احب الحسين

وأنت اذا ما ذكـرت الحسيـن * تصاممت لا جاهـلا موضعـه
أحــب الحسـيـن ولكننـى * لسانـى عليــه وقلبى معـه
حبست لسـانى عـن مدحـه * حـذار أمـيـة أن تقطعــه

فندقكم ما يصلح حاجه

فندقكم ما يصلح حاجه
ميلاد عمر المزوغي


فنــــدقكم مــــــــــا يصلح حاجه
حـــريرة ,مكـــــــرونة ودجاجه


دجـــــــــــــــــــــــــــــــاجة نيّه
مصهودة فـــــــي الكوشة شويه
والــــــدم امعــبي الصونــــــــيه
بســرعة جابــــــوها الصفراجه
لهطناها خـــــالقـــــــين قضــيه
بعــد مــا افتالنا سي(بوعجاجه)
فندقكم


كـــل يوم ايجيبوا فـــــي فوطه
اتمسّها تلقـــــــاها مبلــــــــــوله
تــــدهورْ بين فــــــوق اولوطه
عــرقانــــه اتقـــولش مهبـــوله
طــاريلها زي ابـــن بطــــوطه
فــي الحجـــرات امدايره جوله
اتعيّط وتقول رانــــي مخبوطه
نا دايا راهو صعيب اعـــلاجه
فندقكم

فندقكم ما يصلح حاجه
ميلاد عمر المزوغي


فنــــدقكم مــــــــــا يصلح حاجه
حـــريرة ,مكـــــــرونة ودجاجه


دجـــــــــــــــــــــــــــــــاجة نيّه
مصهودة فـــــــي الكوشة شويه
والــــــدم امعــبي الصونــــــــيه
بســرعة جابــــــوها الصفراجه
لهطناها خـــــالقـــــــين قضــيه
بعــد مــا افتالنا سي(بوعجاجه)
فندقكم


كـــل يوم ايجيبوا فـــــي فوطه
اتمسّها تلقـــــــاها مبلــــــــــوله
تــــدهورْ بين فــــــوق اولوطه
عــرقانــــه اتقـــولش مهبـــوله
طــاريلها زي ابـــن بطــــوطه
فــي الحجـــرات امدايره جوله
اتعيّط وتقول رانــــي مخبوطه
نا دايا راهو صعيب اعـــلاجه
فندقكم


الكهرباء وطرح الاحمال

ميلاد عمر المزوغي


50% طــــرح احـــــــــمال
حظــــــــــر تجــــــــــــــوال
شـــــــــــن مــــــــــــــــازال
اتقددنا مــــن غيــــــر احبال


رانــــــــا انــــــــذلــــــــــــينا
طبــيخة درنــــاها بأيـــــــدينا
نستاهـــــل مــا صايــــر فينا
امتــى بنقــولــــوا افتكــــــينا
شبــاب وطنــي قاعـــد بطّال


المكيف محــــــــــــــــــــروق
من غير شاشة,ضاقوا الخلوق
بـــ(نجدب) هاتـولـي “طلوق”
الله امغيّر لحـــــــــــــــــــوال
يرزينا فـــــــــي هلّي “فوق”
ايبشمطهم تيـــبس العــــروق
شتــــاوي بنغنّـي ومــــــوّال

ممثلة شعر عبدالسلام مصباح

شعـــر عبـد الســلام مصبــاح

1 – سَيِّدَتِـي أَيَّتُهَـا البَوْصَلَـةُ الْمَشْـدودَةُ نَحْـوَ الزَّمـنِ اليابـسِ والزَّمَـنِ الْمُنْشَطِـرِ بَيْـنَ فُصـولِ الأُكْذوبَـةِ والزَّبَـدِ والزَّمَـنِ الْمَخَْضـوبِ بِلَـوْنِ الضَّحَكـاتِ الْموجِعَـة والأَصْبـاغِ الْخُـرْسِ وَبالْمَحْـوِ… أَعْتَـرِفُ الآنَ أَمـامَ مَرايـاكٍ وَأَوْراٌقِ التّـوتِ وَهـذا الْجَسَـدِ الرّافِـهِ والْمَعْجـونِ بِأَلْـفِ يَـدٍ وَالْمَنْـذورِ لِطـولِ الَّليْـلِ.. بِأَنَّـكِ أَحْسَنِـتِ التَّمْثِيـلَ كَـانَ الـدَّوِرُ يَلِيـقُ بِـكِ أَتْقَنْتِـهِ صَفَّـقَ الْجُمْهُـورُ طَوِيـلاً، صَفَّـقَ… حَتَّى سَقَطَـتْ كُلُّ الأَقْنِعَةِ الإِثْنَا عَشَـرَة زَالَ الْمِكْيَـاجُ فَبَـانَ الْوَجْـهُ الْمَجْـذُورُ وَمَـا تَحْـتَ الْجِلْـدِ وكـل قشـورِ الجَسـدِ الملفوفـةِ بالزيـفِ وبالخيـشِ

2- سَيِّدَتِـي…. أَيَّتُهَـا الْمَسَيَّجَـةُ بِالزَّمَـنِ الْمُغْتَـالِ وَبِالْحـاءِ وَبِالأَلْعـابِ الْمَسْتـورَةِ وَاللغَـةِ الْمَسْلولَـةِ أَنْبَأَنِـي الْعَـرَّافُ قُبَيْـلَ لْقَـاكِ بِأَنَّـكِ بَارِعَـةُ فِـي التَّمْثِيـلِ بَارِعَـةُ فِـي الْكَـذِبِ بَارِعَـةٌ فِـي الْغَـدْر وَبارِعَـةٌ فـي فِعْـلِ الحُـبِّ…ِ فَمَـا صَدَّقْـتُ وَرُحْـتُ أُعَانِـق فِيـكٍ حُلْمـاً مَطْـرُوزاً بِخُيُـوطٍ سَـرَاب.

3- سَيِّدَتِـي تَمْثِيلُـكَ هَـذَا أَدْخَلَنِـي غَابَـاتِ الْحُلـمِ الأَخْضَـرِ وَالضَّـوْءِ الْمُـورِقِ… فِـي رَمْشَـةِ عَيْـنٍ أَخْرَجَنِـي عَذَّبَنِـي ضَيَّعَنِـي زَرَعَ الْحُـزْنَ بِقَلْبِـي وَأَضَـاعَ الـدِّرْبَ أَضَـاعَ الْحَـرْفَ أَضَـاعَ الْعُمْـرَ… وَشَرَّدَنِـي

4- سَيِّدَتِـي أَيَّتُهَـا الْمَوْشُومَـةُ بِالنَّـارِ وَبِالأَصْبَـاغِ الْخُـرْسِ وَبِاللَّـوْنِ الْمُوجِـعِ لاَ تَنْتَفِخِـي كَالطَّـاوُوسِ كُـلُّ تَفَاصِيلُـكِ أَعْرِفُهَـا نَبْضـاً نَبْضـاَ حَرْفـاَ حَرْفـاً أَعْـرِفُ نَهْدَيْـكِ فَفِـي نَبْعِهِمَـا تَوَضَّـأْتُ وَأَطْفَـأْتُ حَرِيقِـي، عطشـي، أَعْـرِفُ صَـدْرَكِ فَعَلَـى رَبْوَتِـهِ غَنَّيْـتُ وَأَقَمْـتُ صَلاَتِـي أَعْـرِفُ مِلْحَـكِ قَمْحًـكِ عُشْبـكِ فَاكِهَتُـك… 5 – سَيِّدَتِـي أَيَّتُهَـا الْمُحَمَّلَـةُ بِعَلاَمَـاتِ اسْتِفْهَـام كَـمْ يَكْفِيـكِ مِـنَ النَّـارِ مِـنَ الْجُثَـثِ كَـيْ تَغْتَسِلِـي.