مدرسة الخيزران

Displaying 10893581_838495789525645_2030387088_n.jpg

عماد عبد اللطيف سالم

وحدي .. بينهنّ .
النساء الصغيرات الرائعات .
أليسَ العُمرُ .. لحظة ؟
كُلّهُنّ الآنَ في أوائلِ الستينيّاتِ من العُمر .
لا ادري أينهُنّ الآن ، وما حلّ بهُنّ .. زميلاتي الجميلات .
ولا أتذكّرُ من اسمائهنّ غير ” فوزية “.. هذه التي تحملُ لوحة ” الصفّ “.
لن أنسى إسمها ، ووجهها ، إلى الأبد .. لأنّها انتزعت منّي وشاح ” فارس الصفّ ” ، بسبب إخفاقي في الأجابة عن سؤالٍ حول ” ليلة القدر ” .

أنا رجلٌ جاهِلٌ ، و جاحِدٌ ، وحزين .

 

[ بغداد / الكرخ القديمة / مدرسة الخيزران الأبتدائية 1960-1961 ]

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *