امنيات

امنيات

علاء العبادي

 

كانت لابي امنيتان

الاولى

ان يبقى حيا حتى القرن الحادي والعشرين

وان لايموت

قبل ان يموت الملك

قلت لابي الطيب

قبل ان يبلغ الثمانين

وماذا عن مكة ياابي

قال

جاهيه مكه طايره بويه

ومات ابي ولم يذهب الى مكه

لكنه

حقق امنياته كلها

احتفلنا سوية بالقرن الجديد

ورايته فرحا مستبشرا بعد ان مات الملك

ولم احزن على عدم زيارة مكه

المهم ان ابي حقق امنيته الثمينة

ومات وهو سعيد

حزيران 2016

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *