عماد عبد اللطيف سالم – كتابات

سيدتي الجميله

سيدتي ..
أنا احبكِ حبّاً جمّاً
ولكنني لا استطيع ان أكتب لكِ شيئاً عن هذا الحبّ الان .
فالجنرالات – الثوار .. أعلنوا حالة الطواريء قبل قليل ..
وجنرالاتٌ آخرون هدّدوا بأعلانها لاحقاً .. في مكانٍ آخر .
لذا .. ليس من السهل ياسيدتي مواصلة الحبّ .. أو الصمت .. أو الكتابة .
سنفعلُ هذا في زمانٍ آخر .. ومكانٍ آخر .
لا مبرر للقلقْ
فقط صلّي معي  ، من اجل ان لايتم ذلك ..
 لا في المقبرة .. ولا في خيمةٍ على الحدود .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *