المثاني

لمثاني: قال تعالى: {ولقد آتيناكَ سبعًا منَ الْمَثَانِي والقرآنَ العظيم} • المثاني: وهي سورة الفاتحة، واختلف في (تسميتها مثاني)، فقيل: – لأنها (تُثنّى) في كل ركعة أي تُعاد. – لأنه (يُثنى) بها على الله تعالى أي يُمدح. – لأنها (اُستثنيت) لهذه الأمة لم تنزل على من قبلها.

لاتتهم الاسلام بالارهاب

الأفعال من حيث البيان

الأفعال من حيث البيان الفعل الماضي: يدل على التحقق، نحو: {وسع كرسيه السموات والأرض} أي تحققت هذه السعة، فلم يقل: يسع؛ لأنه ربما يقع وربما لا يقع! الفعل المضارع: يدل على التجدد نحو {يغفر لمن يشاء} فعل الأمر: يدل على الطلب، نحو: {فقلت استغفروا ربكم}

الفصاحة والبيان

لغ القرآن الكريم من الفصاحة والبيان أن راعى الذوق العربي، فلا نجد آية من كتاب الله تعالى تنتهي فاصلتها بحرفي( خ، غ ) لسوء صوت هذين الحرفين عند الوقوف عليهما! وفي المقابل أجمل الأصوات عند العرب هما( ن، م )لهذا نجد أكثر الفواصل تنتهي بهذين الحرفين !

حجر اسماعيل

حِجر إسماعيل هو المكان الواقع شمال غربي الكعبة يُحيط به جدار على شكل نصف دائرة طرفاه إلى زاويتي الكعبة الشمالية والغربية محاذيين للركن العراقي، والركن الشمالي، وهو مغلف بالرخام.

عليه السلام
عليه السلام
عليه السلام
عليهم السلام.png

عندما أحضر إبراهيم  زوجته هاجر وولده إسماعيل  إلى مكة أنزلهما في هذا المكان، وصار مسكنا لهما، ولما توفيت هاجر دفنها إسماعيل  في الحجر، وصار مدفنا للأنبياء  حسب ما ذكرت بعض الروايات.

صلى الله عليه وآله وسلم
صلى الله عليه وآله وسلم
عليهم السلام.png

يُعتبر حجر إسماعيل من الأماكن المقدسة قبل الإسلام وبعده، فقد كان يجلس فيه عبد المطلب جد النبي ، ورأى -وهو متواجد فيهن عدة رؤى صادقة، وكذلك النبي الأكرم  وأئمة أهل البيت  كانوا يجلسون فيه للعبادة والدعاء وإجابة الناس على أسئلتهم.

عليه السلام

يرى فقهاء الشيعة بناءً على الروايات الصحيحة الواردة عندهم من أهل البيت  أن الحجر ليس جزءً من الكعبة، ولكن لا يصح الطواف بينه وبين الكعبة، بل يجب الطواف حوله.

تفسير

#صدر حديثاً
اسم الكتاب: نور البيان في تفسيرآي القرآن
التصنيف الموضوعي: تفسير
ويتسم تفسير هذا الجزء المبارك جزء عم الذي نحن بصدده بأنه جمع بين أول سور ة – –
أنزلت ، وهي سورة العلق، وآخر سور ة أنزلت وهي سورة النصر، وتعرض في أكثر سوره
للحديث عن البعث بعد الموت واليوم الآخر و مقدماتُمَ ه من أشُاط الساعة الكبرى ، وذكر الجنة
والطريق الموصل إليها ونعيم أهله ا، وذكر النار والطريق الموصل إليها وعذاب أهلها أجارنا الله –
منها . –
منهجي في الكتا ب :
قمت بوضع مقدمة يسير ة في أول كل سور ة ؛ بينتُ فيها هذه السورة مكيةً أم مدنية،ً وعددَ
آياتُا ومناسبتَها لما قبلها .
ثم قمت ببيان غريب القرآن وذكرت ما صح من أسباب النزول ، والناسخ والمنسوخ ، وغير
ذلك مما تيسر من علوم القرآن التي تأتي في ثنايا آيات الكتاب العزيز .
وهذا التفسي أرجو من الله تعالى أن يكون حديقةً غَنا ء، يجد فيها القارئُ الكريمُ ما ينفعه الله
به في سيه إ لى الله تعالى وإصلح عقيدته وعبارته ومعاملته وأخلقه وسلوكه .
وقد قم ت بالعتناء جداً بإظهار مسائل العتقاد على مذهب أهل السنة والجمَعة ه م ن
مسائل الإيمَن، وأنه قو ل واعتق ادٌ وعم ل، وأنه يزيد وينق ص، وكذلك الإيمَن بوجود الِل تعالى،
والأدلة ع لى ذلك ، والإيمَن بأسمَئه وصفاته على الوجه اللئق به جل جلله على طريقة السلف
﴿لَيۡسَ كَمِثۡلِه شََيء وَهُوَ السميع البصير ﴾ ]الشورى: 11 [ ، وكذلك الإيمَن بألوهيته
سبحانه وأنه المستحق للعبادة وهذا هو أصل الدين .
ويجد القارئ الكريم في هذا التفسير إن شاء ا لله ما يزيده إيمَانا ويقربه الرحمن بأسلو ب
رائ عمات ع سه ل ميَ سر ، وكذلك في مباحث الإيمَن عموما من الإيمَن بالملئكة والكتب والرسل
واليوم الآخر والقدر خيه وشُه.
وكذلك يجد القارئُ اعتناءً واضح ا في هذا التفسير بالجوانب الإيمَنية، وتزكية االنفس وتعلق العبد بربه ومراقبته سبحانه، والتوكل عليه ، وحسن الظن فيه ، وغير ذلك مما يعتني بطهارة النفس وتزكيته ا، كيف لا وقد قال ربنا (وإنه لذكر لك ولقومك ]الزخرف: 44 [، والذكرهنا بمعنى التذكر والعتبار والتعاظ وأيضا بمعنى الشرف .
وكذلك يجد القارئ الكريم في هذا التفسير المبارك تنزيلا مستفاد من آيا ت الذكر الْحكيم على واقع الْحياة في معاملته مع الآخرين وفي أخلاقه وعبادته .
وكذلك اعتنيت بإظهار المستفاد من الآيات الكريمَ ت في أبواب الفقه مع عدم الإسهاب
المملِّ ولا الاختصار المو خل، وكذلك بحمد الله بأسلو ب سهل مُيَسر لا يجد أحدٌ صعوبةً في
الْحصول على الفائدة على اختلف ثقافات الناس، والْحمد لله اولا واخرا .
ومما يظهر في هذا الكتاب المبارك جلياً: أنني اعتنيت بالتفس ي الموضوعي للقرآن الكريم في
مُلِّ ه، إذا جاء الْديث عن آيات التقوى ، أو المراقب ة، أو الصدق، أو الص بر، أو كظم الغيظ ،
والعف و، والإحسان، والنفق ة، وما شابه ذلك، أركز على هذا الموضوع ليستفيد القارئ، فيكون زاداً بإذن الِل تعا لى في هذا الباب لعموم المسلمين وللخطباء والوعاظ .
مع الاعتناء بالأحاديث النبوية ولا أذكر إ لا حديث ا صحيح ا إلا في النذر اليسير من باب التنبيه على ضعفه .
ولا أذكر من الإسرائيليات إل ما صح منها ول أذكر الضعيف منها إل من باب التنبيه على
ضعفه .
وكذلك اعتنيت بدرء التعارض الذي قد يظهر لبعض الناس بين بعض آيات كتاب الله الكريم وأظهرت أقوال الأئمة في تجلية هذا التعار ض .
وقد أسميته )نور البيان في تفسير آي القرآن ( وأسأل الله أن يجعله حجةً لكاتبه وقارئه بمنه
وفضله
…………………………………..
بيانات الكتاب:
عدد الصفحات: 768صفحه
المقاس : 17 × 24 سم
الدخلي : 2لون
ورق: شمواة
مجلد

2520


عماد عبد اللطيف سالم

3 hrs ·

http://www.ahewar.org/debat/show.art.asp?aid=658783  

جمعة أخرى “غير مباركة” .. عليكم جميعاً  وشوفوا عاد . .، ترَه بزَّعتونا ..”تريدون قانون انتخابات على اساس فردي بدوائر متعددة يعتمد الكثافة السكانية .. وتريدون تطبيق هذا القانون بدون إجراء احصاء سكاني حقيقي يثبّت الأعداد والنسب الحقيقية للسكّان في كل قضاء ومُحافظة ، ويقضي على التباينات المجحفة التي توزع على اساسها ميزانيات البلد .. فهذا كُلّهُ ضحك على الذقون وكلام يدور في حلقة مفرغة” (كما يذكر الصديق Auf Al-Rawi في منشورٍ مهمّ عرضهُ قبل قليل ، وأتمنى أن تقرأوا جيداً ماورد فيه من تفاصيل).
لا إنتخابات “حقيقية” ، وعادلة ، وصادقة “التمثيل” ، بدون إحصاء سكاني.
هل سألتم انفسكم لماذا لم تسمح القيادات “المُكوّناتيّة” الحاكمة ، بإجراء التعداد السكانيّ طيلة 16 عاماً ؟
وكافي عاد .. تره هاي الناس التي تحوّلت إلى ملوك ، و أباطرة و”فراعين” ، و “قارونات” طيلة 16 سنة .. مراح تعوفها إلكمْ ، لسواد عيونكم ، ونقاء سريرتكم ، وعدالة مطالبكم ، وقهركم ، و وجعكم ، وحرمانكم الشاسع ، وحزن أمّهاتكم ، ودمكم المسفوك على الأرصفة .. ومدري شنو بعد .
مع كلّ هذا الإصرار ، والتضحيات ، والتعب النبيل .. ورغم الرصاص ، والغازات السامّة ، والحملات المحمومة لـ”تخوينكم ، و “شَيْطنتكم” .. يجب عليكم أنْ تنتبهوا بإستمرار إلى ضرورة فتح أعينكم ، في “اللبن الحامض” للسلطة القائمة.
أرباب السلطة هؤلاء ، يعرفون كيف يلتفّون على مطالبكم المشروعة .. فهم لا يعيشون في فراغٍ مُطلق ، ووراءهم خبراء ، ودول ، ومُستشارون أجانب ، ومُنظّرون ، و “مُجتهدين” ، و “مُثقّفين” .. يجعلونهم يتمتّعونَ ببرودٍ قاتلٍ في مواجهتكم .
هل سألتم انفسكم : من أين يأتون ببرودهم هذا ، رغم كلّ هذا الذي يحدث لهم ، ولكم ، وللبلد كُلّه ، مقابل توتّركم “الثوريّ” الساخن جداً ؟
فالعبرة ليستْ في المطالبة بسنّ قانونٍ جديد ، أو بتعديل قانونٍ ، أو دستورٍ قائم .. بل العبرة في النتائج التي تترتّب على تطبيق ذلك كُلّه، على ارض الواقع.

مسجد

مسجد منارة أمين.. تحفة الفن الإسلامى في #تركستان_الشرقية تم بناء المسجد عام 1778م في عهد تشينغ الامبراطور تشيان لونغ ، ويعتبر مسجد منارة أمين أطول مئذنة في الصين ويبلع قطر المئذنة عند القاعدة حوالي 14 متر وعند قمته ويبلغ قطره 2.80 متر وارتفاع المئذنة 44 متر

الاحقاف

الْأَحْقَاف : قال تعالى: { وَاذْكُرْ أَخَا عَادٍ إِذْ أَنذَرَ قَوْمَهُ بِالْأَحْقَاف } • الْأَحْقَاف: مفردها (حِقْف)، و الأحقاف تعني: التِلال العظيمة من الرمال المعوجّة المائلة. – والأحقاف: تقع في جنوب الجزيرة العربية بين المملكة العربية السعودية واليمن وعُمان.