الشوفان

طعام مفضل للأطفال والمرضى وكبار السن

الشوفان.. يخفض الكوليسترول ويضاد الإجهاد ويجلب النوم

الشوفان نبات عشبي حولي يشبه الحنطة والشعير في الشكل وهو ينبت عادة بينهما وبذوره متوسطة بين حب الحنطة والشعير ويعرف عادة بالزُّوان والعامة عادة تقول الزوان والزيوان. لم يرد اسم الشوفان في المعاجم العربية القديمة ولا في المفردات وقد عرف في الماضي بأسماء مختلفة مثل هُرطُمان وهي كلمة فارسية وخافور وقرطمان والنوع الذي يزرع يسمى خرطان زراعي أو خرطان معرف.

وكلمة شوفان جديدة اطلق في القرن الماضي على هذا النبات.يعرف الشوفان علمياً باسم Avena Sativa من الفصيلة النجيلية GRAMINEAE.

الموطن الأصلي للشوفان هو شمال أوروبا ويزرع حالياً في جميع أنحاء العالم ويزرع كمحصول غذائي وطبي ويحصد الشوفان عادة في نهاية الصيف.

الجزء المستخدم من نبات الشوفان: البذور (seeds) والسيقان الجافة (Straw).

المحتويات الكيميائية للشوفان:يحتوي الشوفان على قلويدات (ALKaloids) وسيترولز (Sterols) وفلافونيدات (Flavonoids) وحمض السليسيك (Silicic acid) ونشا (starch) وبروتين (Proteins) والذي يشمل الجلوتين (Gluten) وفيتامينات وبالأخص مجموعة فيتامين ب ومعادن مثل البوتاسيوم والكالسيوم والمغنيسيوم والفوسفور والحديد والصوديم وهيدرات الكربون كما يحتوي على دهن وهرمون قريب من الجريبين (الهرمون المبيضي) وعلى الكاروتين بالاضافة الى فيتامين ب ب (PP)وفيتامين د.تتفاوت المحتويات الكيميائية بين أنواع الشوفان العادي والتركي والأحمر والقصير والنبوي لكن المواد الأساسية والجوهرية توجد في جميع الأنواع.

الشوفان في الطب القديم:في الطب الإنجليزي قال العالم Nicholas Gulpeper عام 1652م ان لبخة تحضر من عجينة بذور الشوفان مع الزيت تفيد في علاج الحكة ومرض الجذام. وقبل ذلك في عام 1597م قال العالم John Genand ان لبخات من سيقان وأوراق الشوفان جيدة للأمراض الجلدية وربما للروماتزم.

وكان الأوروبيون يستخدمون سيقان وأوراق الشوفان في حماماتهم كعلاج للروماتزم ولمشاكل المثانة والكلى. وقد استعمل الشوفان في الطب القديم كعلاج لأمراض الصدر وبالأخص أمراض الرئة والسعال المزمن وكان يستعمل كلصقات مفيدة لمرض النقرس والبثور.

أما الشوفان في الطب الحديث فقد أثبتت الدراسات العلمية تأثير بذور وسيقان وأوراق الشوفان على بعض الأمراض وأثبتت جدواها كعلاج وقامت مصانع كبيرة لصناعة مستحضرات متعددة من الشوفان ومشتقاته، فقد قامت دراسة اكلينيكية أثبتت أن الألياف النباتية الذائبة مثل الموجودة في الشوفان بمعدل 40جراماً في اليوم خفضت كوليسترول الدم خلال اسبوعين الى ثلاثة أسابيع كما نشرت دراسات في مجلات علمية محترمة أوضحت ان 3جرام من الألياف الذائبة اذا أخذت يومياً خفضت الكولسترول بنسبة 5% وفي عام 1997سمحت منظمة الأغذية والأدوية الأمريكية (FDA) شركة Quaker oats ومصانع أخرى لاضافة هذا الادعاء على منتجاتهم الغذائية من الشوفان.. وفي دراسة أخرى أثبتوا من خلالها أن الشوفان يخفض مستوى حمض اليوريك في الدم.وفي دراسة عملت على رياضي في أستراليا والذي وضع على غذاء مخصص من الشوفان فقط ولمدة 3 أسابيع وجد ان زيادة 4% من أسدية نبات الشوفان الى الغذاء المخصص من الشوفان للرياضي أثرت كثيراً في وظائف عضلات الرياضي خلال التمارين الرياضية.

وهناك استعمالات كثيرة ودارجة في الوقت الحالي على مشتقات الشوفان ولكنها غير مثبتة علمياً الا أن لها ايجابيات جيدة مثل استخدام الشوفان كمضاد للإجهاد والأرق ومهدئ وجالب للنوم ومقوٍ للأعصاب ومنشط. كما استخدم الهنود الشوفان لعلاج إدمان مشتقات الأفيون والتبغ، كما أن الشوفان يسكّن نوبات حصاة المجاري البولية واضطرابات البول ويلين ويسكن آلام البواسير وينصح الأطباء مرضى الأعصاب والمفكرين والمرهقين بتناول الشوفان وكذلك مرضى السكر ومرضى الغدة الدرقية.يصنع من الشوفان مغلي للأطفال الرضع من مقادير متساوية من القمح والشعير والشوفان حيث تغلى في لتر ونصف ماء على نار خفيفة حتى يصبح المغلي لتراً واحداً ويضاف اليه سكر ويعطى للأطفال يومياً قبل الرضاعة.المستحضرات الموجودة من الشوفان في الأسواق:

يوجد من الشوفان عدة مستحضرات من أهمها: مسحوق الشوفان، كبسولات، قطرات مركزة، خلاصات، محببات بأشكال مختلفة، محلول غروي يستخدم في حمام الماء، شايات، صبغات.أما من الناحية الغذائية فيعتبر الشوفان من المواد الغذائية الهامة لدى بعض الشعوب مثل البلدان الباردة مثل اسكندنافيا وأيقوسيا وغيرها حيث يتناولون حساء الشوفان يومياً في طعام الترويقة.

وقد أصبح الشوفان هو الطعام المفضل للأطفال والمرضى وكبار والسن والمتعرضين لارهاق عضلي حيث انه يغذيهم ويقويهم ويزيد النشاط في عضلاتهم.والشوفان ليس غذاء للإنسان فقط بل غذاء جيد للحيوان وبالأخص الأحصنة.

نقلا عن جريدة الرياض السبت 28 شوال 1422 العدد 12255 السنة 38

حيوان الكسلان

حيوان “الكسلان” sloth
نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة

التصنيف

حيون الكسلان هو أحد أنواع الثدييات من صنف الدببة، ويعيش عادة على الأشجار حيث يتعلق عليها بالمقلوب (كالخفاش) بواسطة مخالبه القوية، ويعرف عنه بلادته الشديدة على الأرض.

نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة

بعض الأنواع منه لها ثلاثة أصابع والبعض لآخر له إثنتان فقط .

الموطن

يستوطن الكسلان شمال القارة الامريكية الجنوبية وشرقها ووسطها ولا يوجد فى اى مكان اخر فى العالم

نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سبب التسمية

نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة

سمي ب”الكسلان” لكسله الشديد , فهو يقضي معظم وقته بدون حركة متعلقا على جذوع الشجرة بواسطة رجليه ويديه, متدليا بوضع مقلوب رأسه لأسفل.
حيوان الكسلان لا يتحرك أبدا إلا للضرورة القصوى , وحتى عندما يتحرك تكون حركته بطيئة جدا.

التغذية

نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلةهذه الصورة مصغره … نقره على هذا الشريط لعرض الصوره بالمقاس الحقيقي … المقاس الحقيقي 800×534 والحجم 122 كيلوبايت .
نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة

يتغذى حيوان “الكسلان” على أوراق الشجر والبراعم بشكل أساسي. يمكنه أيضا التغذي على الحشرات والسحالي الصغيرة. أيضا في أوقات الرطوبة تنمو في فروه نوع من البكتريا التي تمثل مصدر تغذيه له حينما يقوم بلعقها “لحسها” من على فروته. تلك البكتريا أيضا تمثل له وسيلة للتخفي حيث تحول لون فروته إلى الأخضر.

وسيلة دفاعه

نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة

وسيلة الدفاع الوحيدة لحيوان “الكسلان” هي مخالبه. وحيوان الكسلان بطبيعته الكسولة نادرا ما يتحرك , مما لا يلفت نظر أعدائه له. يمثل الفهد , النسر و الإنسان أعداءا لحيوان “الكسلان”. وعملية اصطياد “الكسلان” صعبة , فحتى عندما يصيبه الصيادون بطلق ناري فهو يبقى معلقا في الشجرة ولا يسقط حتى وهو ميت!!

نشاطاته

نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة

رغم كسل “الكسلان” , فهو سباح ماهر
وهو يمارس معظم نشاطاته وهو في وضعية التدلى من جذع الشجرة , فهو يأكل , ينام وحتى يلد وهو على تلك الوضعية. ينزل مرة كل أسبوع للأرض من أجل قضاء حاجته من بول وبراز. عدد ساعات نومه 15-18 ساعة يوميا.
وصغار “الكسلان” تبقى متعلقة بأمها , وقد تسقط على الأرض أحيانا. السقوط لا يقتلها مباشرة , لكنها في بعض الحالات تموت لسبب آخر وهو أنها لما تسقط , فإن أمها قد تتركها دون التقاطها كسلا وخوفا من النزول للأرض!! عادة تحمل الأنثى بصغير كل عام , لكن الكسل الشديد قد يمنع الانثى من أن تجد ذكرا لمدة تزيد عن عام كامل.

عدوه اللدود

نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة

يعتير هذا الطائر الجارح من أشد أعدائه

وإليكم بعض الصور لهذا الحيوان العجيب
v
v
v
v
v

نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة

نقرتين  لعرض الصورة في صفحة مستقلة


سرطانات البحر الملونة

There are 6,793 species of crabs known in the world. Crabs are found in all of the world’s oceans.

In addition, there are also many freshwater and terrestrial crabs, particularly in tropical regions.

The smallest crab is the Pea Crab with only a few millimeters wide and the largest is the Japanese

Spider Crab with a leg span of up to 4 m. The most colorful crabs are the one featured on this particular

article. Here are the most colorful crabs in the world.

1. Leucosia anatum

Image Source

This is certainly a pretty crab with bright colorations and intricate markings. This species of crab is named

scientifically as Leucosia anatum.

2. Harlequin Crab (Lissocarcinus orbicularis)

Image Source

This beautiful crab with awesome pattern is commonly known as Harlequin Crab or Lissocarcinus orbicularis.

3. Sally Lightfoot Crab (Grapsus grapsus)


Image Source

This brightly colored crab is also commonly known as Red Rock Crab and Abuete Negro. It is one of the most

common crabs along the western coast of South America

Image Source

Young Grapus grapsus are black or dark brown in color and camouflage well on the black lava coasts of volcanic

islands. Adults are quite variable in color. Some are muted brownish-red, some mottled or spotted brown, pink, yellow,

orange or red stripes or spots blue and green ventrally, and sporting red claws and pink or blue eyes.

4. Halloween Hermit Crab (Ciliopagurus tricolor)

Image Source

This awesomely and uniquely colored crustacean is a Halloween Hermit Crab or Ciliopagurus tricolor. It is extracted

from its cone shell to show its bright coloration. It is found in Mayotte, Indian Ocean

5. Ghost Crabs (Ocypode quadrata)

Image Source

Will you consider this crab a ghost? Well, it doesn’t look scary at all. For me, it looks adorable. Ghost crabs, also

called sand crabs, are common shore crabs in many countries. It is called ghosts because of its ability to disappear

from sight almost instantly, scuttling at speeds up to 10 mph, while making sharp directional changes.

6. Coconut Crab (Birgus latro)

Image Source

This unique and colorful crab is called Coconut Crab, the world’s largest land-living arthropod. It is known for

its ability to crack coconuts with its strong pincers in order to eat the contents.

Image Source

This crab is also called the Robber Crab or Palm Thief, because some coconut crabs are rumored to steal shiny

items such as pots and silverware from houses and tents. Another name is Terrestrial Hermit Crab, due to the use

of shells. The coconut crab also has a range of local names; in Guam it is known as Ayuyu and in Cook Islands it

is Unga or Kaveu.

7. Halloween Crab (Gecarcinus quadrates)

Image Source

A Halloween Crab is also known as the Moon Crab, Mouthless Crab or Harlequin Land Crab. It is a colorful crab

found in mangrove sand dunes and rainforest along the Pacific coast from Mexico south to Peru. It is a nocturnal

crab that digs burrows as long as 1.5 m or 5 ft. It lives in the forest at least some of its adult life, but needs to return

to the ocean to breed. It has gills that need to be moist all the time. If not, they die and have a life span of 10-15 years.

8. Chilean Centolla (Lithodes santolla)

Image Source

This large and brightly colored crab species is also known as the Southern King Crab. It is found off the

Pacific coasts of South America. It lives in the benthic zone at depths up to 150 m to 600 m.

9. Lemon-yellow Clawed Fiddler (Uca perplexa)

Image Source

Yellow flowers are beautiful and so with yellow crabs. This yellow colored species is also sometimes known

as a Calling Crab. It is found along sea beaches and brackish inter-tidal mud flats, lagoons and swamps. If this

crab has lost legs or claws, a new one will be present when they molt.

10. Dungeness Crab (Cancer magister)

Image Source

The Dungeness crab is a species that inhabits eelgrass beds and water bottoms from the Aleutians Islands

in Alaska to California. Its binomial name simply means “master crab” in Latin. It is a popular delicacy, and is

the most commercially important crab in the Pacific Northwest.

11. Rainbow Crab (Cardisoma armatum)

Image Source

Rainbow Crab, as its name implies, is definitely one of the most beautifully colored species of crab. It originated

in Africa’ western coastal areas but it also occurs inland along some deltas and on Cape Verde.

Image Source

This crab has a bluish/violet carapace, red-colored legs, and whitish claws when it is young. This coloration

usually fades as the animal grows older. While juvenile and adult crabs spend most of their time on dry land,

the females must return to the ocean to release their eggs. If the young do not make landfall by the time they are

fully developed they will drown.

12. Bermuda Land Crab (Gecarcinus lateralis)

Image Source

This colorful crab is also known by several common names like Blackback Land Crab, Bermuda Land Crab and

Red Land. While it is a land crab and adults mainly occur in burrows in fields, marshes, mangroves and sandy

beaches, they need to return to the ocean to breed  and its gills need to be moist all the time, or it will die.

13. Christmas Island Red Crab (Gecarcoidea natalis)

Image Source

This pretty Christmas Island Red Crab is a terrestrial crab found in Christmas Island in the Indian Ocean.

Although restricted to a relatively small area, it is estimated that up to 120 million red crabs may live there,

making it the most abundant of the 14 terrestrial crab species on Christmas Island.

14. Blue Crab (Callinectes sapidus)

Image Source

The Blue Crab’s binomial name simply means “beautiful swimmer” and “savory”. It is found in the waters

of the western Atlantic Ocean and Gulf of Mexico. It is the State Crustacean of Maryland and the subject of an

extensive fishery. They can deliver an extremely painful pinch and are noted for being particularly aggressive

and difficult to handle safely.

Image Source

Blue crabs are blue because their shell contains a number of pigments, including Alpha-crustacyanin, which

interacts with a red pigment, astaxanthin, to form a greenish-blue coloration.

15. Purple Rock Crab (Leptograpsus variegates)

Image Source

This handsome-looking crab, Purple Rock Crab, is a marine large-eyed crab found in southern subtropical

Indo-Pacific. It grows to around 50 mm shell width.

Image Source

This nocturnal crab is capable of remaining out of water for days, but can also stay submerged. A fast runner,

it can be very aggressive with its nippers.

16. Common Rock Crab (Hemigrapsus sexdentatus)

Image Source

Crab’s color when cooked is usually red. The Common Rock Crab is always red even if it’s alive. It is a marine

large-eyed crab native to the sea coasts of New Zealand. Coloration is a reddish purple, mottled with dirty white

patches, with pale green antennules with dark red spots. Rock Crabs are known to feed on snails by crushing

their shells that’s why they are regarded as “the meanest organisms”.

17. Blue Porcelain Crab

Image Source

This species of crab is one of the most beautiful and colorful crabs. Commonly known as Blue Porcelain Crab,

it is reef safe and harmless and makes a great addition for the beginner to the advanced aquarist.

18. Porcelain Anemone Crab

Image Source

Image Source

Porcelain crabs are not true crabs although they superficially resemble true crabs. Only a specialist would know

كائنات غريبة الشكل – WEIRD CREATURES

See some of the world’s most unique and bizarre crabs.

1. Paralomis hystrix

Image Source

This species of king crab that lives at a depth of 180 to 400 m in Tokyo Bay and through Kyushu is called Paralomis

hystrix. This weird-looking crab has few predators because of its small size and spiky carapace

2. Lyreidus tridentatus

Image Source

This uniquely-shape species of crab belongs to Raninidae, a family of unusual crabs named for their frog-like

appearance. This animal closely resembles the unrelated mole crabs.

3. Spiny King Crab

Image Source

Another thorny species of crab that has peculiar appearance is the Spiny King Crab. It is also called Stone Crab

and usually inhabits cold seas. Many species of king crabs are widely caught and sold as food because of their

large size and the taste of their flesh.

4. Yellowline Arrow Crab

Image Source

This bizarre species is scientifically named Stenorhynchus seticornis and commonly known as Yellowline Arrow

Crab or simply Arrow Crab. It is a saltwater crab that resembles a Harvestman or Daddy long-legs and may grow to

a length of about 15 cm or 6 in. It may be found in the wild on the tropical and subtropical Atlantic coasts of North and

South America.

Image Source

This crab moves surprisingly quickly for its ungainly appearance and uses its muscular legs to defend themselves

against predators. The crab’s eight spider-like walking legs may be three times as long as its body. This crab is colorful.

5. Japanese Spider Crab

Image Source

You’ll surely get scared one you encountetred this pecies of crab called Japanese Spider Crab or Macrocheira kaempferi. It is the world’s largest known arthropod. Its leg span can reach as much as 4 m or 13 ft and its body size of up to 37 cm or

15 inches and a weight of up to 20 kg orv44 lb.

Image Source

It inhabits the bottom of the Pacific Ocean (some 300 to 400 m deep) around Japan. It is said to have a life expectancy

of up to 100 years.

