ئنْ لَـمْ يُحكِّمْ عَقلَه الشعبُ يندمِ

يَدي هذهِ رهنٌ بما يَدَّعى فمي ،،، لئنْ لَـمْ يُحكِّمْ عَقلَه الشعبُ يندمِ
هتفتُ ومـا أنفكُ أهـتِـفُ صـارخـاً ،،، ولــو حرّموا مسِّي ولو حلَّلوا دمي
ولو فـتّـشـوا قـلبي رأوا في صَميمهِ ،،، خُـلاصــةَ هــذا العالــمِ المتألِّمِ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *