كلاسيكو

كلاسيكو


عماد عبد اللطيف سالم
الحوار المتمدن-العدد: 4755 – 2015 / 3 / 22 – 15:02
المحور: الادب والفن

كلاسيكو

كيف تُقايَضُ هدفاً لـ ” ميسّي ” ، بقنبلةٍ في مسجد ؟
كيف تُقايِضُ ركلةً لـ ” رونالدو ” ، بصهريجٍ مُفخّخٍ ، يقودهُ ” شيخ ” ؟
أنتَ تُحارِبُ هنا .. و تموت ،
ولاتعرفُ من الذي أحرزَ هدفاً ” قاتلاً ” بنيرانٍ صديقة .
عائلتُكَ تستدينُ ، لكي تدفنَ جسدكَ ..
لأنَكَ لم تستلم راتبكَ منذ شهور ،
دفاعاً عن ” الوطن ” .
الوطنُ الجاحدُ ، الذي لايدافعُ عنهُ أحدٌ عداك .
نادي ” برشلونة ” لم يُرسِلْ اليكَ ، إلى الآن ،
صكّاً بحصتّكَ من عائد تذاكر الـ ” كامب نو ” .
و نادي ” ريال مدريد ” لم يُرسِلْ إلى إبنكَ اليتيم
، الذي يعشقُ ” الدون ” ،
ولو عبوة شامبو واحدة ، من طراز ” كلير ” .
لو كان لدينا ، على هذه الأرض ، ” كلاسيكو ” مُماثِل ..
لما ماتَ أحد .
ولأصبحَ العراقُ يشبهُ اسبانيا .
ولكان كلّ واحدٍ منّا يُسمّي الآخرَ .. ” أميكَو ” .
ولصاحَ الجميعُ .. ” أولييه ” .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *