حنان الترك

استنكرت الفنانة حنان شوقى الهجوم الذى شنته عليها الائتلافات السلفية، واتهامها بالتشيع ومساندة ميليشيات شيعية تنفذ عمليات تطهير ضد السنة، قائلة: «هذا الكلام لا أساس له من الصحة، ومن يهاجموننى لا يدركون شيئاً مما يحدث هناك، فمن سمع غير من رأى بعينه». وأضافت: «رأيت هناك ضمن الحشد الشعبى العراقى مواطنين سنة وشيعة ومسيحيين، دون أن يكون هناك أى عنوان طائفى، وتعاملت مع بشر يخافون على وطنهم ويحبونه ولا يهمهم سوى مواجهة (داعش)، وأنا من طلبت منهم ارتداء الزى الرسمى للجيش، وشعرت أن هذا هو الزى الأنسب لزيارتنا للمقابر، إحياءً لذكرى مذبحة سبايكر».

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *