وقى الله هؤلاء التقين عذاب الجحيم .

س863- فَارْتَقِبْ إِنَّهُم مُّرْتَقِبُونَ {59} الدخان .

فسر الآية الكريمة .

جـ – فانتظر – أيها الرسول – ما وعدتك من النصر على هؤلاء المشركين بالله, وما يحلُّ بهم من العقاب , إنهم منتظرون موتك و قهرك , سيعلمون لمن تكون النصرة والظَّفَر وعلو الكلمة في الدنيا و الآخرة , إنها لك – أيها الرسول – و لمن اتبعك من المؤمنين .

س864- وعد الله تعالى كل من يستهزئ بآيات القرآن الكريم العذاب المهين . اذكر الآية الدالة على هذا المعنى .

جـ –  وَإِذَا عَلِمَ مِنْ آيَاتِنَا شَيْئاً اتَّخَذَهَا هُزُواً أُوْلَئِكَ لَهُمْ عَذَابٌ مُّهِينٌ {9} الجاثية .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *