حضارات

[COLOR=Black]. التاميرا :[/COLOR
Altamiraأحد الكهوف المرسومة من العصر الحجري فيما قبل التاريخ . أكتشف بمنطقة حجرية (كلسية) شمال شرق أسبانيا. والرسوم ملونة بعدة ألوان ترابية من بينها الأسود والأحمر وهي مناظر للأبقار (بقر بيزون ) والغزلان . (أنظر : فن ماقبل التاريخ).
تاميل :
>Tamilشعب التاميل كان يعيش في جنوب الهند أخذ يستعمر مناطق حنوب شرق آسيا منذ أوائل القرون الأولي الميلادية . ومن بين هذه المستعمرات التاميلية ظهرت عدة دويلات من بينها مملكة تشامبا (حاليا جزء من فيتنام ) ومملكة فونان ( كمبوديا).
وهذه الممالك كانت في جنوب شرق آسيا . وكان لها ثقافاتها التي تتميز بطابعها الهندي
تاي : Tai, thai
. شعب قبلي رعوي كان يعيش ببورما والصين وتايلاند بجنوب شرق آسيا . وكان له حضارته بالعصر الحجري الحديث حيث غخترع الفأس المستطيلة المقطع . واهتم بالزراعة ولاسيما زراعة الرز منذ3000سنة .وكانت كلمة التاي نطلقعلي تايلاند ومعناها أرض التاي . وكان لشعب التاي لغته التائية (الطائية ). ( أنظر : مومياء ).

تتر:
Tartar, Tatar.كلمة معناها سكان الجحيم ونطلق علي شعب خليط من أصول تركية ومغولية بأواسط آسياقرب بحر قزوين . ولغتهم من اللغات التركية . وكان لهم إمبراطوريتهم أيام باتو حفيد جنكيز خان وعاصمتها قراقورم.( أنظر : ترك )
. تحنيط: mummification.أنظر مومياء.

. تحوت : Thot.
إله القمر وحامي الكتابة والكلمة لدي قدماء المصريين . وكان يصور علي هيئة طائر أبوقردان . وكان بعبد في هرموبوليس (الأشمونين)
كتابة إيديوجرام
: Ideogram كتابة الرمزية أو التصويرية . وقد بدأت بطريقة البكتوجرام .أي تصوير الأشياء . فكانت الشمس ترسم كشمس . ثم تطور الرسم للتعبير عن الأفكار. فرسمت الشمس كدائرة ترمز للنهار أو الحرارة أو الضوء . ومازالت الكتابة الصينية إيديوجرامية حتي الآن . ثم ظهرت الفينوجرامية (مادة)بعد الإيديوجرامية. وهي الكتابة بالحروف التي تنطق . لهذا يطلق عليها الكتابة النطقبة أو اللفظية .بمصر الوسطي تحوتمس :
Thotmosis,Tutmose. لقب أربعة ملوك من الفراعنة بمصر من الأسرة 18. وكان أهمهم تجتمس الثالث (1504 ق.م. – 1450 ق.م. ) .تزوج الملكة حتشبسوت . قام بوقف زحف دولة ميتاني ببلاد الرافدين علي الشام وفلسطين . , وتوغل جنوبا حتي الشلال الرابع بالنوبة . تدمر : أنظر : بالميرا تراجيديا
:Tragedy. أرقي أنواع الدراما . وتدور حول قصة بها حركة وتنتهي بالموت . وكانت تثير الشفقة والرعب معا بين جمهور المشاهدين . وقد كتبت أرقي أنواع التراجيديات باللغة الإغريقية . وكانت تعتبر من الأساطير الإغريقية المجدردة من وجهة النظر الإغريقية . وكانت تتناول المشاكل بين الإنسان والآلهة الغغريقية الأسطورية . ومن أشهر كتابها آشلي ةسوفوكليس وإيربيدس. تراجيديا
:Tragedy. أرقي أنواع الدراما . وتدور حول قصة بها حركة وتنتهي بالموت . وكانت تثير الشفقة والرعب معا بين جمهور المشاهدين . وقد كتبت أرقي أنواع التراجيديات باللغة الإغريقية . وكانت تعتبر من الأساطير الإغريقية المجدردة من وجهة النظر الإغريقية . وكانت تتناول المشاكل بين الإنسان والآلهة الغغريقية الأسطورية . ومن أشهر كتابها آشلي ةسوفوكليس وإيربيدس. ترك :
Turks. قبائل بدو رحل كانت تعيش بالأناضول ووسط آسيا والقوقاز . وأصولهم تتشابه في اللغات والعادات مع المغول ( أنظر : تتر ) . وكانوا وثنيين أسلموا في القرن العاشر م. تركيا : Turkey.
كانت الأناضول (أنظر : آسيا الصغري ).الجزء الغربي لتركيا بالشطر الآسيوي من أقدم المناطق المأهولة بالسكان بالعالم القديم . والجزء الآسيوي يمثل 97% من مساحة تركيا .ويفصلها عن أوربا مضيق البوسفور والدردنيل وهما يربطان البحر الأسود بالبحر الأبيض المتوسط. والشطر الأوربي يضم أدرنة وجزء من مدينة إستانبول.و بشمال شرق ’سيا تضم تركيا جزءا من أرمينية وأجزاء من تركستان (أكراد) . والأتراك رغم أنهم عثمانيون إلا أنهم خليط عرقي معقد من الأتراك والأكراد والعرب . واللغة تركية والكردية تستخدم في الجنوب وجنوب شرق وهناك أقلية تتكلم العربية . ز99%مسلمون سنة وأقلية علوية ومسيحية ويهودية . أنظر : بيزنطة . بيزنطية .

ترياسي: عصر. أنظر: زمن جيولوجي .
تسللي : أنظر : فن ماقبل التاريخ
تسمانيون: Tasmanians
. شعب منقرض كان يعيش في جزبرة تسمانيا حتي عام 1642م. واصله من الأستراليين القدماء(أبارجين) . وظلوا معزولين عن العالم وكانوا بغبشون علي الثمار ويسكنون الأكواخ . وصنعوا أدواتهم وآلاتهم ومكاشطهم من الحجر. لما إستعمرهم الإنجليز قضوا عليهم بالمذابح الجماعية . تطور : الإنسان Human Evolution .
قبل العصر الحجري (مادة) كان أسلاف الإنسان (مادة) يطلق عليهم أسلاف البشر hominids الذين أصبحوا يسيرون علي قدمين . وفي فجر العصر الحجري كان يوجد نوعان من أشباه البشر هما جنس هومو genus Homo (مادة: هومو) وجنس أوسترالوبيثكس genus Australopithecus (مادة: أوسترالوبيثكس) . وقد تطور الإنسان لأشكال أخري من هومو بينها الإنسان الماهر( الصانع) Homo habilis والإنسان المنتصب Homo erectus وإنسان نيادرتال Homo neanderthalensis . وآخرهم الإنسان العاقل Homo sapiensالذي يعتير الإنسان الحديث المعاصر( أنظر : عصر حجري. أسلاف الإنسان . ). تفحم Carbonization:
معظم النباتات تتحول لفحم حيث تترك الزيوت النبات وتبقي طبقة فحمية . عكس الحيوانات قلما تتفحم بل تبلي لحومها اللينة أنسجتها ولايبقي منها سوي جلودها أو عظامها . تقويم : . وكان للأوزتك تقويمهم . وكان تقويما(أنظر: تقويم ) دينيا وفلكيا. وكان يتكون من السنة المقدسة والسنة المدنية . وكانت الستة المقدسة تتكون من 200يوم . والسنة المدنية كانت مكونة من 360 بوم . لأنها مرتبطة بالسنة الشمسية , وكان بضم بعدها 5أيام لكل ستة مدنية .وكانت هذه الأيام الخمسة تخصص للأغراض الدينية . وكلا السنتين كانتا مقسمتان لشهور وأسابيع . وكان الشهر 20 يوما والإسبوع 13 يوما . وكان تقويم المايا مرتبط بالزراعة . ويعتمد علي الملاحظات الفلكية . وكان يصحح مرة كل 52سنة . تقويم : كان وجه القمر أول ميقاتي عرفه اليشر منذ عصر ماقبل التاريخ . وقد كان بداية ظهرر التقويم في العصر الباليوثي (مادة)الأخير. والنباتات تنمو حسب دورات الشمس وفصولها السنوية وليست حسب دوارات القمر. وكان قدماء المصريين قد ربطوا تقويمهم بفيضان النيل والزراعة كان يوجد أجندة دينية لدي الأزتك (مادة) مكونة من 260يوم عليها هذه المعلومات . وكانت الأيام المقدسة لتكريم الآلهة كان لها أجندة للتقويم الشمسي , مكونة من 365 يوم . وهذا التقويم كان متبعا لدي الأولمك والمايا والزابوتك في أمريكا الوسطي . . ومن أشهر تماثيل الأزتك حجر التقويم الذي يزن 22طن وقطره 3,7متر . ويمثل الكون والعالم بالنسبة للأزتك . ففي وسط الحجر منقوش صورة وجه الشمس ويحيط بها دوائر مصممة لترمز للأيام والسموات .أنظر : باليرمو . فلك . ستونهنج . دوائر الحجر . وكان فلكيو المايا يقومون بعمليات حسابية صعبة من بينها تحديد اليوم والإسبوع من التاريخ التقويمي لأي سنة منذ آلاف السنين في الماضي او المستقبل . وكانوا يستخدمون مقهوما للصفر رغم عدم وجود الحساب والكسور العشرية. وعرفت جضارة المايا الكتابة الرمزية (الهيروغليفية ) كما عرفت التقويم عام 613ٌ.م. . والسنة الماياوية 18 شهر كل شهر 20 يوم . وكان يضاف للسنة 5 أيام نسيء يمارس فيها الطقوس الدينية وعرفوا الحساب . وكان متطورا . فالوحدة نقطة والخمسة وحدات قضيب والعشرون هلال . وكانوا يتخذون اشكال الإنسان والحيوان كوحدات عددية . . وكان الفلكيون القدماء لديهم قد لاحظوا حركات الشمس والقمر والكواكب . وصنعوا تقويمهم من خلال حساباتهم وملاحظاتهم الفلكية لهذه الأجرام السماوية . وكانت ملاحظات الفلكيين تتنبأ لتبشرهم بالأحداث والساعات السعيدة في كل أنشطتهم الحياتية , ولاسيما في الزراعة أو الحرب . وحسب الفلكيون سنة كوكب الزهرة 583,92 يوم (584 يوم). وكانت الأيام حسب الرقم 20 أساس الحساب الماياوي . وقد وجدت تواريخ منقوشة علي الحجر . تمثال أبوللو رود س (تمثال): Apollo of Rhodes . تمثال رودس أحد عجائب الدنيا السبع في العالم القديم . وكان تمثالا ضخما من البرونز . أقامه أهالي جزيرةرودس عام 2800 ق.م. وكان ارتفاعه 35 مترا . واستغرق بناؤه 12عاما وكان مقاما في مدخل ميناء الجزيرة بالبحر الأبيض المتوسط . الا أن الزلزال هدمه بعد58سنة من اقامته وبيع كخردة

حضارات

براك
Brak .تل قرب نهر حابور شمال سوريا . وأهم آثاره معبد العين التي يرجغ تاريخها إل 3000سنة ق.م. وتماثيل تتميز بالعيون . والمكان كان مكانا خصيبايخص وقتها مملكة الأكاديين (مادة) .

بربر : Berber
لفظ أطلقه الإغريق القدماء علي كل الشعوب الغير إغريقية التي لاتنطق اغتهم . ثم تطور معني الكلمة إلي الإزدراء زالإحتقار . خني أطلق علي شعب إيبيريا سكان شبه جزيرة إبيريا بأسبانيا . وعلي سكان مناطق القبائل بالجزائر والمغرب .

[
برجTower . (أنظر : زقورة ).

برج بابل
(أنظر : حدائق بابل المعلقة) .

بردي : papyrus
ورق البردي .يزرع نبات البردي( Cyperus papyrus ) في مصر منذ ايام قدماء المصريين . وكانوا يصتعون منه منذ 4000سنة ق. م. ورق البردي الشهير الذي كانوا يصدرونه لمعظنم بلدان العالم القديم .وكانوا يطلقون علي النبات واح أو محو , وعلي ورقه شو . وكان يستخدم في الكتابة . وطول الصفحة 30سم وعرضها 20سم ز وكان طول اللفافة (الطومار)من 6-10 متر . وكان الطومار يصنع بلصق الورق معا . وكان يلف حول لوح خشبي أوقضيب من العاج . وكانت الصفحة تصنع من شرائح طولية من سيقان النبات . وكان الفينيقيون يتاجرون فيه ويستعملونه منذ سنة 1100ق,م؟ فكانوا يصدرونه للإغريق منذ سنة 900ق.م. . وإبان الإمبراطورية الرومانية كانت مصر تصدر منه حصصا منتظمة لروما حتي لاتشل بها الحركة الثقافية والإدارية . (أنظر : بيبلوس . طومار ).وكانت صورة نبات البردي يرمز بالهيروغليفية لمصر السفلي حبث كان يزرع بها في البرك والمساتقعات . وكانت جذوره تستعمل كوقود ولبابته كطعام . وكان يصنع من سيقانه الصنادل والقوارب والحبال المجدولة والحصر والأشرعة والصناديق (المشنات) والملابس . وظل بستعمل كورق للكتابة بمصر حتي ظهر الورق في القرن الثامن. وكلنت طريقة صنعه بوضع شرائح السيقان في طبقتين والضغط عليهما فتلتصق بعصارة النبات ومياه النيل . وكانت الصحائف تلصق معا لتكون اللفافة وتلف علي قضبان من الخشب .

كتابة ديموطقية : demotic
أنظر هيروغليفية وهيراطقية) . لغة مصرية قديمة تعتمد علي الأصولا الساكنة فقط حلت محل اللغة الهيراطقية (مادة) في القرن السابع ق.م.. و كلمة ديموطقية معناها شعبي. وكانت تستعمل في تسجيل الحياة اليومية لكنها فيما بعد كانت تستخدم في كل شيءحتي علي الآثار (أنظر: حجر رشيد) وأبقت علي إحياء الهيروغليفية لمدة قرن . وبعدها طور المصريون لغتهم للأبجدية القبطية (Coptic معناها بالإغريقية مصر )مادة .

بركل
Gebel Barkel جبل بركل . موقع أثري كان مقدسا لدي النوبيين بنوبيا (مادة ) العليا حيث كانوا يعبدون آلهتهم رغم محاولة المصريين القدماء تغيير هذه العبادات. وكانوا يعتقدون أن هذا الجبل المقدس بيت الإله آمون رع وهناك عدة معابد أقيمت له .

برمي :عصر. أنظر: زمن جيولوجي

برونزيBronze. عصر ظهور علم السبائك(مادة).وهذا العصر بداية ظهور علم الفلزات عندما عرف الانسان الأول كيف يصهر أملاح النحاس الغفل مع الفحم النباتي في البواتق والأفران لصهرها بالحرارة واختزال هذه الأملاح .وكان يخلط النحاس الغفل مع القصدير أو الأنتيمون وصهرهما معا.وكان البرونز يستخدم في صناعة الأدوات والمعازق والمجارف والسكاكبن .لأنه أكثرحدة وأطول عمرا من النحاس . بزرك : أنظر : بازرك .

بزنطية
الإمبراطورية البيزنطية Byzanine empire. كانت عاصمتها القسطنطينية (أنظر : بيزنطة ). وكان يطلق عليها الإمبراطورية الرومانية الشرقية . وكان العرب يطلقون عليها بلاد الروم . وكان مؤسسها الإمبراطور قسطنطين قد جعل عاصمتها القسطمطينية عام 335م. بعدما كانت روما عاصمة للإمبراطورية الرومانية .والتي أصبحت بعد إنفصال جزء ها الشرقي( البيزنطي ) عاصمة للإمبراطورية الرومانية الغربية. وظلت روما مقرا للكنيسة الكاثوليكية الغربية وبها كرسي الباباوية (الفاتيكان). وكانت الإمبراطورية البيزنطية تضم هضبة الأناضول بآسيا وأجزاء من اليونان وجزر بحر إيجه وأرمينية وآسيا الصغري(مادة) والشام ومصر وفلسطين وليبيا وتونس والجزائر وأجزاء من شمال بلاد النوية (مادة). وكانت هذه الإمبراطورية تأخذ طابعا إغريقيا في الثقافة والعلوم حيث حافظت علي التراث الإغريقي والروماني . كما تأثرت بحضارات وفنون الشام ومصر وبلاد الإغريق ومابين النهرين . لكن البيزنطيين غستحدثوا لهم ثقافاتهم وطرزهم المعمارية الخاصة بهم ولاسيما في بناء الكنائس والقصور والحمامات والمكتبات والمستشفيات والخانات والأسواق المغطاة وبيوت الضيافة علي طرق القوافل . واشتهروا بالأيقونات الملونة . ولشتهرت مخطوطاتهم بالتزيين والخط البديع وتهميش الصفحات ووضع العناوين . كما إشتهروا بصناعة ابواب القصور والقلاع المصفحة ونسج الحرير الملون وصناعة الأختام من الرصاص والسيراميك(الفسفساء) والزجاج الملون وسك الدنانير البيزنطية الذهبية و التي كانت متداولة في الإمبراطورية وظلت الإمبراطورية قائمة حتي اسقطها محمد الفاتج عام 1453 م. وكانت معبرا للقوافل التجارية بين الشرق والغرب .(أنظر : أوربا ).

بشمان
Bushman .( أنظر : فن أفريقيا ) . شعب بدائي يسكن جنوبي غرب أفريقيا بصحراء كالاهاري . ويعيش علي صيد الحيوانات وجمع الثمار . لايزرع ولايربي حيواناته . ويختلف شعب بشمان عن الزنوج ببشرتهم البنية المصفرة وقاماتهم القصيرة وجباههم البارزة وعيونهم الضيقة . ويعيشون عرايا في مستعمرات متناثرة . يمتازون بمهارة الصيد بالحراب والسهام المسمومة والرماح والأفخاخ . ويتناولون بيض النعام . لهم فنونهم كالرسم والنقش لصور الحيوانات فوق جدران الكهوف والصخور. وتتميز رسوماتهم بالدقة المتناهية والتناسق الهندسي الرائع والتعبير الرمزي المتقن . وقد كانوا يقيمون هذه الأعمال طوال تاريخهم . وكانت هذه الرسومات تصور حفلاتهم الطقوسية ورقصاتهم التقليدية..

بطليموس
Ptolemyحكم مصر 15 ملك تحت إسم بطليموس أيام حكم البطالمة لمصر (304ق.م. –30 ق.م. ). وكانت عاصمتهم الإسكندرية (مادة) . وفد أفام الثلاثة ملوك الأوال حضارتها . .

بعلBaal.
كلمة بعل بالسامية معناها الإله أو السيد . وهو أهم إله لدي الكنعانيين (مادة) . وكانوا يعتبرونه الإله المحارب . لهذا صوروه مسلحا . وكان الفينيقيون (مادة ) يعتبرونه إله الشمس وقد نقلوا معهم عبادته لقرطاج (مادة) بشمال أفريقيا حيث أطلقوا عليه الإله بعل هامون.

بلاد الرافدينMesopotamia أنظر: مابين النهرين.خليج بلاد مابين النهرين : أنظر : مابين النهرين . بليستوسيني: عصر. أنظر: زمن جيولوجي.

بوغاز كوي : Boghas koy
.مدينة أثرية بآسيا الصغري حيث كانت عاصمة الحيثيين (مادة) عند منحني نهر هاليس بوسط تركيا . وكانت مدينة قلعة عام 1500 ق.م. لأنها كانت مسورة بالحجارة والطوب اللبن . وكان السور به 3بوابات مزينة بنقوش أبي الهول والأسود والمحاربين . ووجد بها 4 معابد كما عثر علي ألواح طينية مسمارية مخطوطة باللغتين الأكادية والبابلية . أنظر :خاتوشا . هاتوسا ) .
بوكورو
: Buccheroنوع من الفخار الرماديأو الأسود الجميل الصنع . وسطحه لامع أملس . وكان الإستركان (مادة)ينحتونه مابين القرنين الخامس والرابع ق.م.

بوليس : P0lis
.إسم كان يستعمله الإغريق بمعني مدينة كهليوبوليس أي مدينة هليو(الشمس).

بوليفيا : Bolivia
. شهدت جضارتها سنة 500ق.م. . ونعنبرإحدي جضارات أمريكا الجنوبية . وقامت هذه الحضارة في تياهواتكو . وكانت حضارة إنشائية وزراعية وحيوانية . حيث كانت تربي حيوان اللاما وآلاباكا ز وتعتبر مدينة تياهواتكو موقعا إحتفاليا وحضاريا كبيرا فوق جبال الأنديز . وقد أقيمت سنة 200ق.م. وكانت مبانيها من الحجارة . واشتهرت بفخارها . ومعبدها الذي كان له رصيف به بوابة ضخمة منحوتة من صخر بركاني واحد كبير منقوش عليه الصور . وقد أخذت شيلي عن بوليفيا نماذج الفخار عام 600 م.

بونت : Punt
.بلاد تطل علي البحر الأحمر جنوبي شرق مصر بعد السودان . وقد سجلت الملكة الفرعونية حتشبسوت حملتها عليها فوق جدران معابدها بالدير البحري بالأقصر . وكان قدماء المصريين علي صلة تجارية بها حيث كانوا يتبادلون السلع . فكانوا يجلبون منها الذهب والبخور للمعابد والعاج والأبنوس والنسانيس واللبان . ولايعرف حتي الآن مكان سكان بنط إلا أنهم كانوا قرب الصومال . وكانت لهم مملكتهم حيث صورة ملكة بونط علي جدران معبد حتشبسوت وكانت تعاني من مرض الفيل في رجليها المتورمة كما في الصورة . وظلت العلاقات التجارية بين مصر وبونت طوال العصرين الإغريقي والروماني .

بيا: Pia
. أول ملوك مملكة كوش(مادة) بنبتة(مادة)العاصمة بجنوب أسوان بمصر .وضع علي العرش بعدة إنتخابه من الكهنة ووافق الشعب الكوشي علي تنصيبه . وهذا كان متبعا مع الملوك الكوشيين من بعده . ويقول بيَّا فى هذا الخصوص: “الآلهة تصنع الملك، والناس يصنعون الملك، إلا أن امون قد جعلني ملكاً”. وقال “وهبني امون النبتى حق حكم جميع البلدان، فمن أقل له كن ملكاً يكن ملكاً، ومن أقل له لا تكن ملكاً لا يكون، ووهبني امون فى طيبة حكم مصر، فمن أقل له فلتصعد متوجاً يتوج، ومن أقل له لا تصعد متوجاً لا يتوج، وكل من منحته حمايتي لا يخشى على مدينته، ولن أقوم بحال باحتلالها”. قال هذا بعدما أخضع الزعماء المحليين بمصر وكوش. بعد السلام والإستقرار الذي تحقق في مملكته بيا :تفرغ للنشاط المعماري وبدأ فى تزيين العاصمة نبتة وقام بتشييد المعبد الرائع فى جبل البركل بديلاً عن المعبد القديم الأصغر حجماً، كما استكمل بناء المعبد الذى كان قد بدأ فى تشييده كاشتا.وفي حوالي 730 ق.م.، قاد بيَّا بنجاح حملة الى مصر خلد انتصاره فيها بحولياته التى كتبت بلغة مصرية رصينة بالخط الهيروغليفي. وكانت سياسة بيَّا التى اتبعها فى مستعمرته المصرية إكتفاءه بما حققه من نجاح سابق وما ناله من هدايا وغنائم وما فرضه من جزية، فجعل الإشراف على إدارة الدلتا لمدينة طيبة البعيدة الى الجنوب وعاد لعاصمته نبتة تاركاً الدلتا تحت سيطرة حاكمها تف نحت الذي استغل عودة بيَّا الى كوش فبدأ فى تهديد أمن الممتلكات الكوشية فى مصر العليا، متحالفاً مع ملوك وأمراء الشمال، ولم يصدر عن بيَّا أى رد فعلٍ بل تركهم يزحفون الى الجنوب حتى استولوا على هيراكليوبولس، عندها أمر الحامية الكوشية فى منطقة طيبة بالتصدى لهم عند الإقليم الخامس عشر كما أرسل التعزيزات العسكرية.فاستدعى جلالته القادة العسكريين والضباط الموجودين فى مصر، وهم باروما و ليميرسكنى وسائر ضباطه فى مصر، وقال لهم: اتخذوا وضع الاستعداد، وخوضوا المعركة، والتفوا حول العدو وحاصروه. وأأسروا رجاله ومواشيه وسفنه النهريَّة وامنعوا المزارعين من التوجه الى الحقول، والفلاحين من حرث الأرض. اضربوا الحصار حول إقليم الأرنب وقاتلوا العدو كل يوم بلا هوادة .وهذا ما فعلوه: وأرسل جيشاً الى مصر، وأوصاهم مشدداً قائلا :لا تنقضوا على العدو ليلاً وكأنكم تلعبون وتلهون، ولا تحاربوا إلا وأنتم مبصرون، وخوضوا ضده المعركة دون الاقتراب منه. واذا قال لكم: انتظروا المشاة وسلاح المركبات القادمة من مناطق أخرى. فتريثوا لحين وصول جيشه، ولا تبدأوا المعركة إلا عندما يطلب ذلك، واذا كان حلفاؤه فى مدينة أخرى فاصدروا الأوامر بالإنتظار حتى يصلوا، وحاربوا فى المقام الأول القادة العسكريين المصاحبين له كحلفاء، وحرسه الخاص من الليبيين، وعند استعراض الجيش لا ندرى لمن نوجه الحديث، فنقول: أيا أنت أسرج أفضل ما فى إسطبلك من جياد وهئ نفسك للمعركة عندئذ سوف تعرف اننا رسل امون” وينصح بيَّا قواته قائلاً: “اذا بلغتم طيبة و وقفتم أمام ابت سوت اغمروا فى الماء وتطهروا فى النهر وارتدوا الكتان النقي، وحطوا الأقواس والقوا السهام جانباً، لا تتباهوا بأنكم أصحاب سلطة فى حضرة الذى بدون رضاه ليس للشجاع قدرة، فيجعل الضعيف قوياً ، والجموع تتراجع أمام القلة وتعود أدراجها ويتغلب الفرد على ألف وتبللوا بماء هياكله، وقبلوا الأرض بين يديه وقولوا له: أرشدنا الى الطريق، فلنحارب فى ظل قوتكولتكن معارك المجندين الذين بعثت بهم مظفرة، وليستولى الرعب على الجموع عندما تواجههم.ويبدو أن القوات الكوشية حاصرت القوات المصرية المتحالفة وأجبرتها على خوض المعركة، فارضة عليها الاحتماء بمدينة هرموبولس التى تمَّ ضرب الحصار عليها, فقط حينها توجه بيَّا بنفسه الى مسرح العمليات متوقفاً فى طريقه للاحتفال بالعام الجديد فى الكرنك، وكان غرض بيَّا من ذلك مزدوجاً، فمن جانب أراد أن يعلن للملأ اعتراف امون به ملكاً، ومن جانب ثانٍ استهدف إضعاف القوات المصرية المُحاصرة بإطالة أمد الحصار تدميراً لروحها المعنوية. وأثناء ذلك اجتاحت قواته مصر الوسطى، ووصل الى هرموبولس فأخضع ملكها نمرود كما استسلمت مدينة هيراكليوبولس دون أن تنتظر استيلاء بيَّا عليها واعترف حاكمها بولاية بيَّا فى خطاب مشحون بالعبارات الأدبية جاء فيه: “تحية لك أيَّا حورس، أيها الملك القوى، إنك الثور الذى يقاتل الثيران! لقد استحوذت الدات (أى العالم السفلى) علىَّ وغمرتني الظلمات، فهل لي أن أمنح وجهاً كوجهك المشرق! لم أجد من يناصرنى وقت الشدة، ولكن بفضلك أنت وحدك أيها الملك القوى انقشعت الظلمات من حولي! فأنا وجميع ممتلكاتي فى خدمتك، وتدفع مدينة ننى سوت الضرائب لجهازك الإداري، فأنت بالتأكيد خوراختى، حور الأفقين الواقف على رأس الخالدين، وبقدر بقائه تبقى أنتَّ ملكاً، وكما أنه خالد لا يموت فأنت أيضاً خالد لا تموت، أيا بيَّا يا ملك الوجهين القبلي والبحري، لك الحياة الى الأبد”.بعدها توجه بيَّا الى الشمال واستولى دون مقاومة على القلعة التى شيدها اوسركون الأول لمراقبة مدخل الفيوم، ثم زار مدينة هليوبولس لأداء الشعائر التقليدية التى تقام للإله امون وقدم القرابين فوق تل الرمال، ويسرد النص أن بيَّا اتجه الى “مقر رع فى موكب رهيب، فدخل المعبد وسط تهليل الحاضرين والكاهن المرتل يتعبد للإله لإبعاد أعداء الملك، ثم اقيمت شعائر بردوات وربط العصابة الملكية، وتطهر جلالته بالبخور والماء. ووقف الملك بمفرده، وكسر ختم المزلاج وفتح مصراعى الباب وشاهد والده رع فى قصر البن بن المقدس ومركب النهار المخصصة لرع ومركب المساء المخصصة لأتوم، ثم أغلق مصراعي الباب ووضع الطين وختم الملك بخاتمه الخاص، وأصدر تعليماته للكهنة قائلاً: لقد قمت أنا شخصياً بوضع الختم، لن يدخل المكان أحد سواى ممن يدعون أنهم ملوك، وانبطحوا على بطونهم فوق الأرض قائلين: ثابت أنت ودائم، فليحي حورس محبوب رع، الى الأبد! دخولاً الى مسكن أتوم”.أما تف نخت قائد المتمردين فقد أرسل الى الملك المنتصر بيَّا رسولاً ليتفاوض نيابة عنه وحملَّه رسالة الى بيَّا جاء فيها: “ألم يهدأ قلب جلالتك بعد كل ما ألمَّ بى بسببك؟ أجل انى بائس، ولكن لا تعاقبنى بقدر الجرم الذى ارتكبته، أنت تزن بالميزان وتحكم طبقاً للوزنات! وفى إمكانك مضاعفة جرمي أضعافاً مضاعفة، ولكن ابق على هذه الحبَّة، وسوف تعطيك حصاداً وفيراً فى الوقت المناسب، لا تقتلع الشجرة من جذورها! إن كاءك (روحك) تثير الرعب فى أحشائي وترتعد أوصالي من شدة الخوف! ومنذ أن علمت باسمي لم أجلس فى بيت الجعة (إندايَّة) ولم أستمع الى عزف الجنك، لقد أكلت وشربت ما يكفى فقط لرد جوعى وإطفاء ظمئى. وصل الألم الى عظامي، وأسير عارى الرأس مرتدياً الأسمال حتى تعفو الآلهة نيت عنى. لقد فرضت على السير مسيرات طويلة، أنت تلاحقنى على الدوام، فهل أسترد حريتى ذات يوم؟ طهر خادمك من ذنوبه، ولتنتقل ممتلكاتي الى الخزينة العامة، وكافة ما أملك أيضاً من ذهب وأحجار كريمة وأفضل جيادي وكافة تجهيزاتى، أرسل رسولك ليطرد الخوف من قلبى وأذهب فى صحبته الى المعبد ليطهرني القسم الالهى”. وأرسل له بيَّا بالفعل كبير الكهنة المرتلين يرافقه القائد العكسرى الكوشي باورما حيث أقسم تف نخت أمامها فى المعبد القسم الالهى التالي: “لن انتهك المرسوم الملكى ولن أتهاون فى أوامر صاحب الجلالة، ولن أسلك سلوكاً مذموماً فى حق قائد عسكري فى غيابه وسوف أتصرف فى حدود الأوامر الصادرة من الملك دون أن اخرق ما أصدره من مراسيم، عندئذ أعلن صاحب الجلالة موافقته”.بعد تلك الانتصارات ثبت بيَّا حكام الدلتا المصريين كل فى إقليمه متجنباً إعطاء الكثير للذرية الليبية لفراعنة مصر القدماء مستثنياً واحداً منهم فقط هو نمرود بوصفه متحدثاً نيابة عنهم. ويصف النص وصول أولئك الحكام لأداء فروض الطاعة والولاء: “لَّما أضاءَّ الأرض نهار جديد، حضر عاهلا الجنوب وعاهلا الشمال والصل على جبينهم وقبلوا تراب الأرض أمام قوة صاحب الجلالة. وهكذا جاء ملوك وقادة الشمال ليشاهدوا بهاءَ جلالته، وكانت سيقانهم ترتعش وكأنها سيقان نسوة، ولكنهم لم يدخلوا الى مسكن الملك حتى لا يدنسوه بالنظر الى أنهم لم يختنوا ولأنهم يأكلون السمك. أما الملك نمرود فقد دخل مسكن الملك إذ كان طاهراً ولا يأكل السمك”.ومن ثم قرر بيَّا العودة الى نبتة وكان أن: “حُملت السفن بالفضة والذهب والأقمشة وسائر خيرات الشمال وكل ثمين وسائر كنوز سوريا وعطور بلاد العرب، وأقلعت سفن صاحب الجلالة صوب الجنوب وكان جلالته منشرح القلب، وعلى الجانبين كان الأهالي على شاطئ النهر يهللون من نشوة الفرح، وأخذ الجميع -شرقاً وغرباً- كلما بلغهم النبأ ينشدون عند عبور صاحب الجلالة أنشودة فرح وابتهاج، تقول الأنشودة: أيها الأمير القوى، أيها الأمير القوى، أيا بيَّا، أيها الأمير القوى! ها أنت تتقدم بعد أن فرضت سيطرتك على الشمال، إنك تحول الثيران الى إناث! طوبى لقلب المرأة التى أنجبتك! وطوبى لقلب الرجل الذى من صلبك! وأهل الوادي يحيونه فلتحي الى الأبد، فقوتك خالدة أيهُّا الأمير المحبوب من طيبة”. فضلَّ الملك الكوشي بيا ألا يحكم مصر شخصياً بصورة مباشرة، فلجأ الى إتباع سياسة منح الحكم الذاتي للمصريين تاركاً السلطات الإدارية بأيدي الحكام المحليين الذين أدوا له قسم الطاعة والولاء، مكتفياً بالإشراف الفعلي على منطقة طيبة والطرق الغربية حتى الواحة الداخلة. (أنظر: كوش .نبتة )

بيبلوس : Byblos
مدينة فينيقية يطلق عليها حاليا جبيل علي ساحل البحر الأبيض المتوسط شمال بيروت بلبنان . وأطلق عليها الآشوريون والبابليون جبلة . وكانت ميناء هاما للتبادل التجاري مع مصر في العصر البرونزي حيث كانت تسنورد منه خشب الأرز لصناعة السفن منذ سنة 3000 ق.م. وكانت بيبلوس أهم ميناء لدي الفينيقيين (مادة ) . وكانت مصر تصدر إليه ورق البردي ومنه كانوا يصدرونه لبلاد الإغريق . واشتهرت بيبلوس بصناعة السفن الفينيقية من خشب أشجار الأرز وصناعة الفخار فوق الدولاب (العجلة). عثر بها علي معبد بعلة جيل ربة بيبلوس ومعابد أخري ومسرح روماني مدرج وحمامات . بيبي : . إشتهر الملك الفرعوني بيبي الأول بتمثاله الضخم المصنوع من النحاس المطروق والموجود خاليا في مدينة هيراكتو بوليس (نخن). وهو من عصر الأسرة السادسة بمصر التي حكمت منذ عام 2420 ق.م

. بيتوم
: pithomأو بيت أتوم (الإله الشمس ) . مدينةتقع علي حدود مصر الشرقية في الوادي الذي شقت به قناء السويس الحالية . وكانت مقرا للقوافل التجارية . وقد إكتشف موقع آثارها أثناء حفر القناة في منطقة تل المسخوطة, وعثر به علي تماثيلعلي هيئة أبو الهول ولوحات حجرية منقوشة .

بيرو : Peru .
بلاد تقع في جبال الأنديز علي ساحل بيرو الغربي حيث يطل غربها علي المحيط الباسفيكي . وهذه الجبال مغطاة بالجليد . وبشرقها توجد منحدرات تهبط عليها الأمطار حيث منابع نهر الأمازون الذي يمتد 5000كم ليصب في المحيط الأطلنطي . وفي السفوح توجد غابات إستوائية مطيرة بعبش فيها هنود أمريكيون بدائيون حتي الآن . وهؤلاء ليسوا من شعب بيرو الذي أقام حضاراته . وشعب بيرو أصله من شعب الإنكا (مادة). وكانت لهجاته قد انصهرت في لغة الكونشو (لغة الإنكا ). وفديما كان يعيش علي صيد الأسماك في ساحل المحيط الباسفيكي . وأخذ يزرع بعدها . وكون قراه المتباعدة . وكثرة الحروب جعلته مجتمعا صناعيا . وقامت لديه حضارات كبري التي قامت علي أكتاف شعب الإنكا الذي وحد أرضه . وأقام مبانيه الحجرية مابين 850 ق.م. – 500ق.م. . وكان المبني ولاسيما في منطقة شافن بالمرتفعات الشمالية . وكان يصل إرتفاعه لثلاثة طوابق بها فتحات تهوية . وكان لحضارات بيرو أنواع متعددة من الفخار وكان لكل نوع إسمه ولونه . وفي مطلع القرن الأول ميلادي تفجرت هذه الحضارة حيث أقيمت الأهرامات الضخمة في عدة مناطق ولاسيما بالمناطق الساحلية الجافة نسبيا . وفي الساحل الشمالي ظهرت حضارة موشيكا وبالساحل الجنوبي ظهرت حضارتا باركاس ونازكا . وتميزت حضارة موشيكا بشق القنوات للري وتشييد قاعدة معبد هواكس لعبادة الشمس والقمر . وكانت من الطوب اللبن . كما شكلت الأواني علي هيئة طلبعبة للحيوانات والبشر وصور من الحياة . وحضارة باركاس لايعرف عنها إلا القليل إلا أنها خلفت مقابر ملحق بها الآبار وبعض المومياوات التي عثر عليها بشبه جزيرة باركاس . وفي جنوبها وجدت حضارة نازكا التي كانت بيوتها من اللبن . وقد خلفت أقمشة بديعة وفخار ملون بطريقة بدائية . وفي الجنوب من بيرو قامت حضارة باركار ما بين سنتي 700و500 ق.م. . وقد تميزت بأسلوب النحت الدقيق . وبصفة عامة إشتهرت بيرو بحضاراتها ولاسيما حضارة إنكا (مادة) التي ظهرت في أمريكا الجنوبية . وامتدت حضارة بيرو لإكوادور وكولومبيا وبوليفيا . بيرو : أنظر : بيروية .

بيروية : حضارة بيرو Peruvian civilisation

. (أنظر : بيرو ). ترتبط حضارة بيرو بحضارة الإنكا (مادة) آخر حضارات بيرو . وقد قامت حول الأنهار الصغيرة هناك .وأصل أهلها من الهنود الحمر ولغتهم كانت (كويشوا) التي أصبحت فيما بعد لغة الإنكا . وكان البيروون يصطادون الأسماك منذ 2500 سنة ق.م. ولم يكن وقتها يعرفون صناهة الفخار . لكنهم كانوا يجدلون الخيوط لحبال أو ينسجونها . وكانوا يبنون البيوت من الحجارة منذ سنة 850 ق.م. وكان البيت يتكون من ثلاثة طوابق وبه فتحات للتهوية . تميزت حضارة بيرو التي بلغت اوجها بالقرن الأول م. بالمنسوجات والفخار والتعدين وبناء الأهرامات (مادة) . وظهرت هناك حضارة موشكا التي إشتهرت بشق قنوات الري يطول 120 كم . وأنشأت معبد هواكس لعبادة الشمس والقمر . ويتكون من 130 مليون قالب طوب لبن . وكانت صناعة الفخار محلقة حافة قممه علي هيئة أشكال طبيعية .وفي الساحل الجنوبي لبيرو أقيمت المقابر البئرية العميقة حيث عثر بها علي 329 مومياء ملفوفة بالعباءلا المطرزة . وظهرت المدن إبان حضارة الشيمو وكانت عاصمتهم (شانشان ) حيث كانت شوارعها متعامدة . وخلفت الأهرامات والمعابد . وكانت من الطوب اللبن . . لهذا إندثرت عندما هاجمها الإنكا واستولوا عليها عام 147 م. ( أنظر : جنوب أمريكا .).

بيزنطة : Byzantium

.مدينة إغريقية قديمة كانت تقع علي مضيق البوسفور بتركيا . (وحاليا كانت مكان مدينة إستانبول).اسست عام 658 ق.م. وكانت من قبل قرية للصيادين . وفي عام 335م جعلها الإمبراطور قسطنطين عاصمة للإمبراطورية الرومانية الشرقية (الإمبراطورية البيزنطية ) وأصبح يطلق عليها القسطنطينبة نسبة للإمبراطور قسطنطين مؤسس الإمبراطورية زكان بها مقر بطريركية الكنيسة الإرثوذكسية الشرقية بكنيسة آيا صوفيا( جامع آيا صوقيا حاليا ) . و كان محمد الفاتح العثماني قد أسقطهاعام 1453م. وأطلق عليها (إسلام بول ). ثم أطلق عليها العثمانيون الآستانة . وحاليا يطلق عليها إستانبول (أنظر : بيزنطية).

اهوار العراق

البصرة ـ رؤيا الغالب:
تعتبر الاهوار من اغنى مناطق العالم من حيث تنوع الحياة المائية او البرية وهي الخزان المائي للمياه العذبة استوطنها الانسان منذ (5000) سنة وتعتبر محطة استراحة للطيور المهاجرة من سيبيريا الى افريقيا وبالعكس وموطن الجاموس والبقر والاسماك والطيور وصفها الباحثون والمستكشفون الاجانب بانها جنة عدن وكانت الحرفة الرئيسية لمعظم السكان هي صيد السمك والطيور حيث وصلت كميات الاسماك التي يتم اصطيادها في الاهوار اكثر من (100) الف طن.

وفي الالف الرابع قبل الميلاد استوطنها السومريون الذين هم من اقدم الشعوب العريقة التي استطاعت وضع لبنات الحضارة الاولى في القسم الجنوبي من العراق القديم الذي عرف ببلاد سومر.
تقدر المساحة الاصلية للاهوار بحوالي (7700)كم2 وكلها من البحيرات الكبيرة تتخللها جزر صغيرة سكنها الناس وزرعوها بمختلف المحاصيل والاشجار وفي عام 1992 تعرضت الى اكبر عملية بتجفيف لمستنقع مائي في العالم مما ادى الى انحسار المياه وبقيت اماكن قليلة شكلت بركا صغيرة وتركزت في هور الحويزة وتحول المستنقع المائي الى اراض جافة متشققة وتملحت الارض وجفت البيئة وبدأت تظهر انواع جديدة وغريبة من الارض التي لم تكن تعرفها المنطقة.
وبدأ النظام السابق بتجفيف الاهوار وذلك بحفر القنوات والانهار التي تسرب المياه العذبة الى البحر وادت هذه العملية الى موت الاعشاب التي كانت تعتاش منها الابقار والجاموس وبذلك اضطر اكثر من (300000) نسمة هم سكان هذه المنطقة الى الهجرة باتجاه المدن العراقية القريبة او الى ايران واحرق القصب والبردي وتم رشه بمبيدات كيمياوية.. ومارس النظام السابق التهجير القسري لسكنة الاهوار دون تعويضات ومنع السكان من ممارسة الكثير من النشاطات الاقتصادية مما ادى الى اضطرار السكان الى ترك اعمالهم والرحيل بحثا عن سبل العيش.. كذلك اطلق كميات كبيرة من المياه الملوثة الناتجة من استصلاح الاراضي عبر الانهر المغذية الى الاهوار وهذا بدوره ادى الى تغيير سلبي لمجمل التكوين البيئي الطبيعي بالاضافة الى المجازر الجماعية والاعتقالات العشوائية للسكان واستخدام الاسلحة الثقيلة اثناء تصفية المعارضين السياسيين.
ومن القرى المهجرة حماسة وام حوالي التي تقع غرب نهر الصلال وابو جربه وابو الصناديك والحمرة في الدير والجلع وابو الجولان والبدري في المدينة والهويلي والطويل وابو شذر غرب نهر العز وغيرها من القرى.
تقدر مساحة الارض التي تم تجفيفها حوالي (9000) كم2 ويمثل هور الحمار مثلثا يبلغ طول احد اضلاعه (120)كم وتعتبر الخسائر الاقتصادية الناجمة عن التجفيف واحدة من اهم الجرائم التي قام بها النظام السابق يقول المهندس علاء البدران مسؤول وحدة انعاش الاهوار في مجلس محافظة البصرة:
ـ ان البيئة السيئة التي لحقت ببيئة جنوب العراق اشتملت على تغييرات مناخية هي الاسوأ على الاطلاق حيث ادت الى ظهور امراض جلدية لم تكن معروفة سابقا وكذلك اصابات كثيرة بامراض الحساسية بانواعها المختلفة واصيبت بساتين النخيل وكثير من بساتين الفاكهة التي كانت تشتهر بها البصرة بالامراض الكثيرة والتي ادت الى هلاك مساحات شاسعة منها وما تبقى اصبح عديم الجدوى الاقتصادية اضافة الى اصابات بحشرة الارضة في بساتين النخيل خصوصا شمال البصرة وكانت هذه البساتين تعيش في بيئة مضمورة المياه يتعذر على هذه الحشرة اختراقها والانتقال من مكان الى اخر بسهولة.
واضاف كانت النباتات التي تعيش في هذه البيئة المائية توفر الاوكسجين الضروري للحياة والذي يبعث على الحيوية والنشاط اضافة الى تبخر كميات من المياه تقدر بحوالي ملياري متر مكعب لتبقي درجات الحرارة ضمن معدل مقبول نسبيا كما ادى التجفيف الى ظهور بقع من النفط الموجود طبيعيا في كل مناطق الاهوار.
واختتم حديثه بالقول:
ـ نحن بصدد ارجاع الحياة الى الاهوار كما كانت فقط نحتاج الى وقت وفعلا عاد بعض سكان الاهوار في هور الحمار واعيدت كميات من المياه لتغطي هذا الهور وقامت منظمة كارتاس بتبليط الشوارع الرئيسية في هذه المنطقة ومدت انابيب للمياه من قبل شركة بكتل وتدهور الوضع الامني انعكس بصورة سلبية على عمليات اعادة الحياة الى الاهوار وندعو الله ان تعود الطيور المهاجرة لتحل ضيفة جديدة على سكان الاهوار.

البصرة ـ رؤيا الغالب:
تعتبر الاهوار من اغنى مناطق العالم من حيث تنوع الحياة المائية او البرية وهي الخزان المائي للمياه العذبة استوطنها الانسان منذ (5000) سنة وتعتبر محطة استراحة للطيور المهاجرة من سيبيريا الى افريقيا وبالعكس وموطن الجاموس والبقر والاسماك والطيور وصفها الباحثون والمستكشفون الاجانب بانها جنة عدن وكانت الحرفة الرئيسية لمعظم السكان هي صيد السمك والطيور حيث وصلت كميات الاسماك التي يتم اصطيادها في الاهوار اكثر من (100) الف طن.

وفي الالف الرابع قبل الميلاد استوطنها السومريون الذين هم من اقدم الشعوب العريقة التي استطاعت وضع لبنات الحضارة الاولى في القسم الجنوبي من العراق القديم الذي عرف ببلاد سومر.
تقدر المساحة الاصلية للاهوار بحوالي (7700)كم2 وكلها من البحيرات الكبيرة تتخللها جزر صغيرة سكنها الناس وزرعوها بمختلف المحاصيل والاشجار وفي عام 1992 تعرضت الى اكبر عملية بتجفيف لمستنقع مائي في العالم مما ادى الى انحسار المياه وبقيت اماكن قليلة شكلت بركا صغيرة وتركزت في هور الحويزة وتحول المستنقع المائي الى اراض جافة متشققة وتملحت الارض وجفت البيئة وبدأت تظهر انواع جديدة وغريبة من الارض التي لم تكن تعرفها المنطقة.
وبدأ النظام السابق بتجفيف الاهوار وذلك بحفر القنوات والانهار التي تسرب المياه العذبة الى البحر وادت هذه العملية الى موت الاعشاب التي كانت تعتاش منها الابقار والجاموس وبذلك اضطر اكثر من (300000) نسمة هم سكان هذه المنطقة الى الهجرة باتجاه المدن العراقية القريبة او الى ايران واحرق القصب والبردي وتم رشه بمبيدات كيمياوية.. ومارس النظام السابق التهجير القسري لسكنة الاهوار دون تعويضات ومنع السكان من ممارسة الكثير من النشاطات الاقتصادية مما ادى الى اضطرار السكان الى ترك اعمالهم والرحيل بحثا عن سبل العيش.. كذلك اطلق كميات كبيرة من المياه الملوثة الناتجة من استصلاح الاراضي عبر الانهر المغذية الى الاهوار وهذا بدوره ادى الى تغيير سلبي لمجمل التكوين البيئي الطبيعي بالاضافة الى المجازر الجماعية والاعتقالات العشوائية للسكان واستخدام الاسلحة الثقيلة اثناء تصفية المعارضين السياسيين.
ومن القرى المهجرة حماسة وام حوالي التي تقع غرب نهر الصلال وابو جربه وابو الصناديك والحمرة في الدير والجلع وابو الجولان والبدري في المدينة والهويلي والطويل وابو شذر غرب نهر العز وغيرها من القرى.
تقدر مساحة الارض التي تم تجفيفها حوالي (9000) كم2 ويمثل هور الحمار مثلثا يبلغ طول احد اضلاعه (120)كم وتعتبر الخسائر الاقتصادية الناجمة عن التجفيف واحدة من اهم الجرائم التي قام بها النظام السابق يقول المهندس علاء البدران مسؤول وحدة انعاش الاهوار في مجلس محافظة البصرة:
ـ ان البيئة السيئة التي لحقت ببيئة جنوب العراق اشتملت على تغييرات مناخية هي الاسوأ على الاطلاق حيث ادت الى ظهور امراض جلدية لم تكن معروفة سابقا وكذلك اصابات كثيرة بامراض الحساسية بانواعها المختلفة واصيبت بساتين النخيل وكثير من بساتين الفاكهة التي كانت تشتهر بها البصرة بالامراض الكثيرة والتي ادت الى هلاك مساحات شاسعة منها وما تبقى اصبح عديم الجدوى الاقتصادية اضافة الى اصابات بحشرة الارضة في بساتين النخيل خصوصا شمال البصرة وكانت هذه البساتين تعيش في بيئة مضمورة المياه يتعذر على هذه الحشرة اختراقها والانتقال من مكان الى اخر بسهولة.
واضاف كانت النباتات التي تعيش في هذه البيئة المائية توفر الاوكسجين الضروري للحياة والذي يبعث على الحيوية والنشاط اضافة الى تبخر كميات من المياه تقدر بحوالي ملياري متر مكعب لتبقي درجات الحرارة ضمن معدل مقبول نسبيا كما ادى التجفيف الى ظهور بقع من النفط الموجود طبيعيا في كل مناطق الاهوار.
واختتم حديثه بالقول:
ـ نحن بصدد ارجاع الحياة الى الاهوار كما كانت فقط نحتاج الى وقت وفعلا عاد بعض سكان الاهوار في هور الحمار واعيدت كميات من المياه لتغطي هذا الهور وقامت منظمة كارتاس بتبليط الشوارع الرئيسية في هذه المنطقة ومدت انابيب للمياه من قبل شركة بكتل وتدهور الوضع الامني انعكس بصورة سلبية على عمليات اعادة الحياة الى الاهوار وندعو الله ان تعود الطيور المهاجرة لتحل ضيفة جديدة على سكان الاهوار.


المصدر: جريدة الصباح العراقية

الهيلينية

الهيلينية حضارة ظهرت في الألفية الثانية ق.م. وكان حوض بحر إيجه مهد هذه الحضارة وقد لعبت جزره والشاطئان الشرقي والغربي دورا كبيرا في هذه الحضارة . حيث كانت بداية ظهورها علي هناك .وانتشرت لتشمل شواطيء البحر الأسود والبحر الأبيض المتوسط . واتجهت شرقا للهند وآسيا الوسطي وغربا لشواطيء شمال أفريقياعلي البحر البيض المتوسط وأوروبا علي المحيط الأطلني وجزء من الجزيرة البريطانية . وكان الشاطيء الغربي لآسيا الصغري بتركيا مركزا رئيسيا للحضارة الهيلينية. والهيلينية نجدها قد تغلغلت في الشرق الأوسط سواء في بابل أو آسيا الصغري أو فلسطين والشام ومصر والهند أيام فتوحات الإسكندر الأكبر(حكم من 336ق.م-.323ق.م. من خلال محاكاة اللغة اليونانية و الفكروالثقافة الإغريقية أومن خلال الممالك التي ظهرت في هذه البلدان وحكمها قواده بعد وفاته وكان الرومان(مادة) قد تبنوا الحضارة الهيلينية التي كانت قد ظهرت قبل ظهورهم

الاهرام


# يبلغ ارتفاع الهرم الأكبر بمصر (الجيزة) 149.4 متر والمسافة بين الأرض والشمس تبلغ 149.4 مليون كيلومتر واتجاه بابه في اتجاه النجم القطبي كما تشير زوايا أضلاع الهرم إلى الاتجاهات الأصلية الأربع تماماً.
# لم تتعد مدة بناء الأهرام 20 عاماً.
# يصل عدد الأحجار التي بني منها الهرم الأكبر 2.3 مليون حجر.
# يعود بناء الأهرام للأسرة الرابعة التي حكمت مصر من 4000 سنة قبل الميلاد.
# إن أحجار الأهرام الثلاثة تكفي لبناء حائط مساحته 2 متر مكعب ويمتد بطول 100 ألف كيلو متر مربع حول الكرة الأرضية بمحاذاة خط الاستواء.
# لا يوجد ملاط مطلقاً لتثبيت أحجار الأهرام ولكن استخدم نوع من النفط يملأ به الحفر التي فوق الحجر ثم يشعل ثم يوضع الحجر الآخر فتحدث خلخلة للهواء فيثبت الحجر (فكرة كاسات الهواء).
# هل تعلم أن قياسات الهرم تحدد المسافة بين الشمس والأرض؟
# هل تعلم أن مساحة قاعدة الهرم الأكبر اثنا عشر فداناً ونصف؟
# متوسط وزن كل حجر في الهرم 302.5 طن.
# قال هيرودوت: إن (100000) رجل بنوا هذا الهرم على مدى 20 عاماً.
# هل تصدق أن درجة الحرارة داخل غرفة الملك بالهرم الأكبر على مدار العام لا تتعدى 22 درجة مئوية!! وسبب ذلك وجود ثقبين يخترقان الصخور على جانبي الهرم.
# لقدد حلل العلماء مساحات من أحجار الأهرام بالجيزة فوجدوا آثاراً لمواد كيميائية تثبت أنهم قطعوا هذه الأحجار من أقاصي الصعيد جنوب مصر بمواد كيميائية مما يؤكد أن الفراعنة كانوا على علم بالكيمياء.
لقد تتابعت تجارب العلماء في مختلف الاختصاصات عن طريق استخدام أحجام متباينة من الأهرامات التي صنعت من مختلف المواد ومدى تأثيرها.. وثبت أن هناك حركة دوامية لطاقة تنبعث من رأس أو قمة الهرم يتسع قطرها كلما ارتفعت ويبلغ ارتفاعها 8 أقدام وقطرها 6 بوصات فوق هرم مصنوع من الكرتون وارتفاعه 4 بوصات وكذلك وجد أنه إذا وضعت بللورات الكوارتز فوق نموذج هرمي فإنها تزيد من مجال طاقة الهرم.
وثبت كذلك أنه يوجد داخل أي شكل هرمي مجال مغناطيسي يغير القوى الموجودة إذ أنه من المعروف أنه بوسع أي مجال مغناطيسي أن يمنع سريان التيار الكهربائي أو يغير من مجال مغناطيسي موجود .. وهذا يدل على أنه يوجد في الهرم مجال كهرومغناطيسي .. ووتبلغ قوة هذا المجال 13.000 جاوس في حين أن مجال الأرض هو 1 جاوس وهذا هو سبب زيادة استنبات البذور وتنشيط الأنزيمات.
البناء الهرمي يقاوم الزلازل :
لقد مر على مصر موجات من الزلازل تتفاوت درجة خطورتها إلا أن الأهرام بكل أشكالها ومواقعها لم تنهار ولم تتحول لأطلال كغيرها من الأبنية والآثار.
فسبحان الله، الفضل يرجع لله الذي جعل الشكل الهرمي باقياً وألهم الانسان فكرته بأن يكون شكلاً ثابت الأركان قوي البنيان يقاوم أثر الزلزال أو غير ذلك لأن اهتزازات البناء نتاج الزلزال والهزات تجعل الثقل العلوي المتوازي أفقياً مع بقية الأدوار تحدث شروخاً وتفككاً رأسياً مما يدمر البناء أما الهرم فإن قاعدته الثقيلة ورأسه التي هي بمثابة نقطة (صفر) تحدث ثباتاً وتوازناً أفقياً يدعم البناء الرأسي فلا ينهار
وقد استغل الأمريكان فكرة البناء الهرمي فقد بنوا فندقاً عالمياً عملاقاً أسموه فندق الأقصر لمقاومة الزلزال على شكل هرم ولكي يكون منتجعاً صحياً أو بمعنى أصح مستشفى سياحي.
وجاء في مجلة باسم العدد 173- نوفمبر 1989 هذا الخبر وهو يؤكد هذا الكلام ” أعلى ناطحة سحاب في العالم ستقام قريباً في اليابان ويبلغ ارتفاعها ألف متر هذا ما أعلنته شركة مقاولات يابانية انتهت من إعداد الخرائط الأولية لبناء (مدينة السماء) التي ستتم اقامتها على شكل هرم بحيث تتحمل الهزات الأرضية وسوف يقيم فيها 35 ألف ساكن 135 ألف موظف بالإضافة إلى عشرات المدارس والمستشفيات والحدائق العامة والملاعب الرياضية، قدرت تكاليف المبنى الذي سيقام في طوكيو بـ 32.4 مليار دولار أمريكي”.
الأهرام وعلاقتها بالشمس :
في أول دراسة علمية من نوعها قام بها العالم التشيكي البروفيسور “لاديسلاف كشينكي” تثبت العلاقة بين شروق وغروب الشمس وبناء الأهرام وذلك بعد إجراء بحث استمر ثلاث سنوات كاملة اشترك معه فيها مجموعة من العلماء وخرجت نتائجه تؤكد حقائق مثيرة ،،،، من ذلك:
أنه عندما تتساقط الأشعة الشمسية من خلال الفجوات الواقعة بين السحب التي تحجب قرص الشمس بصور جزئية على الأرض تأخذ شكلاً هرمياً ضخماً قمته في السحاب وقاعدته في الأرض…. وأن هذا جزء من صلة الشمس بالأهرام.
وقد تبين أن هذه الظاهرة تشاهد بوضوح بعد سقوط المطر عادة وتبدأ السحب في الانقشاع التدريجي حينما يكون الجو محملاً ببخار الماء الأمر الذي يساعد على ظهور مسار الأشعة الشمسية المتجهة إلى الأرض بوضوح كامل.
ولذا توضح الصور الفوتوغرافية التي يتم التقاطها للشمس أثناء الشروق والغروب في منطقة حلوان وسقارة وفي تشيوسلوفاكيا – وذلك بواسطة كاميرات تصوير خاصة – أن قرص الشمس تحت ظروف مناخية وطبوغرافية خاصة يبدو في بعض الأحيان أثناء الغروب والشروق في شكل هرمي، وأنه تتفاوت هذه الأشكال الهرمية الشمسية للظروف الجوية السائدة قبل عملية التصوير الجغرافي.
وأن هذه الظاهرة تشاهد أثناء الشروق بوضوح أكثر منها في حالة الغروب حيث تؤدي التراكمات الهوائية من الغبار والأتربة أثناء الليل إلى إبراز هذه الظاهرة صباحاً بعكس الحال عند غروب الشمس حيث تعوق التحركات الهوائية طمس معالم هذه الظاهرة ومن المعروف إن الفراعنة قد تمكنوا من تحديد المسار الظاهري للشمس والذي يعكس الحركة السنوية الحقيقية للأرض حول الشمس ويؤدي إلى تعاقب الفصول … ولذا فإن بعض معابدهم أنشئت بطريقة هندسية فلكية بحيث تدخل أشعة الشمس في بعضها في أوقات محدودة خلال العام مثل معبد “آمون رع” في طيبة ومعبد “رمسيس الثاني” في أبي سمبل.
هذا ويعد هرم سقارة المدرج مثالاً مجسماً لقرص الشمس على الأفق إذ يعكس هذا الهرم التدرج في حافة قرص الشمس عندما تطل على الأفق في ظروف جوية خاصة. حيث تبين أنه في الثواني الأولى من شروق الشمس تظهر حافة الشمس على هيئة مستطيل ومسطبة، ثم يتلوها ظهور مسطبة أخرى ثانية وثالثة…. وهكذا في صورة شكل هرمي مدرج واضح المعالم يتكون من عدة (مساطب) وأن عدد هذه المصاطب يتفاوت طبقاً للظروف الجوية السائدة في الطبقات الهوائية القريبة من سطح الأرض وأنه قد تكثر هذه التدرجات وتتداخل مع بعضها البعض مكونة شكلاً هرمياً عادياً له تدرجات نسبية.
وقد ثبت من الناحية الفيزيائية البحتة أن هذه الظاهرة تعكس عدم التجانس في الخصائص للطبقات الهوائية الملاصقة لسطح الأرض الذي ينجم عنه التفاوت في توزيعات الحرارة والكثافة السائدة فيها والذي يؤدي إلى تفاوت رؤية قرص الشمس.
ومن ذلك كله يتبين أن الأهرام – طبقاً لاعتقاد الفراعنة – ما هي إلا سلالم عملاقة يمكن الصعود بواسطتها إلى السماء للتقرب إلى الإله رع بالإضافة إلى مراقبة رحلة الشمس من الشروق إلى الغروب وذلك تيمناً وتبركاً.
النظرية الخماسية :
في عام 1877 خرج العالم جوزيف سيايس الأمريكي بنظرية غريبة ،،،، هي “النظرية الخماسية” يقول فيها:
((إن الهرم له خمسة أوجه بما في ذلك قاعدته كما أن للهرم خمسة أركان وجميع زوايا الهرم هي )5/1( من الذراع وهو مقياس قديم يبلغ )2/1( )).
فهل الرقم 5 هو المسيطر على أمر الهرم هندسياً وفلكياً وهل له علاقة بالرقم 5 إشارة لأصابع اليد والقدم والحواس وألواح موسى عليه السلام.
إن هذه النظرة هي نظرة هندسية فلكية بحتة تعني بأن الديناميكية الهندسية الشكلية أو الشكل الهندسي الهرمي يحتوي على طاقة حيوية في بؤرة معينة في فراغ الشكل الداخلي تؤثر على فيسيولوجيا الأعضاء الحيوانية أو النباتية.
لقد أثبتت التجارب أن الهرم خماسي الوجوه وله ضوابط هندسية وفلكية من حيث وضعه ومكوناته التشكيلية ويؤكد بأن هناك سراً للقوة في فراغ الهرم بما يجعل له قوة خفية شفائية من خلال البحوث والدراسات تؤكد بأن السر يكمن في القوة الخماسية للشكل الهرمي مع المجال الكهرومغناطيسي المتناغم مع المحور الشمال الجنوبي للأرض مع دقة المسافات للشكل الهرمي لدرجة أن يكون باب الهرم نحو النجم القطبي ناهيك أن ثمة عوامل ديناميكية أخرى يعول عليها سر هذه القوى الخارقة.
أولاً ــ الشكل الهندسي :
إن الشكل الهرمي كشكل هندسي له خصائص عجيبة في استجماع قوى خاصة خارقة وكأنه يمتص قوى الجاذبية الأرضية ويوجهها في بؤرة قمته الداخلية والخارجية بما يعطي مجالاً قوياً مركزاً من القمة حتى مركز القاعدة وكأن في القمة مركز تجمع قوى أرضية عبر القاعدة ثم بعد تجميعها يتم ردها في خط مستقيم كأشعة الليزر في حزمة من المجالات الكهرومغناطيسية المتضامنة والمكثفة في قلب الهرم كشكل هندسي…… وقد يكون الشكل الهندسي كشفاط من خلال قمته لقوى كونية وكهربية من خلال قمة الهرم التي لا تتجمع إلا في الشكل الهرمي.
ثانياً ــ الاتجاه نحو المحور الشمالي- الجنوبي :
إن الاتجاه المحوري نحو الشمال- الجنوب المغناطيسي قد يؤثر ايجابياً على صحة الإنسان وقد يعمل على تنشيط الغدد والأنزيمات الحيوية في جسم الإنسان وينشط حركة الدورة الدموية والنشاط العصبي والهرمونات للجسم مما يقوي مناعته المكتسبة ويصد عنه أي غزو ميكروبي مهاجم أو قوى خفية ضارة مما يحميه من الأمراض ويساعده على الشفاء من أي مرض يلم به ومعلوم أنه حول جسم الإنسان هالة كهرومغناطيسية كلما قويت أو دعمت بقوى خارجية كهرومغناطيسية ازدادت مناعة الإنسان بإذن الله لأنها درع منيع ضد الأمراض بل العجيب أن شخصية الإنسان تكون قوية ومؤثرة جداً لدرجة السيطرة على الآخرين بسهولة لقوة جاذبية هذه الطاقة ولذا يسمى الإنسان جذاب.فهل سر القوة الخارقة داخل الهرم يكمن في تجمع القوى الكهرومغناطيسية وغيرها في نقطة ما داخل الهرم أم هو تخفيف للجاذبية الأرضية والاحتفاظ بالطاقة الجسمية للإنسان بلا تبديد نتاج الشكل الهرمي الهندسي المحافظ على الطاقة داخل الجسم بل المجمع للقوى والدافع لها والمفجر لطاقات الإنسان وقواه الخفية.يقولون أن الإنسان فوق سطح القمر يكون أكثر قوة وسرعة وانطلاقاً وفكراً وذكاءً ويبررون ذلك باضمحلال وضعف الجاذبية القمرية فهل يكون الإنسان أخف وزناً داخل الهرم مما يعني ضعف الجاذبية الأرضية داخل الهرم وكأن الجاذبية تجذب القوى والطاقات ولأن الجاذبية داخل الهرم تضعف فيخف سحب قوى الإنسان مما يجعله قوياً.
تجارب صحيحة عجيبة على تأثير القوة الهرمية
إن كرة البندول تدور بسرعة حول قمة الهرم مما يؤكد أن هناك قوة كهرومغناطيسية وطاقة محركة جعلت هذه الكرة تدور ،، ويتأكد لنا أن تأثير القوة الهرمية على صحة الإنسان أمر واقع بالإيجاب وله النفع الظاهر الملموس.. فحري بنا أن نستفيد من هذه القوة الحيوية.
وقد أجرى علماء وخبراء وهواة تجارب عديدة على مدى تأثير الهرم على صحة الإنسان .. فمن واقع التقارير التي جمعها شول وبتيت ظهرت لهما علاقة واضحة بين الجلوس في الهرم وتبدد الآلام .. والجلوس تحت نموذج كبير كالهرم يؤدي إلى الشفاء السريع نسبياً من عديد من المتاعب الجسدية كالتهاب المفاصل والرضوض والتوتر العضلي والفتور والوهن.
قرأت السيدة ماثيا في مجلة التايم (TIME) أن الممثلة جلوريا سوانسون تنام على سرير أسفله هرم لأن ذلك يعطيها طاقة وراحة عجيبة فقامت ماثيا بوضع هرم لونه أحمر تحت سريرها بحيث يكون أسفل الضفيرة الشمسية … في الصباح شعرت بطاقة عجيبة وجلاء ذهني حاد.
ومن المعلوم أن كثيراً من الأمراض قبل أن تقتحم الأعضاء الداخلية لجسم الانسان فانها تحيطه كالجيش الغازي فتكون كالهالة حول الجسد لأن بالجسم قوة كهربية تتنافر لتبعد الغزو الضار للجسم مما يؤكد أن قوة الهرم تدعم هذه القوة الكهربية للجسم مما يجعله يحرق أو يبعثر هذا العدو المتربص بجسم الانسان.
قام الباحث فيرن كاميرون من علماء كاليفورنيا بعدة تجارب على نماذج الهرم التي كان بعضها في حمام بيته باعتبار أن الحمام أكثر الأماكن رطوبة وحرارة في البيت الأمر الذي يعجل بفساد الطعام،، ووضع قطعة من لحم حيوان داخل الهرم وبعد ثلاثة أيام لاحظ رائحة خفيفة تصدر من قطعة اللحم ولكنه بعد ستة آيام اختفت هذه الرائحة وتقددت قطعة اللحم وبقيت قطعة اللحم داخل الهرم في الحمام لعدة أشهر وقال كاميرون أنها كانت في نهاية الشهور بدون رائحة …. يعني أنه يصلح أن نحفظ داخل الشكل الهرمي الأغذية لمدة طويلة ولذا يمكن صنع آنية هرمية الشكل من الخشب أو البلاستيك لتغطية الأطعمة لحفظها.
وفي عام 1930 أجرى العالم الفرنسي أنطوان بوفيسي تجربته على شكل هرمي محوره نحو الشمال – الجنوب ووضع فيه قطاً حديث الوفاة وكانت المفاجأة أن القط لم يتحلل بل تحنط وأصبح مومياء ولم يكتف بذلك بل وضع لحماً وأطعمة مختلفة فوجد أن هذه الأشياء لم تتعفن كذلك … فهذا الأمر العجيب يؤكد الحقيقة العلمية الخطيرة التي تنص على أن الشكل الهرمي إذا وضع في مجال مغناطيسي (الشمال – الجنوب) فإن المجال الطيفي أو الأثيري الخفي للقوة الكهرومغناطيسية يحدث تأثيرات فسيولوجية عجيبة إيجابية حسبما يستخدم ويستغل علمياً

الحضارات القديمة

حضارة سومر “الحضارة السومرية” (5300 – 2000 ق م)

حضارة وادي السند و شبه القارة الهندية (3500 ق م – وحتى الوقت الحاضر)

حضارة المصريين القدماء (3200 – 343 ق م)

حضارة عيلام في إيران اليوم (2700 – 539 ق م)

حضارة الكنعانيين في سوريا (2350 ق م – 100 م)

الحضارة الصينية (2200 ق م – وحتى الوقت الحاضر)

الحضارة الإغريقية “اليونانية” (2000 – 146 ق م)

الحضارة الكورية (900 ق م – حتى الوقت الحاضر)

حضارة الأتروسكان والرومان القدماء (900 ق م – 500 م)

حضارة الفرس (550 ق م – 650 م)

حضارات “نورت شيكو” (3000 – 1600 ق م)

الحضارات الأولمية (1200 – 450 ق م)

معنى اسم الفينيقيون

دعا الإغريق سكان هذه المناطق بالفوينيكوس (phoinikies) والتي تعني البنفسجيين و ذلك نسبة للون البنفسجي الذي طغى على البستهم وللصباغ الأرجواني الذي اشتهروا به. وهكذا عرفوا بالفينيقيون في الأثار القديمة[2].