وفاة أشهر «حرامي» بالقرن العشرين

روني بيجز

روني بيجز

وفاة أشهر «حرامي» بالقرن العشرين

القاهرة – Gololy

انتشر خبر وفاة صاحب قضية “سرقة القطار الكبرى” عام 1963 روني بيجز أشهر مجرمي بريطانيا، عن عمر يناهز 84 عاما، بحسب وزارة العدل البريطانية.

وأفادت وسائل إعلام محلية بأن بيغز توفي في دار المسنين التي كان يمكث فيها شمال لندن، علما أن آخر ظهور علني له كان الشهر الماضي في جنازة زميله في واقعة السرقة الشهيرة بروس رينولز. وتدهورت صحة بيجز تدهورت أخيرا نتيجة تعرضه لجلطات دماغية عدة.

وكان بيجز قد أقدم على عملية سرقة أثارت ضجة كبيرة، إذ نفذها هو ومجموعة من الأشخاص واستهدفت “قطار البريد الملكي” في أغسطس 1963.وسرقوا 120 حقيبة نقود تحوي نحو 2.6 مليون جنيه إسترليني وهو ما يعادل 40 مليون جنيه إسترليني في الوقت الراهن.

تجدر الإشارة إلى أن عملية السرقة التي قام بها بيجز ورفاقه وصفت بأشهر عملية سرقة في القرن الماضي وألف من وحيها العديد من الكتب كما اقتبس منها عدة أفلام عالمية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *