مثل قرد في قفص

في هذا العمر الذي لايريد ان ينتهي

لم اعد اصلح لاي شيء

مثل قرد في قفص مفتوح

يتصرف على سجيته

في درابين الرصافة التي لايزورها احد

ولايحاسبه احد

ولايريده احد

عجوز لايصلح لاي شيء

ويمكن التخلص منه بسهولة

احاول ان اكون لطيفا

حتى بعد ان عشت الف عام

وسبعين سنة مملة

وزوجة واولاد

وحفنة حفيدات

وحقيبة اخفاقات

وحزن دائم

وكابة

وملل وضجر

احاول بعد كل ذلك

ان اكون لطيفا

عاقلا

ناضجا

قبل ان ياخذني احد الى مقبرتي

انت رجل فاشل

انت رجل فاشل

لاتصلح لشيء

لافي هذا الزمان ولا في ذاك الزمان

لا في الحرب ولا في السلم

لاتفكر الا في الهزيمة والهرب

بلا قرار

بلا راي

يقودك شيء ما

مثل جنازة ياخذونها الى مقبرة الغرباء

لا احد يهتم بك

ولا احد يفكر بك

متعب دائما

مثل روح

هل هذااخر فجر

هل هذا اخر فجر لك

واخر صلاة

واخر قبلة

واخر من يقول لك احبك

واخر من يقول لك وداعا

متى سيكون اخر كل شيء

قبل ان ياخذونك الى وادي السلام

لانك لاتستحق العيش اكثر من ذلك

لانك عشت طويلا

اكثرمما تستحق

واكثر مما يجب

لان ضميرك كان مرتاحا جدا

ونفسك مطمئنة

وروحك قبل ان يتقاسمها الاخرون

دعهم ياخذونها بعيدا عنك

لاتحزن عليها

ودعها

انت في حلم دائم

انت في حلم دائم

حلم مستمر

لايريد ان يتوقف

ولكنه لايريد ان يتحقق على اية حال

حلم مراهقة صغيرة تتامل في سقف الغرفة

نصف نائمة

عابسة دائما

كئيبة

تدمدم

اشتهي ملكا

يشبه النبي يوسف الذي يشبه ابن جارنا الثري ابو شهاب

لو انه يتقدم لي

يخطبني

قبل ان ياخذونني الى الحرب التي توشك ان تنفجر

بين الريال مدريد وميسي

علاء الاخر

استيقظ كل صباح وانا اقرر انني يجب ان التقي بعلاء اخر

حالما اغادر دار والدي في ساعة معينة من كل صباح

افكر بانني سالتقي بعلاء

يقول لي

صباح الخير علاوي

مشتاقلك

شلونك

بلهجة بغدادية اصيلة

شلونك

يشبهني تماما

يفكر مثلي

ام التنانين وحدها

لاتفكر ببيضاتها الثلاثاء

ربما تفكر بيك

روحلها

قبل ان يقتلوا البحر الميت

استغلها

قبل ان تذهب الى العمرة

الا ترى انها تخطط منذ الان لما بعد العمرة

وانت احد مخططاتها ياعلاء

يابعد روحي

استغلها جيدا

هذه الطيبة البريئة

روحك التي يحسدك الكل عليها

ام التنانين

التي ضحت كثيرا وصبرت كثيرا

استغلها الجميع مثل بندقية البرنو

الا انت

ياعلاء

اعطيتها الكثير

لانك مثلها تفكر بها اولا

يابعد روحي

عجوز

ماانت الا رجل عجوز

عجوز

سرعان ماستموت

اليوم او غدا او بعد غد

على فراشك البارد

او على اريكة خضراء قديمة مثل روحك

في بيت والدي

او في الشارع وامام طالبات المعهد التقني

امامها

او بعيدا عنها

ستصرخ ام التنين

صرختها التي كانت تطالب بها بالعرش قبل ولادة التنانين

علي

وهذه الصرخة ليس لانها قوية ومرعبة ولكن لان الصارخة هي ام التنانين

كفيلة باعادتك الى الحياة التي فقدتها في مول النخيل او مول زيونة

عندما كنت تفكر في فنجاة قهوة مثقف

قبل ان تدخل كوكبة من المتانقات المتجملات الفاتنات الى روحك المؤجرة منذ العصر الطباشيري

وتغمز لك شقراء لاتشبه اليسا ابدا

عجوز ولكن لطيف

لتعود الى ام التنانين كالطاووس

تفكر في اغرائها مرة اخرى في نفس اليوم

لعلها تقول لك

يالله

مثل عصفور

وحيدا

مثل عصفور كئيب

تائها

بين جدران السمنت

والشبابيك

تسألني حمامات الطابق الثاني

مالك 

مابك؟

اشبيك

كأنك ديك

قاطعته الدجاجات

ليلة الجمعة

بعد ان عز عليه النوم

وعز الشريك

بعد ان لوعته الهتافات

التي ضاق بها القلب

تعالي الى فراشي البارد

قبليني

اني ارتجف من السخونة

اريد ان اسمعها منك

تهمسين لي

بيه ولا بيك

حبيبي

ان همست بها

اروع ماتكون تحت اللحاف 

تشجعينني بالخوف

ولا اخاف

واسمعها وحدي

وتصرخين

حذار

بارد

جدار الغرفة

والسيراميك

يلسع

خذ البطانية

انها جديدة

لفها حولك

الان

قبلني في عنقي

قبل ان افيق

مثل دجاجة حمقاء

وانت مثل ديك

خمسة ايام مضت

خمسة ايام مضت على نهاية العام الماضي

2018

وانا مازلت احلم مثل عصفور

بسرب طيور

يفكر بالعودة الى النرويج

لانه لم يحصل على تاشير لدخول حقول اسبانيا التي لايتوقف فيها المطر

كما ورد في فيلم سيدتي الجميلة 1964 عن رواية بنفس الاسم للاديب الانكليزي برنارد شو بطولة اودري هيبورن وريكس هاريسون  بل ان الفيلم في الواقع ماخوذ عن المسرحية الشهيرة التي قدمتها برودواي من بطولة الرائعة جولي اندروز بطلة فيلم صوت الموسيقى  1965 وفيلم بوبنز الذي اعيد انتاجه مجددا العام الماضي وحيث كان من المؤمل ان تقوم اندروز ببطولة الفيلم ايضا ولكن ذلك لم يحصل حيث حصلت هيبورن على البطولة وحققت فيه نجاحا كبيرا طغى على نجاح المسرحية

حيث يرددان معا في حصة تعليمها النطق الصحيح

The rain in Spain stays mainly in Spain

واسبانيا لو تعلمون لنا فيها نحن العرب المتخلفين ذكريات كبيرة لم نستعدها كلها بعد ولم تتطلع عليها اجيالنا الحالية ففيها كم هائل من الشعراء والادباء والمفكرين مثل ابن زيدون وابن خلدون والمعتمد بن عباد وابن حزم الاندلسي ولسان الدين الخطيب ومحيي الدين بن عربي وغيرهم كثيرون

ومازلت اسمع قصصا واحداثا جميلة ومؤثرة عن تراث وتاريخ العرب والمسلمين هناك  من صديقي الدكتور قدامة عبد الرزاق حبيب العاني المقيم فيها منذ سنوات استاذا في احدى ارقى جامعاتها في مدينة فالانثيا التي ينقل لي بين الفينة والاخرى امورا عنها تخلب اللب اضافة الى وصفه الممتع للكثير من الظواهر والاحداث التي تعتريه بين الحين والاخر وكثيرا ما استفزه واثير قريحته بالاشارة الى شراب النبيذ التي تشتهر به اسبانيا الابيض منه والاحمر حيث كلانا انا وهذا الصديق العاني شغوفان بشربه كلما سنحت لنا الفرصة رغم ان فرصه هو اكثر مني  ومازال يستغلها استغلالا ممتازا

اما فرصة مشاهدة الفيلم فقد اتيحت لي وعدد من اصدقائي  الراحل لؤي كريم الياس وفاروق الخالدي وكريم عبد علي وعبد الكريم علي احمد حيث سمعنا بعرض الفيلم في سينما غرناطة المعروفة في بغداد بعرض الافلام الرصينة الملتزمة ويبدو ان ماشجعنا على مشاهدة الفيلم هو معرفتنا ببطلته اودري هيبورن التي تابعنا في تلفزيون بغداد في وقت سابق  احد اجمل افلامها الا وهو انتظر حتى الظلام

كان ذلك اي عرض الفيلم اوائل السبعينيات لا اذكر السنة بالضبط ولكنها حتما في الثلث الاول من السبيعينيات ايام دراستنا في الجامعة وقد استمتعنا بالفيلم كثيرا خاصة وانه مقتبس من مسرحية برناردشو الذي كنا نعرفه جيدا رغم اننا لم نقرا له شيئا بعد ولكننا كنا على اطلاع على معظم اعماله ونعرف عنها الشيء الكثير

وقد تجددت متعتي بهذا الفيلم الشيق الذي لايمل منه بعد التحاقي بالعمل في السلك الدبلوماسي اثناء عملي في الملحقية التجارية العراقية في سفارتنا ببخارست عاصمة رومانيا 1978-1984 حيث بادرت الى استيراد نسخة من الفيديو حال علمي بذلك وبقي الفيلم ضمن مجموعتي المتميزة من الافلام التي كان لي شرف مشاهدتها قبل ان تعرض في صالات سينما بغداد ولعل من ابرزها

فيلم صائد الغزلان بطولة روبرت دي نيرو وميريل ستريب التي سبق وان تعرفت عليها اثاء اقامتي في رومانيا عندما عرضت احدى دور السينما القريبة من منزلي في شارع كوربين فيلمها الرائع كريمر ضد كريمر الى جانب القدير دستان هوفمان

وفيلم حرب النجوم الذي قرات عنه الكثير في مجلات الوطن العربي والمستقبل وغيرها التي اشتركت فيهما لسنوات اقامتي هناك

وفيلم المخرج الراحل كوبرنيك بعنوان اوديسا الفضاء وكوبرنيك مخرج الروائع البرتقالة الميكانيكية الذي اصبح ايقونة في السينما العالمية وفيلم صائدو فروات الراس بطولة بيرت لانكستر وفيلم عيون على اتساعها ضيقة بطولة نيكول كيدمان وتوم كروز بطل سلسلة المهمة مستحيلة الخ

ومازلنا انا ونخبة الاصدقاء وابنائي واقاربي مولعين بالافلام معتبرين انها جزء من الثقافة لاغنى لناعنها ابدا واعترف انني استفدت كثيرا من كل الافلام حتى التافهة منها

ولن افشي سرا اذا قلت انني مازلت مولعا مثل صديقي الاديب عماد عبد اللطيف سالم بالافلام الهندية رغم كل مايقال عنها ورغم كل النقد الموجه اليها ومازلت اقول ان الفيلم الهندي بدون اغاني وبدون قطار ليس فيلما هنديا وقد جاء هذا الراي بعد ان شاهدت خلال السنوات القليلة الاخيرة عددا من افلام الهند التي كانت متميزة فعلا بمضمونها واخراجها وتمثيلها وقصصها رغم انها كانت خالية تقريبا من الغناء ومن القطارات

ولم يحدث شيء بعد

اليوم الخميس

اليوم الثالث من العام الجديد

ولم يحدث شيء بعد

لاني مازلت حزينا

وكئيبا

ومتعبا

مثل امراة ملبوسة

اشعر بنفس الاحساس

رغم اني لا اعرف كيف تفكر المراة

وكيف تتعامل مع مشاعرها واحاسيسها وافكارها

الا اني

اعرف انها مظلومة

حتى عندما تكون مرحة فرحة

ضاحكة مستبشرة

اجدها مظلومة

وهذا هو انصافي الوحيد لها

المراة في رايي مظلومة دائما

في العيد او في غير العيد

متزوجة او غير متزوجة

مع رجل او بدون رجل

عند انتهاء العام او عند بداية عام جديد

تطلق النار من مسدس زوجها او مرافقها او سائقها كما فعلت النائبة العشائرية وحدة الجميلي ليلة راس السنة

او بقيت محبوسة في غرفتها خوفا من الاطلاقات النارية والمفرقعات كما تفعل ام التنانين

 التي تعتبر مثالا ورمزا للمراة المظلومة

رغم كل محاولاتي لاسعادها واعطائها حقها وذلك باحترامها وحبها وتقديرها وتفضيلها على الجميع

والحديث يطول عن ام التنانين وقصتها  التي بدات بعد قليل من ولادتها وقصة الحب التي عاشتها معي والتي كانت عبارة عن سلسلة من التضحيات المستمرة  في رحلة الصعود والهبوط التي شهدتها حياتنا منذ ان  قالوا لنا

هذي حياتكم عيشوها

ومنذ ذلك الحين

ورغم مرور العشرات من اعياد الميلاد ورؤس السنة الميلادية والهجرية واعياد الفطر والاضحى واعياد الميلاد ومئات الاحدات التي كانت سببا في تغير الكثيرين

لم تتغير ام التنانين

الكاليسي

بقيت طيبة حنونة هادئة راضية مكتفية باصغر الاشياء

لاتطلب شيئا

تعطي كل شيء

حتى حقها الشرعي

ولم ابخل عليها باي شيء

ولطالما اخبرتها وهي تعاتبني على انفاقي واسرافي

انه من اجلك فقط

كل شيء

حتى هذا الاسراف الذي لايرضي احدا وقد يكون مثار تذمر وعدم رضا وعدم قبول

انه لك ومن اجلك

لانك تستحقين الكثير

ياكاليسي

يا ام التنانين