زيارة الميت على رأي السيد علي ألسيستاني حفظه الله

زيارة الميت على رأي السيد علي ألسيستاني حفظه الله

#السؤال: هل يجوز زيارة الميت قبل الأربعين ؟وما هي مستحبات زيارة القبور ؟

#الجواب: نعم يجوز بل يستحب زيارة الميت في أي وقت من لحظة دفنه ، ويستحب زيارته من قرب أو من بعد ، ولا يوجد هكذا حكم بل لاتوجد اربعينية للميت اطلاقا فهذا من نسج أذهان العوام قاسه البعض على اربعينية الامام الحسين (عليه السلام) ، نعم لا مانع من الزيارة يوم الاربعين كباقي الأيام والأوقات لكن لم يرد شرعا استحباب زيارة الميت بهذا العنوان ولم يرد نهي عن الزيارة قبله ، وقد قال بعض العلماء بكراهة زيارة القبور في الليل وتوجد رواية عن ابي ذر تدل على ذلك ، والبعض الآخر أجاز الزيارة في الليل والنهار ولعله لم يأخذ بالرواية لأنها وردت في كتب العامة .ويستحب قراءة القرآن عند قبر الميتفقد روى عن الرضا ( عليه السلام ) قال : { مَن أتى قبر أخيه المؤمن ، ثمّ وضع يده على القبر وقرأ إنا انزلناه سبع مرّات أمن يوم الفزع الأكبر} . ومثله حديث آخر ولكن زاد فيه { واستقبل القبلة}.وفي صحيح عبد الله بن سنان قال : قلت للصادق( عليه السلام ) كيف اسلّم على أهل القبور؟ . قال : { نعم تقول : السلام على أهل الديار من المؤمنين والمسلمين ، أنتم لنا فرط ، ونحن إن شاء الله بكم لاحقون} .وعن الإمام الحسين ( عليه السلام ) قال : { مَن دخل المقابر فقال : اللهم ربّ هذه الأرواح الفانيه ، والأجساد البالية ، والعظام النخرة التي خرجت من الدنيا وهي بك مؤمنة أدخل عليهم روحاً منك وسلاماً منّي} . كتب الله له بعدد الخلق من لدن آدم إلى أن تقوم الساعه حسنات .ويستحب أيضا قراءة قل هو الله أحد إحدى عشر مرّة واهدائه لأهل القبور عامة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *