الى بعض الاغبياء

رغم انني قررت ومنذ فترة غير قصيره بعدم الرد على بعض التعليقات السمجه الا انني بحاجه احيانا الى التذكير ببعض او الاشاره الى بعض الاغبياء ممن يترددون على عالم النت ويدخلون المواقع المختلفه بقصد الاساءه او الشغب واكثرهم وربما كلهم يعتقدون ان كل ماينشر في المواقع  هو من راي وكتابة اصحاب هذه المواقع ولايريدون ان  يفهموا ان جل ما ينشر هو  تاليف او راي اصحاب المقالات انفسهم ولا علاقة لاصحاب المواقع بهذا الراي او ذاك فما يطرح وينشر في اي موقع يمثل راي صاحب المقالة لا اكثر ولا اقل ولايعبر بالضروره عن راي او اعتقاد صاحب الموقع الذي غالبا مايلجا الى طرح رايه في زاوية خاصه به تسبق الموضوع  وعند ذاك فقط يمكن الرد على صاحب الموقع اي الرد على رايه او تعليقه بشان المقالة المنشوره ولكن عندما لايكون هناك اي تعليق او اي رد من صاحب الموقع فليس هناك اي داع  للتهجم على صاحب الموقع او الاساءة اليه كما لايحتاج الامر الى تحميله مسؤولية نشر المادة لان المشتري لابد وان يجد في المعرض او السوق او المكتبه العامه الغث والسمين المفيد والسيء وليس عليه اي المشتري الاساءة الى البائع على بضاعته السيئه لان المشتري ليس مجبرا على شراء السلعه السيئة او الفاسده

اقول هذا الكلام لان البعض من عرب الجاهلية لازالوا غير قادرين على الفهم والاستيعاب ان ماينشر في موقعي لايعبر عن رايي وانما انا اعرضه للاخرين فمن شاء قرا ومن لم يشء فليعرض عنه واذا كان هناك ثمة خطا او معلومة غير صحيحه فبالامكان تصحيحها او الاشارة اليها او التنبيه عليها ولا داع لتوجيه الاساءات من شتائم وسباب سمج وسخيف سواء لصاحب الموقع او صاحب المقاله والحمد لله ان هناك امكانية لدى الموقع على قبول او عدم قبول التعليقات في هذا الموقع وسواه .مؤكدا ان هذه الترهات التي يلقي بها بعض الاعراب الجهلة لن تثني امثالنا عن الاستمرار في العمل الذي نعتقد انه عمل جيد ومفيد .

علاء العبادي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *