سكِرتُ ومـا سُقِيتُ بغيرِ مـاءٍ

سكِرتُ ومـا سُقِيتُ بغيرِ مـاءٍ ،،، ودجلةُ ماؤُها عَسَلٌ وخَمرُ
كـريـمـةُ سـادةٍ عَـرَّقْـنَ فيها ،،، عـروقٌ مِـنْ بني عدنان نُضْرُ
كـفـى العباسَ مـا أبقَتْ بنوه ،،، فما تَـربـو على بغدادَ مِصْرُ
مَــضَـوا غُــرَّ الـوجــوهِ وخلَّدتْهم ،،، نِـقـابـاتٌ مـن الآثـار غُـرُّ
فمن يكُ ذكرهُ حَسَناً جميلاً ،،، فحسْبُ القَوم في بغدادَ ذِكْرُ

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *