الزعماء قبل وصولهم الى السلطة..

الزعماء قبل وصولهم الى السلطة.. مدرسّون وفنّانون وتقنيون وطبّاخون

 

بغداد/ المسلة: ننظر عادةً إلى الديكتاتور – سواءاً كان سياسياً أو عسكرياً -، على اعتباره إنساناً خارقاً يتصف بصفاتٍ تختلف عن باقي البشر، مكنته من الوصول إلى السلطة.

وبالنظر إلى سيرة مجموعة من ‘عتاولة’ الديكتاتورية، تبين أن هذه النظرية خاطئة. لذلك، نقدم لك قائمة بـ 13 حاكماً ديكتاتورياً، وكيف وصلوا إلى الحكم بعد أن شغلوا مناصب عادية وعملوا أعمالاً طبيعية مثل التدريس والفن.

1- موسوليني (إيطاليا): مدير مدرسة

ه1.jpg

تخبرنا الموسوعة البريطانية بأن ‘موسوليني عمل فترةً مديراً لمدرسة حتى وجد أنه لا يصلح لهذا العمل’. ترك موسوليني إيطاليا إلى سويسرا، حيث عمل في وظائف متفرقة حتى أسَّس شهرته صحافياً سياسياً مفكراً.

2- كيم ايل سونغ (كوريا الشمالية): رائد في الجيش السوفييتي

 ه2.jpg

انضم كيم ايل سونغ إلى مجموعة كورية مُسلَّحة من مجموعات مقاومة الاحتلال الياباني في ثلاثينات القرن الماضي. وفي وقت لاحق قاد كتيبة كورية في الجيش السوفييتي خلال الحرب العالمية الثانية.

3- جوزيف ستالين (الاتحاد السوفييتي): مدرس

 ه3.jpg

درس ستالين في إحدى المدارس الدينية بالاتحاد السوفييتي، وعمل بعدها مدرساً وكاتباً بعدما ترك المدرسة. كانت والدة ستالين المُتدينة تريد أن يصبح ابنها كاهناً؛ فذهب إلى مدرسة تفليس اللاهوتية. وعلى الرغم من أنه كان متفوقاً في دراسته، ترك ستالين المدرسة في العام 1899. تقول بعض الروايات إن السبب كان عجزه عن تحمُّل نفقات التعليم، وبعضها الآخر يقول إنه ترك المدرسة بسبب آرائه السياسية المناهضة للقيصرية. وأياً ما كان السبب، عمل ستالين مدرساً وكاتباً بعد ترك المدرسة.

4- ادولف هتلر (ألمانيا): رسام بالألوان المائية

 ه4.jpg

كان هتلر مهتماً بالفنون الجميلة على الرغم من رفض والده. كان عاملاً باليومية ورساماً للوحات المائية في فيينا، ولكن في نهاية المطاف رفضته أكاديمية الفنون الجميلة مرتين.

5- بول بوت (كمبوديا): مدرَّس اجتماعيات وأدب فرنسي

 ه5.jpg

درس بول بوت الإلكترونيات في باريس في منحة دراسية. ومع ذلك، أمضى معظم وقته في المشاركة في الأنشطة الثورية، حتى أُلغيت منحته الدراسية في مهدها بعد أن رسب في الامتحانات؛ ودرَّس بعدها التاريخ والجغرافيا والأدب الفرنسي في مدرسة خاصة عندما عاد إلى كمبوديا.

6- عيدي أمين (أوغندا): مساعد طبَّاخ

 ه6.jpg

كان ديكتاتور أوغندا مساعد طبَّاخ، وبطل ملاكمة، وسباحاً موهوباً. انضم أمين إلى صفوف جيش الاستعمار البريطاني في العام 1946 مساعد طبَّاخ، وأصبح بعدها بطل ملاكمة في وزن خفيف الثقيل بين عامي 1951 و1960، وتقول الروايات إنه كان سبَّاحاً ماهراً.

7- فرانسوا دوفالييه (هايتي): طبيب

 ه7.jpg

تخرَّج دوفالييه في كلية الطب بجامعة هايتي في العام 1934، وشغل منصب طبيب العاملين في المستشفى حتى العام 1943.

8- نيكولاي تشاوشيسكو (رومانيا): إسكافياً تحت التدريب

 ه8.jpg

لم يتجاوز نيكولاي تشاوشيسكو مرحلة التعليم الابتدائي، وبدأ حياته إسكافياً تحت التدريب بعد أن غادر قريته.

9- فرانسيسكو فرانكو (إسبانيا): قائد جيش

 ه9.jpg

انضم فرانسيسكو فرانكو إلى الجيش الإسباني وأصبح أصغر قائد في الجيش هناك في العام 1915. تخرَّج فرانكو في أكاديمية المشاة في طليطلة ، وذلك بعد أن تطوَّع بنشاطٍ في العمل في الحملات الاستعمارية بالمغرب الإسباني. وحصل فرانكو في وقت قصير على سمعة طيبة ‘لتفانيه المهني التام وإيلاء العمل اهتماماً أكبر من المعتاد من رفاقه’. وفي العام 1915، أصبح أصغر قائد في الجيش الإسباني.

10- ماكسمليان روبسبير (فرنسا): محامي

 ه10.jpg

كان روبسبير محامياً، وعُين بعد ذلك قاضياً في إحدى المحاكم. ووفر له مكتب المحاماة الخاص به دخلاً مريحاً، وفقاً للموسوعة البريطانية.

11- اوغستو بينوشيه (تشيلي): الجغرافيا السياسية

 ه11.jpg

درَّس ديكتاتور تشيلي أوغستو بينوشيه الجغرافيا السياسية في أكاديمية الحرب. تخرَّج اوغستو ضابط مشاة في العام 1937، وفيما بعد درَّس الجغرافيا السياسية في أكاديمية الحرب.

12- خورخي رفائيل فيديلا (الأرجنتين): جندي في الجيش

 ه12.jpg

عمل ديكتاتور الأرجنتين خورخي رفائيل فيديلا في الجيش. تخرَّج فيديلا في الكلية الوطنية العسكرية في العام 1944، وبعد ذلك كُلِّف بالعمل في الجيش الأرجنتيني، وعُين رئيساً للأركان العامة في العام 1973.

– هذا الموضوع مترجم عن النسخة الأمريكية لـ Buisness Insider.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *