نفط وبنادق – الشاعر عماد عبد اللطيف سالم

نفط ٌ
وبنادقُ
وقبائلُ
وعقائدُ
وحروبْ .
ماالذي ينقُصُكم بعدُ
لكي يكونَ السلامُ بينكُم مستحيلا ؟
ما شأنُنا .. نحنُ موتاكُم .. بِكُمْ ؟
سيدتي ..
ماعُدتُ أحتملُ الذي لايُحتَمَلْ
و ضِقتُ ذَرْعاً بروحي .
لذا أعدّي الحقائبَ ..
فلنَرْتَحِلْ .
وأدّخري لمسيرتنا الظافرة
من ” الفاو ” .. صعوداً إلى القطب الشمالي
قنطاراً من الدمع
فنحنُ لانُحِبُّ القطب الجنوبيّ كثيرا .
أعدّي الحقائبَ ..
فلنرْتَحِل .
فما عادَ العراقُ صالحاً للحنين .
إنّهُ بعيدٌ جداً عن الضوء
وقريبٌ جداً
من بحر الظُلُمات .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *