جورج الوحيد

جورج الوحيد

عماد عبد اللطيف سالم

الكثير من التفاصيل الغائرة في العَظْم 

في هذا السواد الكثيف 

أتوسّلُ الى وجهكِ الطفل

أن يأتي بالقليل من الضوء

و يختبيء في حنيني .

و دون مساحيق طاردة للكآبة 

تودّينَ البكاء حيثُ أنا الآن .

أنا أعرفُ ذلك .

و لكنّ ما بين الروحِ والروح

مثل مسافةٍ مستحيلة .

أنتِ تعيشينَ توّاً ..

تلكَ اللحظاتِ التي لم تأتِ بعد ،

كحَبّةِ قمحٍ طافحةٍ بالعافية .

وأنا مُهَدّدٌ بالأنقراض ، في اللحظةِ التالية .

انا الناجي الوحيد من السلالة الحادية عشرة ، 

التي كانت تعيشُ في جزيرة ( بينتا ) .

جزيرة ” بينتا ” .. التي تشبهُ بغداد .

وأنا الذي أشبهُ ” جورج الوحيد ” .

” جورج ” الذي تطاردهُ عشائر ” غالاباغوس ” *

إلاّ ليبقى وحيداً .

لم تعُدْ ذاكرتي تمطُرُ وجوهاً .

وأيّامي باتَتْ يابسةً ، كبحرٍ سابق .

أنا ” جورج الوحيد ” .. من بغداد البائدة .

أُرحّبُ بما تبقّى ، من أبناء السلالة الحادية عشرة 

، الهاربون من ثارات عشائر ” غالاباغوس ” ..

أنا الذي يوقدُ نارهُ العظيمة ، بما تبقّى من نخلهِ القديم .

ويتركُ روحهُ منقوعةً بالنسيانِ والملح ،

لكي لا تموتُ السُلالة الحادية عشرة ..

الى البحر .. الى البحر  .

من النسيان .. من النسيان .

 * [ في الوقت الحاضر، لم تتبقَّى في البرية سوى عشرة سلالات فقط من سلالات سلحفاة غالاباغوس العملاقة

الخمسة عشر. وكان قد نجى فردٌ واحد من السلالة الحادية عشرة المعروفة باسم سلحفاة جزيرة بينتا ، وتم الاحتفاظ

به في محمية طبيعية وأُطلِقَ عليه اسم جورج الوحيد (Lonesome George) ، إلا إنَّ سلالته انقرضت تمامًا

بوفاته في شهر يونيو من عام 2012  ] . المصدر : ويكيبيديا .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *