ابتكار جهاز يوضع تحت الجلد لمنع توقف التنفس أثناء النوم

ابتكار جهاز يوضع تحت الجلد لمنع توقف التنفس أثناء النوم
توصلت دراسة جديدة، نشرت فى نيو انغلاند جورنال أوف ميديسين الخميس الماضى، إلى جهاز لعلاج توقف التنفس أثناء النوم.
وتوقف التنفس أثناء النوم يحدث عندما يكون هناك انسداد فى مجرى الهواء أثناء النوم، مما يؤدى إلى توقف التنفس وتعطل النوم، وبالتالى يؤدى إلى التعب خلال النهار.
وأظهرت الدراسة أن أسلوب العلاج كان فعالا فى الحد من آثار توقف التنفس أثناء النوم، ويعمل العلاج على تحفيز العصب تحت اللسان، وهذا التحفيز يزيد من قوة العضلات، ويعمل بدوره على تنشيط عضلة اللسان لفتح مجرى الهواء.
وأوضح الدكتور باتريك جيه ستروللو، مدير مركز طب النوم فى جامعة بيتسبيرج الطبية، أن هذا الابتكار يعتبر أفضل علاج للأشخاص الذين يعانون من توقف التنفس أثناء النوم.
وقال باتريك، إن توقف التنفس أثناء النوم يؤثر على 18 مليونا من الأمريكيين الذين يعانون بسبب توقف التنفس لعدة مرات فى الساعة، وتعطيل النوم والمساهمة فى مشاكل صحية أخرى.
وأشار ستروللو فى أبحاثه إلى أن زرع الجهاز جراحيا تحت الجلد، حيث يعمل من خلال تحفيز الأعصاب من أجل الحفاظ على مجرى الهواء مفتوحا، موضحا أن اضطراب النوم يسبب التعب وعدم التركيز ويرتبط أيضا بأمراض القلب والسكتة الدماغية، ومرض السكرى ومشاكل الذاكرة.
وأضاف ريان سوسى من المركز الطبى لجامعة بيتسبرغ والمؤلف الرئيسى للدراسة، أن الجهاز المصنع لا يزال فى المراحل الأولية للاختبار من قبل إدارة الغذاء والدواء الأمريكية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *