برج الاسد

برج الاسد


عيد ميلادي اقترب ماله قلبي اضطرب
ما لقلبي كلما اقبل العيد اكتأب
اقبل العيد سريعا مستخفا بالحقب
عيد ميلادي السعيد هل سيأتي بالعجب
هل سيأتي بالاماني والهدايا واللعب
كنت ارجو حين يأتي ان سيوفي بالطلب
منذ خمسين وقلبي متعب يشكو النصب
من ترى يسال عني بعدما الداعي وجب
من سيوفي بالعهود وهي حق مكتسب
هل سيوفي بالنوايا ام سيوفي بالعتب
كل من احببت قبلا غاب عني واحتجب
وانا وحدي الذي شاب راسي والتهب
رحل الاحباب عني دون عذر اوسبب
تركوني اتلظى فوق نار ولهب
ليت من اهوى قريب حاضر انى ذهب
في فؤادي جمرات وفؤادي من ذهب
ذاب قلبي حسرات بين شوق وغضب
ذبل الحب وامسى كل مااهوى حطب
كلما القي سهامي نحو ظبي منتخب
قفز الظبي بعيدا من سهامي وهرب
طائشات خائبات خائفات تنتهب
سيرتي في الحب كانت بين عدو وخبب
اتردى في جحيم من شواظ ولهب
ثم اطفو في نعميم في جنان من عجب
صور مرت على خاطري حين اقترب
موعد العيد ولم ينجلي بعد السبب
اتراه عاد يروي قصة فيها كتب
قصة الطفل الذي حسبوه من خشب
علموه كيف يمشي زاحفا فوق الركب
كلما قاموا اليه كسروه فانتصب
وعدوه بالاماني والهدايا واللعب
وصبيا حرموه كل امر مستحب
لم يذق طعم صباه لم يذق طعم الشغب
منعوه ان يلبي حاجة فيها رغب
قتلوا فيه التمني وهو غض فاغترب
وغريب من يعاني والمعاناة سبب
كبر الطفل فامسى بعد لاي ونصب
رجلا لولا التجني والخطايا والعتب
لمشى صوب مناه وتردى في لهب
ليت من اهوى تراني بعد هاتيك الحقب
كيف اصبحت وظهري صار هشا كقصب
جرحوه فاستخفت حافظات للعصب
حفر الجراح ظهري وتمادى وثقب
ومضى المبضع يجري في ثقوب وشعب
ليس لي الان شفيع وشفيعي مغتصب
والاماني ملء قلبي وفؤادي مستلب
قمر الليل دعاني والليالي ترتقب
ذاب قلبي في هواها فعلى قلبي العتب
عذبتني بهواها وهواها مستحب
هل ترى تذكر حبي وهوانا المستلب
كيف كانت شفتاها في شفاهي تحتلب
كيف كانت قبلاتي في شفاها تغتصب
والخطايا كيف كانت رغم انفي ترتكب
كيف كانت تتلوى فوق جمر ولهب
ويداها فوق خصري طامعات بالركب
اتحرى حين تغفو اينما يغفو الزغب
ارصد العطر الذي بين نهديها التهب
والذي بين الروابي حبسته والقبب
هذه النار التي اوقدت دون حطب
الصبايا لاهيات في جنون وصخب
لاعبات عابثات بين هزل وطرب
غارقات بالاماني حيثما الليل وقب
مبلغات كل شار اننا تحت الطلب
يتمنعن علينا دون عذر اوسبب
كلما ثار بهن لاعج الشوق ودب
ودعا الوجد لهن كل امر مستحب
تجد الحسناء صارت بعدما عز الطلب
عبدة بين يديك والعبيدات نهب
ثم تبقى في يديها سيد انت ورب
هكذا طبع الصبايا باردات في لهب
صائمات في الغدير عاشقات في رجب
خارجات من مطب واقعات في مطب
علم المتعة يبقى شامخا فوق القبب
ورعته عاشقات كلما مال انتصب
يتخيرن ملوكا او اساطين الادب
حيث يطلبن المعالي والاماني والحسب
او يرافقن علوجا كل علج من مصب
لايبالي حين يسقي اينما شاء سكب
مبتغاها مبتغاه حيثما يقضى الارب
طاف بالسر عليها كل من هب ودب
ولد الفاجر ياتي غالبا من دون اب
اصله اصل حقير ضائع بين النسب
هن صنفان عجب كل صنف في عصب
عابدات قانتات حافظات للنسب
عاريات كاسيات زاهدات بالادب
هكذا العمر سيمضي كلما زاد نضب
في صراع وحروب ونزاع وغضب
وطن العاشق يبقى وهو حر مستلب
ليت هذا العمر يمضي دون هم وتعب
ليتني لم اجتبيه ليته لم يحتسب

يابرلمان الشعب

  • يابرلمان الشعب!!!
  •  
  • يابرلمان الشعب رفقا بالفقير المعدم
    المشتكي في سره المنتشي بالعلقم
    بالمر حتى يرتضي بالخوف حتى يحتمي
  • مستوحش في اهله مستبشر باليتم
  • ان رامه ضيم صخا وجار بالصدر الظمي
    لاتضحكوامن صبره قد فاض صبر المسلم
    لامرحبا بالظالمين شعبنا والوالغين بالدم
    السارقين قوتنا كسارق من معدم
    والناشرين بيننا بالحقد عطر منشم
    خيراتنا صارت لكم فاستاثروا بالمنجم
    دستورنا من صنعكم ولم يكن بالمحكم
    ماكان يوما ناطقا وقد بدا كالابكم
    مفصل من اجلكم موزع بالاسهم
    لاخير فيكم انكم تمشون خلف المجرم
    وتاكلون لحمنا وتشرقون بالدم
    هل جئتموا من اجلنا بوفق عقد مبرم
    لاشيعة فازت بكم واستمتعت بالانعم
    او سنة لاذت بكم واستنجدت بالارحم
    لم تشبعوا من مطعم كمعزة لم تفطم
    يا امة لم تشتكي من صبرها  لكنها لم تهزم
    واوكلت في قهرها من ظالم لاظلم
    لاترهبي من صاخب وان بدا كالضيغم
    اوتانسي لهاذر اوواعد بالانجم
    فكل وعد زائف ان لم يخضب بالدم
    يامجلسا ماتفعلون ان قيل للشعب احسم
    ستندمون في غد ولات حين مندم
    علاءالعبادي
    اب/2013
  •  

قصيدة -سارجع يوما

 

نيسان 2012

سارجع يوما لارض العراق والقي اليها رحالي وابقى
واعشق فيها واطرب فيها واوفي اليها كما هي اوفى
لعلي على الجسر يوما اذوب وفي العشق يوما لعلي افنى
وارنو الى الشط حيث الحسان يشاغلن صبا شقيا معنى
يداري هواه ويخفي شجاه ويبدي اساه اذا ماتمنى
ويدري بان العراق البعيد قريب اذا مادعاه تجلى

علاء العبادي

قصيدة – صباح كله وعد

1.12.2012

صباح كله وعد وليل ماله حد
وايام بنا تمضي  طوال مالها عد
طويل ليلنا حتى قضى من طوله الوعد
وكان الوصل يغرينا وكم اغرنا بنا الصد

واستفاقت ناعسات شاقها في النوم زند
عشقنا في الهوى دعدا ولم تشفع لنا دعد

ولم نخلف لها وعدا ولم يصمد لها وعد
وفي قلبي من الحب شرارات لها رعد

سمائي ليس تكفيني وارضي مالها بعد
وفي النفس صراعات تجافى عندها القصد
غريب اينما امضي وحيد حيثما اغدو
ولم اشبع من الماضي وبي مستقبل يعدو
رماني الله في ارض يناجي شوكها الورد

سماها تلتظي نارا وارض كلها لحد
فلا عدل بها يقضى ولا طير بها يشد
وكل يقرا القران  عدا الاخلاص والحمد
وكل يدعى حقا وكم حق له جند

بلاد كلها عنف  وناس مابهم رشد
وكيف الرشد ياتينا ونحن شعارنا العند
سبقنا الناس في الفوضى  وصرنا بالهوى نشدو
فلا رب لنا  يرضى ولا يقنع لنا عبد
ولا غرب يحامينا  ولاشرق بنا يحد
ولولا الغرب مازلنا يسوم حقوقنا وغد
الوف دينها الخوف  تهاب كلابها الاسد
اذا شاءت لها ربا  نبا من بينها قرد
ولن ترضى به عرب ولن ترضى به كرد
فارض خيرها فرط كبحر مابه مد  
وشعب ماله راي كسيف ماله زند
علاء العبادي

قصيدة – عراق الخير

عراق الخير

                                                            علاء العبادي

 

 

عراق الخير والتقوى ستمسي في غد اقوى
زرعنا فيك اجيالا وكنت الماء والمروى
فانسان بلا ارض كانسان بلا مأوى

وانسان بلا عشق كأنسان بلا جدوى
وقلنا سوف نبنيه عراقا شامخا اقوى
ظلمنا بعضنا بعضا وبعض الظلم ما اغوى
ولم تقنع لنا نفس ولم نشبع من الشكوى
طوينا صفحة الماضي وهذي صفحة تطوى
وجاءت زمرة تسعى لزرع الحقد والبلوى
مللنا كذبهم حتى حسبنا كذبهم نجوى
فلا دستورهم يشفي وان كانت به السلوى
كتبتم كيفما شئتم ولم نسأل عن الفحوى
وقلتم سوف نحميه فصارت طرفة تروى
وبات الامر مرهونا برأي الشيخ  والفتوى
فكل يبتغي عدلا وكل يدعي التقوى
ويغوي القوم شيطان اذا شيطانهم اغوى
وصار الظلم ناموسا بكم يسري كما العدوى
فيا اعجوبة التاريخ يااسطورة تروى
ستبقى درة الدنيا وتبقى غايتي القصوى

مايس 2012

قصيدة هذا العراق

هذا العراق

كانون الثاني 2013

 

ياموطنا لم يكتمل اشراقه

وتعطلت من حزنها احداقه
وتفرقت في غفلةعشاقه

وتساقطت بربيعه اوراقه
واستاثرت بمصيره سراقه

واستوحشت بدروبه افاقه
واستبدلت بكتابه اطباقه

وتغيرت بحروبه اخلاقه
ياموطنا لما نزل نشتاقه

ونعوده مهما غلت اسواقه
ياغاليا ياملهما ياساكنا

بقلوبنا مذ اينعت اعذاقه
كم عانقت اشواقنا اشواقه

وتهافتت للقائنا احداقه
بعيوننا ياموطني باق وان

قد حاولوا بغيابنا احراقه
هذي جرابيع العدا لم يشبعوا

من خيره فتعمدوا اغراقه
هذا العراق عطاؤه لاينتهي

كم اربكت اعداءه اعماقه
اسراره مشغولة بدمائنا

وتنفست اذواقنا اذواقه
لم تنكسر بهروبنا اطواقه

وجوازنا لم تنتهي اوراقه
علاء العبادي

واستبدلت بكتابه اطباقه –اي انهم استبدلوا الكتاب باجهزة الاستقبال الفضائية او الانترنيت

 

 

 

 

صباح كله وعد وليل ماله حد

1.12.2012

صباح كله وعد وليل ماله حد
وايام بنا تمضي  طوال مالها عد
طويل ليلنا حتى قضى من طوله الوعد
وكان الوصل يغرينا وكم اغرنا بنا الصد

واستفاقت ناعسات شاقها في النوم زند
عشقنا في الهوى دعدا ولم تشفع لنا دعد

ولم نخلف لها وعدا ولم يصمد لها وعد
وفي قلبي من الحب شرارات لها رعد

سمائي ليس تكفيني وارضي مالها بعد
وفي النفس صراعات تجافى عندها القصد
غريب اينما امضي وحيد حيثما اغدو
ولم اشبع من الماضي وبي مستقبل يعدو
رماني الله في ارض يناجي شوكها الورد

سماها تلتظي نارا وارض كلها لحد
فلا عدل بها يقضى ولا طير بها يشد
وكل يقرا القران  عدا الاخلاص والحمد
وكل يدعى حقا وكم حق له جند

بلاد كلها عنف  وناس مابهم رشد
وكيف الرشد ياتينا ونحن شعارنا العند
سبقنا الناس في الفوضى  وصرنا بالهوى نشدو
فلا رب لنا  يرضى ولا يقنع لنا عبد
ولا غرب يحامينا  ولاشرق بنا يحد
ولولا الغرب مازلنا يسوم حقوقنا وغد
الوف دينها الخوف  تهاب كلابها الاسد
اذا شاءت لها ربا  نبا من بينها قرد
ولن ترضى به عرب ولن ترضى به كرد
فارض خيرها فرط كبحر مابه مد  
وشعب ماله راي كسيف ماله زند
علاء العبادي