6. Lightblue Soldier Crab

Image Source

This crab with an unusual look belongs to Mictyris, a genus of brightly colored crabs. It inhabits the central Indo-West

Pacific region. They congregate during low tide, and bury themselves in the sand during high tide or whenever they

are threatened. This is done in wet sand, and they dig in a corkscrew pattern.

Image Source

7. Lithodes maja

Image Source

Most species of king crabs are weird in appearance like the Lithodes maja, a species which occurs in the colder

waters of Europe and North America. The whole body is brown or orange and is covered with large spikes. It lives

on both soft and hard bottoms, from a few meters below the surface to around 800 m depth.

8. New Zealand Half Crab

Image Source

The peculiar New Zealand Half Crab or Petrolisthes elongatus is a crab found around New Zealand and the east

coast of Tasmania. It is a scavenger. Its claws are large in comparison to its fairly small body. Coloration is green-

blue. It is not a true crab. It only has three pairs of walking legs as opposed to most other crabs which have four.

The half crab has one pair of legs which are called cleaning legs, not used for walking but for cleaning.

9. Hawaiian Pompom Crabs

Image Source

Another unique species of crab is the Boxer Crab which is also known as the “Pom-Pom Crab”. It is notable for

its mutualism with sea anemone, which it holds in its claws for defense. In return the anemones find new places

to eat and mate.

10. Chilean Centolla

Image Source

Lithodes santolla which is also known as the Southern King Crab is unique not only for its bright color but because

of its spiky appearance.

11. Sponge Crab (Dromia personata)

Image Source

This species is unique because its body and legs are covered with hairs giving the crab a furry appearance. The body

of this crab is often covered by an encrusting sponge, but is recognized by its distinctive pink pincers and the very small

fourth and fifth legs.

12 . Red King Crab

Image Source http://en.wikipedia.org/wiki/Paralithodes_camtschaticus

This large species is commonly called Red King Crab or Paralithodes camtschaticus. It is the most coveted of the

commercially sold king crab species, and is the most expensive per unit weight. A Red King Crab can be very large,

sometimes reaching a carapace width of 11 in (28 cm) and a leg span of 6 ft (1.8 m). It is most commonly caught in

the Bering Sea and Norton Sound, Alaska, and is particularly difficult to catch, but is nonetheless one of the most

preferred crabs for consumption and considered to be tastier than lobster.

13. Tasmanian Giant Crab

Image Source

This crab is one of the largest in the world and scientifically known as Pseudocarcinus gigas. It is sometimes known

as the Giant Deepwater Crab, Giant Southern Crab and Queen Crab, is a species of crab that occurs in the southern

waters of Australia. This species usually reach a mass of 13 kg and a carapace width of up to 46 cm.

14. European Spider Crab

Image Source

Maja squinado is the scientific name of this crab which is also called Spiny Spider Crab or Spinous Spider Crab. It is

a migratory crab found in the north-east Atlantic and the Mediterranean Sea. Migrations generally take place in autumn,

with some crabs covering over 100 miles (160 km) in eight months. It is the subject of commercial fishery, with over

5,000 tons caught annually.

15. Warty Crab

Image Source

The weird-looking Eriphia verrucosa, sometimes called the Yellow Crab is found in the Black Sea, Mediterranean Sea

and eastern Atlantic Ocean.

16.Lopholithodes mandtii

Image Source

This peculiar crab is scientifically named Lipholithodes mandtii.

17. Coconut Crab

Image Source

Some Coconut Crabs are colorful and some looks bizarre like the one on the picture above. The Coconut Crab or

السحالي الملونة

Reptiles like lizards, crocodiles, geckos and the likes are often regarded as fearsome creatures.

These air-breathing, cold-blooded animals that have skin covered in scales as opposed to hair or

feathers can be attractive and colorful too. Here are the most colorful reptiles in the world. (On this

particular article snakes, turtles and tortoises are not included. For colorful snakes see it here).

1. Peninsular Rock Agama

Image Source

Psammophilus dorsalis, a species of reptile with distinct coloration, is a common species of agama. Red colored

reptiles are very rare. It is found on rocky hills in south India. It is also commonly called as South Indian Rock Agama.

2. Red-headed Rock Agama

Image Source

This brilliantly colored reptile formally named Agama agama is a species of lizard distributed in most of sub-Saharan

Africa. It is also commonly referred to as the Common, Red-headed, or Rainbow agama. It can often be seen in the

heat of the day. During breeding season the males develop their most dramatic markings, the head and neck and also

tail turning bright orange, and the body dark blue.

3. Oriental Garden Lizard

Image”>http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/8/84/Schoenechse.jpg/800px-Schoenechse.jpg”>Image Source

This uniquely colored species that is widely found in Asia is formally named as Calotes versicolor. This species has

also been introduced in many parts other parts of the world. It is an insectivore and the male gets a bright red throat in

the breeding season leading to a common incorrect name of Bloodsucker.

4. Galapagos Land Iguana

Image Source

I love the color of this reptile named the Galapagos Land Iguana or Conolophus subcristatus. Yellow colored reptiles

are very rare. This species of lizard is native to the Galapagos Islands.

5. Parson’s Chameleon

Image Source

This reptile which is native to Madagascar named the Parson’s chameleon or Calumma parsonii is a very large and

nicely colored species of chameleon. The trade of this species is regulated. As with the majority of chameleon species

from Madagascar, it is illegal to import Parson’s chameleons from their native country.

6. Transvaal Dwarf Lizard

Image Source

This unique and colorful chameleon known in Science as Bradypodion transvaalense is endemic to southern Africa.

7. Furcifer minor

Image”>http://upload.wikimedia.org/wikipedia/commons/thumb/0/01/Furcifer_Minor.JPG/800px-Furcifer_Minor.JPG”>Image Source

Although a bit creepy-looking, Furcifer minor, a species of lizard which is native to Madagascar. This brightly colored

species of lizard is threatened by habitat loss.

8. Iberian Lizard Worm

Image Source

Also commonly known as European Worm Lizard (Blanus cinereus), this species of reptile is locally known as “Cobra-

cega” in Portuguese and “culebrilla ciega” in Spanish. This color blue, small legless reptile and a burrowing species

may reach a total length of 10-20 cm (4-8 in). It can often be found under logs and rocks, especially after storms.

9. Tokay Gecko

Image Source

This nocturnal arboreal gecko called gekko gecko range from northeast India and Bangladesh, throughout Southeast

Asia, to Indonesia and western New Guinea. Its native habitat is rainforest trees and cliffs, and it also frequently adapts

to rural human habitations. This colorful reptile was introduced into Hawaii, Florida, Texas and Belize.

10. Green Iguana

Image Source

Image Source

Another common name of this large and colorful lizard endemic to Central and South America is Common Iguana

(Iguana iguana). It’s an herbivore and grows to 1.5 meters (4.9 ft) in length from head to tail. The largest known speci-

mens have grown more than 2 meters (6.6 ft) with bodyweights upward of 20 pounds (9.1 kg).

11. Jackson‘s Chameleon

Image Source

This odd-looking African chameleon which is scientifically named Chameleon jacksonii is also known by its common

name Three-horned Chameleon. They are native to the humid, cooler regions of Kenya and Tanzania. Jackson’s Chame-

leons are popular as exotic pet.

12. Dracaena Lizard

Image Source

This uniquely colored lizard is also named Caiman Lizards and can be found in South America. This lizard spends a

lot of time in the water and they inhabit marshes, streams and flooded forests. Caiman lizards often bask on branches

overhanging the water.

13. Blue-tailed Sandveld

Image Source

This beautifully colored lizard that is found in Mozambique, Zimbabwe and South Africa and Eastern USA is known

scientifically as Nucras caesicaudata. It can clearly be distinguished because of its distinctive blue tail. Little has

been discovered about its anatomy and way of life, but it lives in dry, sandy, savanna regions.

14. Veiled Chameleon

Image Source

Image Source

The veiled chameleon, Chamaeleo calyptratus, a large and colorful species of chameleon, are found in Yemen and

Saudi Arabia and also sometimes referred to as the Yemen Chameleon. This chameleon change color depending

on its mood. The prominence of these markings is dependent on several factors including health, mood, and tempe-

rature of the lizard.

15. Panther Chameleon

Image Source

Image Source

This colorful species of chameleon known scientifically as Furcifer pardalis lives throughout the island of Madagascar

and has been introduced to Reunion and Mauritius. Female are much smaller than male, about half the size. Male

Panther Chameleons can grow up to 20 inches (50 cm) in length, with a typical length of around 17 inches (45 cm).

الاجزاء المدهشة لبعض الكائنات

Here’s a list of animals with the most amazing body parts.

Here’s a list of animals with the most amazing body parts.

Animals with the largest body parts in proportion to body size…

1. Vampire Squid

Image Source

Eyes – it has the largest eyes of any animal relative to its size. Its eyes which appear red or blue are proportionately

the largest in the animal kingdom at 2.5 cm (1 inch) in diameter.

2. Argentine Blue-bill Duck

Image Source

Penis – among vertebrates, it has the longest penis in relation to its body size. The penis, which is coiled up in

flaccid state, can reach about the same length as the animal itself when fully erect, but more commonly is about

half the bird’s length.

3. Tube-lipped Nectar Bat

Image Source

Tongue – has the longest tongue of any mammal in relation to its body size. Its 3.4 inch or 8.5 cm tongue is 1.5 times

or 150% longer the size of its overall body length and must be kept inside its rib cage.

4. Barnacle

Image Source

Penis – it is the creature with the largest penis as a proportion of its overall body size. A barnacle’s extraordinarily

long penis is up to 15 cm (6 in) in length: the largest penis to body size ratio of the animal kingdom.

5. Humans

Image Source

Brain – the largest in relation to body size. The adult human brain weighs on average about 3 lb or 1.5 kg with a size

of around 1,130 cubic cm (cc) in women and 1260 cc in men.

Animals with the largest body parts…

6. Atlantic Giant Squid

Image Source

Eyes – it is the largest recorded of any animal with an approximate diameter of 50 cm or 20 inches, although those

of the Colossal Squid are thought to reach an even greater size.

7. Lion’s Mane Jellyfish

Image Source

Lion’s Mane Jellyfish –  the longest animal; the biggest had a body with a diameter of 7 feet 6 inches and the

tentacles reached 120 feet. This creature is longer than a Blue Whale, which is commonly considered to be the

longest animal in the world.

8. *Bootlace Worms*

Image Source

Bootlace Worms can reach great lengths. A specimen was measured at 55m (180 feet) but this may be unreliable

as the body is somewhat elastic.

9. Wandering Albatross

Image Source

Wings – Wandering Albatross has the largest wingspan at 3.63 meters or 11 feet 11 inches. The longest-winged

examples verified have been about 3.7 m or 12 ft. As a result of its wingspan, it is capable of remaining in the air

without beating its wings for several hours at a time.

10. Wild Asian Water Buffalo

Image Source

Horns – the longest ever recorded and measured is 4.24 meters or equivalent to13 feet 11 inches from tip to tip.

11. Greater Kudu

Image Source

Horns – Kudu’s horns are the longest on the average. The large horns with two and a half twists when straightened

would reach a length of 1 meter on average.

12. Sperm Whale

Image Source

Brain – the largest and heaviest brain weighing around 9 kilograms

13. Giraffe

Image Source

Neck – the longest neck among animals

Tail – the longest of any land mammal

14. Blue Whale

Image Source

Tongue – weighs around 2.7 tonnes (3 short tons)

Mouth – large enough to hold up to 90 tonnes (100 short tons) of food and water

Heart – typically weighs 600 kg (1,320 lb) and can reach 900 kg in exceptional cases

Aorta – about 23 cm (9 in) in diameter

Penis – is about 2.4 m (8 feet) in length

لماذ لايقع العنكبوت في شباكه


يجب أن نتفحص أولاً معجزة هندسة نسيج العنكبوت، فمن ناحية متانة الخيوط تعتبر الخصلات الحريرية التي تكون النسيج أقوى من الفولاذ، ولا يفوقها

قوة سوى الكوارتز المصهور، ويتمدد الخيط إلى خمسة أضعاف طوله قبل أن ينقطع

.


في الواقع، هذا الخيط الصغير مصنوع بالطريقة نفسها التي يصنع بها كابل الفحم، حيث يتكون من خيوط عدة متناهية في الصغر ملتفة حول بعضها، وقد يبلغ سمك الخيط الواحد منها ( 1 ) من مليون من الإنش، ومواد الصنع شائعة جداً، حيث يوجد في هكتار واحد من أحد المقاطعات البريطانية مثلاً أكثر من مليونين وربع عنكبوت، ولكل عنكبوت مغازل خاصة، عادة يبلغ عدده ثلاثة، هذه المغازل طبيعية موجودة أسفل البطن، ويوجد قرب كل مغزل فتحات غدة صغيرة تخرج منها المادة التي تكون الخيوط الحريرية، وهي مادة تتشكل في غدد العنكبوت، أثناء هندسة النسيج يقوم العنكبوت بجمع الخيوط الثلاثة معاً لتكوين خصلة قوية ومتينة.

تغزل العناكب التي تعيش خارج المنزل نوع من النسيج معروف باسم الفلك نسبة إلى شكله الدائري، وهو قطعة هندسية رائعة من الخطوط المتناسقة التي تظهر بشكل بهي جداً تحت أشعة الفجر الأولى، وأنثى العنكبوت هي التي تقوم بمهمة بناء النسيج، وتستخدم ضغط بطنها لتدفع الخيوط الحرارية خارج الغدد الست الموجودة في بطنها، وتقوم بربط طرف الخيط الأول المعروف باسم الجسر بساق عشبة ما أو ورقة شجر، ثم تهبط إلى الأرض مع الخصلة، وهي مستمرة بعملية الحياكة، ثم تنزل إلى الأرض وتصعد إلى نقطة أخرى مرتفعة لتسحب الخيط بقوة، وتربطه في مكانه جيداً باستخدام مادة لاصقة تخرج من إحدى غددها أيضاً، فتقوم أولاً بتثبيت خصلة بشكل أفقي دائماً، ثم تسقط خيطين حريرين في كل طرف من أطراف الخيط الأول لتكوين جسور أخرى أقل ارتفاعاً من الأولى والتي ستصبح أساس شبكة العمل، ثم تقوم بغزل خيوط عدة داخل شبكة العمل هذه على أن تلتقي الخيوط جميعاً في الوسط.. وهنا يأتي العمل الذكي حيث تقوم بوضع المادة اللاصقة على الخيوط الخارجية من الشبكة فقط، وعندما تنتهي كلياً من صنع الشبكة تكمل عملية وضع الغراء في الداخل وعلى بعض المقاطع فقط بحيث تترك مكاناً لها لتتحرك عليه بسهولة.

بعد إنجاز الشبكة تقوم العنكبوتة بصنع عش صغير لها بالجوار، وعادة ما تقوم بلف ورقة شجر وتضع لنفسها بالداخل سريراً مريحاً من الحرير، لأنها بالطبع قد تنتظر طويلاً قبل وصول ضحيتها الأولى.

وأخيراً تقوم بوصل خيط إنذار بين عشها والنسيج كي تشعر بأي اهتزاز قد يحدث على النسيج نتيجة سقوط أي حشرة عليه، وعند حدوث هذا الاهتزاز تسرع إلى وسط النسيج لتعرف الشيء الذي ستتعامل معه، وبسبب الضعف الحاد في الرؤية عندها ستعتمد العنكبوتة على حواسها الأخرى لتحديد صفات الفريسة، فإذا كانت ضخمة ومميتة تطلق سراحها من بعيد، أما إذا كانت كبيرة ولا تؤكل، كاليعسوب فستلفها بخيوط الحرير من بعيد أيضاً باستخدام عضو متخصص آخر هو الغدة العنقودية الشكل، تجهد الحشرة الفريسة نفسها بمحاولة التخلص من الشرك، بعد ذلك تبدأ العنكبوتة بالتقدم نحوها عبر الخيوط الآمنة التي تركتها لنفسها دون مادة لاصقة، وإذا صدف أن أخطأت مرة ووضعت أرجلها على المادة اللاصقة فإن جسمها سيفرز مادة كالزيت تعمل كمحلل كيميائي للغراء تساعدها على التحرر من جديد

معلومات عن الحيوان

هل تعلم أن لسان القط سلاحه الطبي الدائم فهو مملوء بغدد تفرز سائلاً مطهراً و يعمد القط إلى جرحه فيلحسه عدة مرات حتى يلتئم.

هل تعلم أن قلب جميع الحيوانات موضوع في الوسط من الصدر ما خلا الإنسان فإن قلبه مائل إلى الجانب الأيسر قليلاً.

هل تعلم أن مخ الدرفيل أكبر و أكثر تعقيداً من مخ الإنسان كما أنه يستنشق الماء مرة كل خمس دقائق لذلك يظهر على سطح الماء كثيراً و إلا غرق.

هل تعلم أن ذوو حدة السمع ثلاثة : الكلب و الحمار و الخلد.

هل تعلم أن ذوو الزهو في الحيوانات ثلاثة : الفرس و الديك و الطاووس.

هل تعلم أن محب الظلمة من الحيوانات ثلاثة : البوم و الخفاش و الخلد.
هل تعلم أنه يعتقد البعض أن الكوبرى تعشق الموسيقى كالحيات و الثعابين الأخرى و لكن العلماء لا يؤمنون بذلك لأن الثعابين صماء لا تسمع .. و الكوبرى لا ترقص على نغمات الموسيقى و لكنها تتنبه فجأة لحركات الناي خوفاً من أن ينقض عليها ليقتلها فتتأهب و تتابع حركاته بحذر شديد.

هل تعلم أن المكان الوحيد الذي يمكن قتل الأخطبوط فيه هو الواقع بين عينيه إذ أن قطع ذراعه لا يؤثر فيه.

هل تعلم أن القطة ترتبط بالمكان أكثر من ارتباطها بالأشخاص فلو كانت هناك قطة تعيش في شقة ثم جاء ساكن جديد فإنها تستمر في الحياة معه .. بينما نجد الكلب ارتباطه شخصي أي إذا ارتبط بشخص فإنه لا يفارقه و هو على استعداد للموت في سبيله.

هل تعلم أن الزرافة إذا انزلقت على الأرض مع انفراج سيقانها فهي لا تستطيع القيام مرة أخرى و يمكن أن تظل هكذا إلى أن تموت.

هل تعلم أن هناك نوع من النمل يعيش على الرعي فيرعى قطعاناً من حشرة المن و يجلبها و يعيش على إفرازاتها السكرية.

هل تعلم أن لون بيض الطيور فيه لونان : بياض وصفرة أما بيض السمك فهو لون واحد.

هل تعلم أن السمك يستمر في النمو دون توقف حتى آخر يوم في عمره.

هل تعلم أن عدد أنواع الأسماك يزيد عن خمسة و عشرين ألف نوع و لكن الإنسان لم يستطع حتى الآن أن يصطاد لطعامه غير مائتي نوع فقط.

هل تعلم أن بعض الحشرات السامة تظل تلدغ الناس طيلة حياتها و في النهاية تلدغ نفسها بنفسها و تموت.

هل تعلم أن الكتكوت الوليد ترشده الغريزة التي أوجدها الله فيه إلى أضعف مكان في البيضة فينقرها ليخرج إلى الوجود.

هل تعلم أن دودة الإسكارس تبيض أكثر من مليون بيضة في الشهر و تنجب أكثر من مليون دودة.
هل تعلم أن الثعلب إذا اشتد به الجوع يستلقي على ظهره و يحتبس نفسه إلى داخل بدنه حتى ينتفخ فيظن الطير أنه ميت فيقع عليه فيثب الثعلب على الطير و يأكله.

هل تعلم أن الخنفساء تعد بمثابة حانوتي عالم الحشرات فهي عندما تجد حيوان ميت و لو كان يكبرها حجماً مثل فأر ميت .. فإنها تبدأ عملها على الفور و تحفر الأرض تحته مباشرة حتى يسقط في الحفرة و ينهال عليه التراب .. وهناك سبب و راء هذا النشاط و هو أن أنثى الخنفساء تضع بيضها في هذا القبر الحديث فعندما تفقس يرقاتها تجد غذائها من اللحم متوفر.

هل تعلم أنه من النادر أن ترقد الزرافة على الأرض .. لذلك فهي تنام واقفة و تغمض عينيها لمدة لا تزيد عن خمس دقائق في كل مرة.

هل تعلم أن البعوض يحب ألواناً معينه و يكره ألواناً أخرىفالبعوض ينجذب نحو الألوان بالترتيب الآتي : الأسود ، فالأزرق ، فالأحمر ، فالأصفر ، فالأبيض .. فقد أمكن عد 1499 بعوضة على الثوب الأسود مع أن عددها لم يتجاوز 520 بعوضه على الثوب الأبيض.

هل تعلم أنه يوجد في أعماق البحار مخلوقات غريبة .. جمبري مضيء ، ديدان مضيئة و أمشاط بحر مضيئة و نجوم بحر مضيئة يشع منها النور لا سيما في الظلام السرمدي الذي تنتشر في رحابه.

هل تعلم أن أطول شجرة في العالم توجد في كاليفورينا ويبلغ طولها 367 قدماً.

هل تعلم أن السلحفاة تستطيع أن تعيش بلا طعام و لا ماء لمدة عشرين يوماً.

هل تعلم أن الثعبان يأكل في نهاية الصيف بعض الأطعمة الصعبة الهضم حتى يطول تواجدها في أمعائه فترة البيات الشتوي.

هل تعلم أن الضفدعة تتنفس عن طريق الجلد و الفم و الرئة.
هل تعلم أن القطط تخاف من الماء و لذلك فهي لا تستحم و إذا أجبرت على الاستحمام فبعنف و قسوة و كثيراً ما تصيب حاملها بالجروح.

هل تعلم أن الأفعى إذا ذبحت تبقى أياماً تتحرك و إذا وطئها أحد بقدمه نهشته و يقطع ثلثها الأسفل فتعيش و ينبت ذلك المقطوع.

هل تعلم أن الجمل هو الحيوان الوحيد من ذوات الأربعة الذي لا يمكنه أن يسبح.

هل تعلم أن الفئران لا تحب رائحة النعناع.

هل تعلم أن مولود الإنسان هو الوحيد الذي يبكي و يصرخ بمجرد ولادته أما عند الحيوانات فمواليدها تنزلق من بطن أمها وتسقط على الأرض في هدوء و سكون.

هل تعلم أن أول بيت بني في الأرض الكعبة المشرفة.

هل تعلم أن الدجاجة تضع من 300 إلى 500 بيضة في حياتها و أن عمرها قد يطول إلى أربعة عشر عام.

هل تعلم أن الحصان يستطيع أن يعيش 25 يوم بدون أكل.

هل تعلم الكلب يستطيع أن يسمع دقات الساعة وهو على بعد 40 قدم.

هل تعلم أن بعض النباتات تفرز سماً تقتل به النباتات المجاورة لها ليصبح الماء المتوافر لها وحدها.

هل تعلم أن الفيل يشم رائحة الإنسان على بعد نصف كيلو متر.

هل تعلم أن النسور لا تموت و لكنها تنتحر بسبب المرض.

هل تعلم أن الفيل أطول عمراً من الجمل .. إذ يعيش حوالي سبعين سنة بينما يعيش الجمل خمس و عشرين سنة و هو أقصر من عمر الحصان الذي يعيش خمساً و ثلاثين سنة.
هل تعلم أن أقصر وقت مسرحية في العالم بلغ 30 ثانية.

هل تعلم أن النسر يعيش مائة عام.

هل تعلم أن الببغاء من دون الطيور كلها هي الوحيدة التي تستطيع تحريك منقارها لأعلى و أسفل أما الطيور الأخرى فإنها تحرك منقاراً واحداً

تعلم أن هناك فأر يسمى باسم ( فأر ب**اس ) يقتل الزواحف السامة تلقائياً بمجرد اقترابها منه

التين


التين من الثمار التي جاء بها القسم في القران الكريم .
وهي فاكهة كان لها التقدير منذ قديم الزمان بشكله الجاف والغض الأخضر . وموطنه الأصلي بلاد فارس وآسيا وسوريا ولبنان . ولقد استعمله الفينيقيون في رحلاتهم البحرية والبرية . وحالياً فهو يزرع في كل حوض بلاد البحر المتوسط وفي معظم المناطق الدافئة والمعتدلة .

ظهر التين في الرسومات والنقوش والمنحوتات . ويقال بأنه وصل إلى الإغريق عبر بلدة اسمها Caria في آسيا ومن هنا نعرف أن التسمية تحل اسم البلد التي وصل التين إلى الغرب منها وهو يسمى باللاتينية Ficus Caria.

كان التين طعاماً رئيسياً عند الإغريق وقد استعمله بوفرة الاسبارطيون في موائد طعامهم اليومية . الرياضيون بشكل خاص اعتمد غذاءهم بشكل رئيسي على التين ، لاعتقادهم بأنه يزيد في قوتهم . وقد سنّت الدولة الاغريقية في ذلك الوقت قانوناً يمنع تصدير التين والفاكهة ذات الصنف الممتاز من بلادهم إلى البلاد الأخرى .

جاء التين إلى بلاد فارس ودخل أوروبا عبر ايطاليا . Pliny يعطي في كتاباته التفاصيل عن أكثر من 29 صنفاً من التين كانت معروفة في وقته . ويمتدح بشكل خاص الأنواع المنتجة في بلدة Tarant وبلدة Caria و Herculaneum .

التين المجفف وجد في Pompeii في حملات التنقيب التي أجريت على البلدة التي كانت مطمورة بالرمال (بلدة إغريقية) وظهر التين في الرسوم الجدرانية التي ضمت التين إلى جانب مجموعات أخرى من الفاكهة . يذكر Pliny بأن التين المزروع في حدائق المنازل كان يستعمل لإطعام العبيد لكي يمدهم بالطاقة والقوة للخدمة ، وبشكل خاص كان يتغذى على التين العمال والعبيد الزراعيون الذي يعملون بالزراعة .

يلعب التين دوراً مهماً في الميثالوجا اللاتينية أي علم الأساطير . وقد كان يقدم كقربان إلى الإله باخوس في الطقوس الدينية .

يقال إن الذئب الذي أرضع روملوس ورايموس Rumulus & Ramus استراح تحت شجرة تين . وروملوس ورايموس هما مؤسسا الإمبراطورية الرومانية . ومن هنا كان لشجرة التين قدسية عند الرومان . ويذكر Ovid في كتاباته بأن خلال الاحتفالات السنوية لرأس السنة عند الرومان كان التين يقدم كهدية . وكان سكان بلدة Cyrene يضعون على رؤوسهم أكاليل من التين عندما كانوا يضحون إلى Saturn الذين كانوا يعتبرونه مكتشف الفاكهة .

يذكر Pliny التين البري الذي كتب عنه هوميروس وغيره من المشاهير والأطباء مثل Dioscorides الذي اشتهر بكتاباته الطبية التي ترجمت إلى العربية . ووافق على بعض معلوماته مشاهير الأطباء العرب وانتقدها البعض الآخر ورفضوها وأثبتوا بالحجة والبراهين أسباب الرفض .

حالياً يصدّر التين المجفف إلى العالم من آسيا ومن أسبانيا ومالطة وفرنسا . تجفف الثمار الناضجة تحت الشمس ، أو تجفف في شكل رقائق عبر فتحتها وتعريض داخلها للشمس والهواء فيكون الجفاف أسرع وأفضل .

تكوين التين :

– المركب الرئيسي الموجود بالتين هو سكر الديكستروز Dextrose وهو يبلغ 50% من تركيبة التين
– فيتامين A ، B و C
– يحتوي على نسب عالية من أملاح الحديد والكالسيوم والبوتاسيوم والنحاس
– يعطي سعرات عالية . فكل 100 غرام تيناً أخضر يعطي 70سعرة ، والجاف يعطي لنفس الوزن 270 سعرة

استعمالات و فوائد التين الطبية :

– يستعمل التين كملين للطبيعة ، ويستعمل مع غيره من الأدوية مثل مادة السنامكة Senna والراوند Rhubarts لتصنيع الشرابات الملينة خاصة في بريطانيا
– مكرع ومجشيء يزيل النفخة والأرياح
– ملطف للبشرة ينعمها ويزيل البثور . يدبغ الشعر الشايب موضعياً ومع الطعام
– يزيل مشاكل الرشح والزكام وآثارهما على الأنف والحنجرة
– تستعمل لبخات التين على خراجات الأسنان والتهابات اللثة والأورام بالفم وغيره
– يستعمل الحليب الذي يخرج من عنق التين غير الناضج لإزالة الثاليل بأن يوضع الحليب على الثؤلول
– منه البري والبستاني يمزج مع الشمر واليانسون والسمسم يؤكل صباحاً فيساعد الصحة على القوة والنشاط ويزيد في الوزن
– يقوي الكبد وينشطه ويزيل تضخم الطحال
– يعالج أمراض الدورة الدموية والأوردة خصوصاً البواسير ، ويؤكل ويوضع موضعياً
– ينشط الكلى ويزيد في الدورة الدموية التي تغذيها للقيام بوظائفها
– يدر البول ويفتت الحصى والرمل
– يعالج أمراض الصدر والسعال والربو وتشنج القصبات الهوائية والتهاباتها
– يعالج أمراض تسرّع القلب. يمنع تجمع الماء في القلب والرئتين والجسم الذي ينتج عن ذلك بخفض الضغط بلطف ، ويمنع النزيف
– ينشط الدماغ والدورة الدموية فيه فيقوم الدماغ بوظائفه بطريقة أفضل خاصة إذا أكل مع المواد الغنية بالفوسفور مثل المكسرات واللوز والفستق الحلبي والصنوبر
– يعالج أمراض الدورة الدموية بالدماغ مثل الفالج والرعاش والنشاف
– يعالج أمراض الجلد مثل البهاق
– يعالج امراض النقرس فيعمل على اخراج أملاح اليوريك أسيد من الجسم عن طريق البول وعن طريق التعرق . يعالج أمراض المفاصل وآلامها
– حليب التين يساعد على تآكل اللحم الميت في الجسم مثل الثؤلول ، فيوضع على اللحم القاسي فيصبح طرياً
– يعالج التين الأمراض النفسية ، ويعمل على تهدئة الأعصاب ، وإزالة أنواع القلق والخوف والإحباط والتوتر