انها الحقيقة

انها الحقيقة

ياوطني

اننا نستطيع ان نعيش في مكان اخر

مكان يسمى الغربة

اي مكان بعيدا عن الوطن

وانها الحقيقة

اننا في الغربة

سنشعر بالامان

وسنعيش حتى سن متاخرة

لن نشعر بالمرض

ونتذوق الحرية

حرية الراي

وحرية الكلام

والحريات كلها

ولكن هل هذا هو كل شيء

اذا حصلنا على كل شيء

هل هذا هو كل شيء

هل سنكون سعداء

اذا كنا في امان

خارج الوطن

هل سنكون سعداء

 

علاء العبادي

سويسرا

25 كانون ثاني

2017

ياوطني

وانت ياوطني

قلبي

وعقلي

وروحي

واحلامي التي لاتنتهي

وقرة عيني

ودمعتي

ومهجتي

وقبلتي

   وقبلتي الاولى

وقبلتي الاخيرة

وغضبي

وفرحتي

وحزني

واهاتي

ولانك ياوطني ماتزال هناك

لانك لم تتخلى عني ابدا

ولم تهجرني

ولم ترحل

لانك لست صفحة للتواصل

ولم تكن ابدا صديقا افتراضيا

لانك ماتزال معلقا في السماء مثل قمر عنيد

وشمس لاتمل

لانك لست خاتم الخطوبة او خاتم الزواج

لست هاتفي النقال

اومسبحة الصلاة

انت ياوطني

شعاع الشمس في ماء بارد

وشهقة الام

وحوار النجوم

لانك ياوطني

تصنع لنا التاريخ

كل يوم

وتموت من اجلنا كل يوم

وتحيا من اجلنا

كل يوم

ونحن

لانفعل اي شيء

ياوطني

 

علاء العبادي

سويسرا

كانون الثاني

2017

الوطن مشغول

83

علاء العبادي

 

كل ماتحتاج اليه الان

هو ان تنام

وان لاتفكر بالوطن

الموطن مشغول

مشغول جدا

بالموت

المخصص لليلة العيد

وفي ليلة القدر

حيث لاتنزل الملائكة بسبب الحر

لتعطي الفرصة لمزيد من المشجعين

واغبياء يصيحون الله اكبر

واغبياء يضحكون

وصائمون

ومفطرون

ومصورون

 

كيزفيل – سويسرا

كانون الثاني 2017

 

كيف يفرح رجل خائف

تقولين لي افرح

وكيف يفرح السومري

الخارج من الجنة توا

كيف يفرح رجل

يقولون له انك ستموت غدا

او بعد غد

كيف يفرح رجل حزين

خائف منذ الازل

يخاف على وطنه

كما يخاف على اولاده

ويحن الى وطنه

كما يحن الى امراته

كيف يفرح رجل لايعرف سوى الحب

في الوطن او في الغربة

ياسيدتي

الرجال الذين يفرحون ليسوا رجالا

والوطن

لايريد رجالا سعداء

النساء

يحملن برجل سعيد

والسعيد

لم يولد بعد

ليس في هذا الوطن

 

علاء العبادي

كيزفيل – سويسرا

كانون الثاني

2017

 

انت لاشيء

ان تكون بعيدا عن الوطن

فانك بلا طعم

مثل فنجان قهوة بارد

او كتاب بلا عنوان

او زهرة مظلومة

او نجمة مطاردة

بعيدا عن الوطن

انت لاشيء

 

كيزفيل – سويسرا

كانون الاول

2016

نحن في امان

 نحن في امان

لكننا لانشعر بالسعادة

هل هذا هو حال الغرباء

والبعيدين عن اوطانهم

والخائفين من زوجاتهم

والذين ماتت امهاتهم

يشعرون بالامان لكنهم لايشعرون بالسعادة

البعيد عن الوطن

كالبعيد عن امه

يحب زوجته ويتمتع بها

لكنه لايشعر بالسعادة معها

لانه غريب دائما

لايشعر بالسعادة ابدا

 

كيزفيل – سويسرا

كانون الاول

2016

انا اموت كل يوم

انني اموت كل يوم

ليس بسبب الحب

ولا بسبب المرض

ولا بسبب الحزن

ولابسبب القهر

يقول لي قلبي اللطيف

لاتبك

ارجوك

نحن مازلنا بخير

لقد عادت الشرايين التاجيه للعمل مرة اخرى

وتجاوزت الجلطة الدماغية

وتستيقظ كل صباح بنشاط وحيوية

وامراتك الى جانبك

تاكلان معا

وتخرجان معا

وتتشاجران كثيرا

وتخططان للعودة

فلماذا تبك يا عزيزي

لاتبك

ارجوك

مازلنا انا وانت بخير

لقد عاهدت منذ زمن بعيد

اننا سنبقى معا

الى النهاية

مادمت تحب الفسنجون

وتشتهي الثريد

وتحلم بالساهون

اذن انت بخير

سيصنعون لك الاش

والطاس كباب

والقيمة

والكثير من الكبة

فلماذا تبكي ياعزيزي

ارجوك

لاتبك

انا بخير

مازلت قادرا على الحب

الكثير من الحب

لانني اثق بك

لن اتوقف ابدا

عن الحب

فلماذا تبكي ياعزيزي

لاشيء يستحق البكاء

فلماذا تبكي

ياعزيزي

نحن مازلنا بخير

مادمنا نفكر بالاخرين

ونفكر بالوطن

فلن نموت ابدا

 

كيزفيل – سويسرا

كانون الاول

2016

لامكان اجمل من الوطن

136

علاء العبادي

 

عزيزتي نور

ليس هناك مكان مثل الوطن

كل شيء فيه جميل

حتى الجحيم

حيث الحرارة فوق الخمسين

يصبح الرطب احلى

والنساء اشهى

وقليل من يفهم في النظريات

خاصة نظرية القهر

الكل يعرفها ولكن لا احد يتحدث عنها

من اجل الوطن الجميل

لا احد يتحدث عن القهر

الكل راض

لان الوطن جميل

الكل سعيد

تموز 2016

الوروار

الوروار

علاء العبادي

 

سلام على صديقي عاشق النخل والنوارس الانيق

المثقف

الفقير جدا

المتعب جدا

الذي احبه جدا

الذي لم يقل الحمدلله ابدا

حتى بعد ان نجا من ثلاث حروب

ونجا من الجوع

المحترف جدا في صناعة الحزن

البريء

قبل سقوط الامبراطورية الرومانية

المتهم

بالتواطيء والتنازل والخضوع

الذي لم يكن يشبه سلام عادل

ولايشبه اسماعيل فهد اسماعيل

الاسمر

الذي كان يحب زميلتي البيضاء

عشيقة ضابط الامن

المتزوجة من قائد الفيلق

التي لم تبلغ عنه الفرقة الحزبية في مدينة الثورة

لانها كانت تحبني

عازمتك على همبركر ابو يونان

اليوم بعد انتهاء الدوام

انتظرك يم مصرف الرهون

حبيبي

سانتظرك

قرب قاعة الشعب

وتحت ساعة بيك بن

انتظريني

لاترحلي سريعا

انا انتظر رجال الامن

اخاف عليهم من الوطن

اخاف عليهم من عصافير الحزب

لكننا سنبقى معا

حتى يرجع سرب العصافير الذي لم يحصل على الاقامة الدائمة

سنبقى معا

انا وانت

مثل عصفورين احمقين

حالمين

متورطين

حزيران 2016