هل نلمس الأشياء فعلاً؟

هل نلمس الأشياء فعلاً؟

عندما نقوم بلمس أحد الأغراض المحيطة بنا، فإن النهايات العصبية في جلد الإنسان ستستشعر لهذه العملية و تقوم بإرسال تنبيه عصبي يتم تفسيره في الدماغ لترجمة هذه العملية و تحديد “ماهية” هذا الشيء الذي تم لمسه.

و على الرغم من كون اللمس أحد أكثر الحواس البشرية استخداماً، إلا أن وجهة النظر الفيزيائية تبين، و على نحو مدهش، أننا فعلياً لا نلمس الأشياء!

الموضوع سيقودنا لسؤال جوهري: ما هو الشيء؟ و ما هي طبيعته؟ فإذا اتفقنا جميعاً على أن المادة هي ذرات منتظمة جنب بعضها البعض، و أن عملية “اللمس” تتضمن تماساً بين ذرات جسمنا و ذرات الجسم الملموس، فإن عملية “اللمس” فعلياً لا تحصل، لأن الذرات من المستحيل أن تلمس بعضها البعض، بسبب قوى التنافر الكهربائي بين الغمامات الالكترونية لهذه الذرات، و بالتالي، فنحن فعلياً لا نلمس الأشياء، بمكوناتها الأساسية – أي الذرات – و فعلياً، فإن عملية لمس الذرات، ستتطلب مننا تحطيم البنية الذرية للذرات نفسها، كي نستطيع لمس الذرة، و الوصول لنواتها، وهو أمر لو حصل، لما بقيت هناك مادة متواجدة على سطح الأرض!

استمتعوا معنا بمشاهدة الفيديو و توضيح مفهوم “لمس الأشياء” بطريقة ممتعة:
http://www.youtube.com/watch?v=k_8L-ux7Ld0

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *