ابك يابلدي الحبيب – علاء العبادي

ابك يابلدي

ماجدوى كل شيء… بدون وطن

 

علاء العبادي

 

ابك يابلدي

ابك يابلدي الحبيب

على خيباتك المستمرة

و حظك السيء في الحب والمنازعات

على رجالك المتعبين

ونسائك المتعبات

على اطفالك الذين فقدوا الذاكرة

والارامل الصابرات

على مقابرك التي لاتمتليء

وانهارك التي لاتجف

على بيوت الطين

على نخيلك الحزين

وحزنك السرمدي

على بابل التي لاتعرف الضحك

وسومر المشغولة بالبكاء

ابك

على الموصل

قبل ان ينهار سد الموصل

و قبل ان تنفجر البصرة

ابك يابلدي

على ايامك البيض وايامك السود

على ضمائرنا قبل ان تصحو

ووعينا قبل ان يعود

على احاسيسنا التي لايفكر بها احد

ابك

على نفطك البريء

واقتصادنا الارعن

على نفط البصرة ابك بحرقة

وعلى نفط الشمال

ابك اكثر

ابك

على احزانك اليومية

واحزاني التي لاتنتهي

ابك

على عصافيرك التي لاتتكلم الفصحى

وحقولك التي لاتزرع الزعفران

ابك

على عشيقاتي الصغيرات

وحفيداتي

قبل ان يكبرن في حقل البنفسج

قبل ان اموت على نهر الراين

ابك

على نخلة في جنوب العراق

تحفظ اسماء القتلى واسماء الشهداء عن ظهر قلب

وتضحك علينا

لاننا نسينا

اسماء امهاتنا

بعد ان تهنا طويلا في حقول الخطيئة والغفران

ابك

على مصيرك المعروف

وسرك المكشوف

ابك

على رجل لايعرف كيف يبكي امام اطفاله

ورجل يموت كل يوم

ابك

علينا

قبل ان نموت

ابك

على الحرية التي افسدتها القبائل

ابك على سنوات الجمر

التي لاتريد ان تنظفي

في خيام الهنود الحمر

ابك

على خندق لم يمت فيه احد

يابلدي

ولان الهجرة خيار

والعودة قرار

ابك علينا

قبل ان نهاجر وقبل ان نعود

لاننا بكينا كثيرا عليك

ابك قليلاعلينا

قبل ان تموت

 

 

كيزفيل- سويسرا

كانون الثاني 2016