حياتي مثل قلم الحبر

حياتي

تشبه قلم الحبر

يفرغ بسرعة

ولا ادري من يقوم بملئه مجددا

يتحرك بسرعة

مستعجلا دائما

قلق دائما

لاينظر الى الوراء ابدا

يركض خلف شيء ما

يكتب كل شيء

الا

افراحي

وسعادتي

كل مايكتبه هو احزاني

وهمومي

والامي

ولايسالني عن رايي

ولايعير لي اهتماما

لايهتم بي

انا بلا راي

حياتي مثل قلم الحبر

تكتب كل شيء

ولاتهتم به

ابدا

 

كيزفيل- سويسرا

كانون الاول

2016

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *