10 مظاهرات غير التاريخ في 10 افلام

كتبت- حنان أبو الضياء:

ثمة مظاهرات غيرت من تاريخ العالم وأثرت فيه اجتمعت كلها فى الخروج العفوى ضد الظلم وكان أبطالها أشخاصا عاديين تذوقوا القهر والألم أشارت اليها مجلة «تايم» الأمريكية, ولكننا حاولنا البحث فيها وايجاد رابط بينها وبين السينما لأنها ستظل هى الراصد لذاكرة الثورات والشعوب.. لأنه مازال هناك الكثير لم يقل بعد.

في ديسمبر من عام 1773 كانت مظاهرات حزب الشاي في بوسطون بأمريكا, وهو مثل حزب الكنبة فى مصر كلاهما مكون من أناس لم يكن لهم علاقة بالسياسة ولكنهما عرفوا الطريق الى الشارع عندما اقتربوا من «لقمة عيشهم», فلقد احتشد آلاف المتظاهرين محتجين علي إصدار قانون الشاي الذي يجبر سكان الولايات المتحدة علي استيراد الشاي من شركة بريطانية محددة هي (شركة الهند الشرقية)ورفع الضرائب على منتج «الشاي» الذي كان يجلب من مستعمرة أخرى إلى المستعمرة الأمريكية، وكان هذا القرار بداية مقاطعة شعبية للمنتجات تبعتها «ثورة» عنيفة قادها المناضل سامويل آدمز ومجموعة من الثوار الذين هاجموا ثلاث سفن محملة بالشاي في مدينة بوسطن، وأخذوا يرمون الشاي في البحر في تحد واضح للمستعمر، وتبعهم في ذلك ثوار آخرون في بقية المستعمرات، ومنذ ذلك الحين اصطلح على تسمية هذه الحادثة بـ«حفلة الشاي في بوسطن»، وهو من أهم مصطلحات الثورة الأمريكية التي كانت نتيجتها تأسيس واحدة من أهم وأعظم وأقوى دول العالم على مر التاريخ و الأحداث التي وقعت في 16 ديسمبر 1776 كانت حاسمة وكانت السبب فى الإعلان الشهير «لا ضرائب دون تمثيل» التي تؤدي في نهاية المطاف إلى استقلال المستعمرات الأمريكية والبداية لبلد جديد. ومن الأفلام الشعبية عن الثورة الأمريكية هناك فيلم (ثورة) لهيبو هيدسون وبطولة آل باتشينو عن رجل عابث يشترك فى الثورة بمحض المصادفة وتنمو لديه الأحاسيس الوطنية. وفيلم (الوطني) لرونالد ايميريش بطولة ميل جيبسون عن مزارع فقير يشارك فى الثورة ويصبح بطلا الى جانب فيلم جورج واشنطن.
< في مارس من عام 1930، كانت مظاهرت الملح (ساتياجراها) بالهند بقيادة المهاتما غاندي والتى عبر عنها بعبقرية فيلم «غاندى» للمخرج «ريتشارد أتنبره» وأدى دور غاندي الممثل البريطاني بين كنجسلي. وقد فاز كلاهما بجائزة «الأوسكار» على أدائه في الفيلم، كما فاز الفيلم نفسه بجائزة «الأوسكار» لأحسن فيلم. لنرى اعتراض المتظاهرين الهنود علي إجبارهم علي شراء الملح الهندي المنقي المعاد تصديره لهم من مصانع بريطانيا.. ومسيرة الملح هي جزء أساسي من مسيرة كفاح سلمية كان غاندى قد بدأها قبل ذلك بسنوات من أجل تحرير بلاده من الاستعمار البريطاني العسكري والتبعية الاقتصادية، وهما هدفان احتلا نفس الأهمية فى نضال غاندي ومسيرة ملح داندي عام 1930، مسافتها 400 كيلو متر.
< أما مظاهرة الحقوق المدنية في واشنطن،والتى بدأت باحتشاد 200 ألف أمريكي في واشنطون للمطالبة بحقوق السود واتجهت المظاهرة الى واشنطن من أجل توفير الوظائف والحرية في أغسطس 1963 وكانت بمثابة الإطار لكلمة «لدي حلم» الشهيرة للقس الدكتور مارتن لوثر كينج الابن، رئيس مؤتمر القيادة المسيحية الجنوبية. وكان فيليب راندولف الزعيم العمالي ومؤسس نقابة الإخوان الحمالين العاملين في قاطرات النوم قد اقترح القيام بمظاهرة كبيرة نحو العاصمة كوسيلة لحث الكونجرس وإدارة الرئيس چون ف. كينيدي للعمل على إقرار الحقوق المدنية.. وكانت المسيرة سلمية تماما، وكان لها الفضل على نطاق واسع في المساعدة على تمرير قوانين الحقوق المدنية الخارقة في عام 1964وعام 1965. وفى الحقيقة أن المخرج لي دانيالز والنجم هيو چاكمان حلما لعدة سنوات بعمل فيلم عن الصراع القديم حول قضية حقوق الإنسان في الولايات المتحدة، ومارتنلوثر كينج الذي كرس حياته من أجل هذه القضية، واخيرا قدمها فى فيلم سينمائي. لقصة كتبها وليام بيبا، الناشط الذي يعمل محاميًا.
< عام 1969 مظاهرة «ستونويل إن» في نيويورك احتجاجاً علي انغماس أمريكا في حرب فيتنام واشترك فيها نصف مليون متظاهر وكانت أكبر مظاهرة أمريكية وشهد خريف عام 1969 مظاهرات احتجاجية ضخمة بمشاركة ملايين المواطنين من ساحل المحيط الأطلنطى إلى ساحل المحيط الهادي بما في ذلك ربع مليون متظاهر في العاصمة واشنطن في أكبر احتجاج على الحرب في التاريخ الأمريكي. وهناك أفلام كثيرة عن المظاهرات ضد حرب ڤيتنام ولكن أقف كثيرا أمام فيلم «هانوي» Hanoi، نرى فيها فوندا الممثلة الحاصلة على جائزة «الأوسكار» وابنة أحد أكثر ممثلي أمريكا المحترمين، في الطائرة مع الناشط اليساري توم هايدن «الذي أصبح فيما بعد زوجها الثاني» مسافرين إلى هانوي في العام.
في شهر يوليو من ذلك العام ذهبت فوندا إلى محطة إذاعة «شمال ڤيتنام» مرافقة الجنود الأمريكان، وبدلا من أن تستحثهم على القتال فاجأتهم بتوجيه الاتهام لهم بارتكاب جرائم حرب، بعدها تعالت الأصوات لمحاكمتها بتهمة الخيانة، كما طالب البعض بإعدامها، وحتى هذا اليوم لا يطيقها معظم من قاتلوا في حرب ڤيتنام.
< أما مظاهرات محرم في إيران فتظاهر فيها 2 مليون إيراني بميدان شاه ياد بالعاصمة طهران للمطالبة بعزل الشاه محمد رضا بهلوي الذي صار مكروهاً لديهم.
وهناك فيلم وثائقى إنتاج BBC.. يتناول هذا الفيلم العديد من مراحل الثورة الإيرانية منها طرد الخميني من إيران إلي العراق ثم محاولته اللجوء إلي الكويت فذهب الي فرنسا. والثورة العارمة في شوارع إيران والتعامل الصارم من قبل الأمن الإيراني.
وهناك فيلم (ارجو) الذى يتناول قيام مجموعة محدودة من الطلبة الإيرانيين في صباح 4 نوفمبر 1979م بالتجمع أمام مبنى السفارة الأمريكية في طهران للتظاهر والتنديد بسياسة الولايات المتحدة ضد إيران، ولكن هذا العدد بدأ يزيد وبدأت الشوارع المؤدية إلى السفارة حتى أن البعض قام بتسلق الجدران إلى الداخل، ثم قام حوالي 500 طالب إيراني باحتلال السفارة، واحتجاز جميع من كان بداخلها من الدبلوماسيين الأمريكيين والمخرج الإيراني محمد رضا إسلام لو، سيقدم فيلما بعنوان «هزيمة 58» عن سيطرة الطلبة الجامعيين السائرين على نهج الخميني على السفارة الأمريكية بطهران.
< أما المظاهرات الشعبية في الفلبين بقيادة (كورازون أكوينو) فكان سببها الأول هو الانتخابات كما حدث فى مصر فلقد برز اسم المعارضة كورازون أكوينو، أرملة أكوينو، في انتخابات 1984، ونجحت في حصد 60 من أصل 183 مقعداً في المجلس التشريعي، على الرغم من العنف وسرقة الانتخابات وموالاة وسائل الإعلام للسلطة.
وتزامنت الانتخابات مع مزيد من الحشد ضد النظام فنظمت حملات إضراب أغلقت فيها المحال التجارية وتوقفت المواصلات عن العمل بما في ذلك السيارات الخاصة، ثم ما لبث هذا الحدث أن انتشر بسرعة إلى بقية المدن، فأوقفت الإضرابات في مدينة (باتان)80٪ من المواصلات العامة، بينما بلغت فعاليتها 95٪ في مدن أخرى. وفي 1985 شكلت المعارضة تحالفاً قوياً جمع عدداً من الأحزاب والحركات، ونجح في إطلاق مزيد من الإضرابات

للوقاية من تشمع الكبد

    أضافت دراسة بحثية جديدة إيجابية جديدة الى القهوة والشاي وتعود الفائدة هذه المرة على الكبد.    توصل علماء في بحث حديث الى ان شرب أربعة أكواب من الشاي أو القهوة يوميا يقلل من تجمع الدهن على الكبد أو ما يعرف بالعامية بتشمع الكبد.     ويعاني سبعة أشخاص من أصل عشرة من تشمع الكبد في أميركا وتحديدا ممن يعانون من السكري أو السمنة المفرطة وتلك النسبة مرجحة للزيادة في المستقبل القريب.     ولا يوجد الى اليوم علاج فعال للمرض باستثناء اتباع حمية غذائية طبيعية وممارسة الرياضة بانتظام.    ومن خلال اختباراته على الفئران، توصل البروفيسور بول الين، من جامعة ديوك الأميركية، الى أن الكافيين يحفز التمثيل الغذائي للدهون المخزنة في خلايا الكبد وويساعد على خفض تشمع الكبد لدى الخضوع لنظام غذائي عالي الدهون.     وأيقنت الدراسة أهمية تناول أربعة أكواب من الشاي أو القهوة يوميا لما لها من دور فعال في حماية الكبد من تراكمات الدهون.    ولطالما تحدثت دراسات متناقضة سابقة عن مضار القهوة والشاي من جهوة وفوائدها على الصحة من جهة أخرى. ورأت دراسات عدة في القهوة والشاي فوائد جمة لم تقتصر فقط على حماية الفرد من مرض ألزهايمر وانما أيضا تخفف من خطر التعرض للحوادث الوعائية الدماغية وأمراض السرطان وتحديدا سرطان المثانة والبروستات والثدي.

معلومات عن بغداد واهلها

 

– هل تعلم ان البغداديين عرفوا شرب الشاي لأول مرة عند قدوم الشاه الإيراني / ناصر الدين شاه / سنة 1870 م إلى بغداد أيام ولاية مدحت باشا وأقام الشاه الإيراني بالقصر الذي شيد خصيصا له في حديقة المجيدية (مدينة الطب) وكان مع الوفد المرافق للشاه الإيراني أجهزة الشاي كاملة فقدموا للحاضرين الشاي وشرب منه البغادة لأول مرة

هل تعلم ان المدرسة الثانوية (الثانوية المركزية اليوم) تألفت فيها جمعية باسم جمعية تشجيع المصنوعات الوطنية ألفها خمسة من طلاب المدرسة هم أمين عبد الجبار المميز وصادق عبد الغني وضياء جعفر وادهم مشتاق وفؤاد درويش وأول منتج حققته الجمعية هي السدارة المصنوعة من الجبن في السليمانية وكان الطلاب الخمسة أول من اعتمر السدارة الوطنية وقبل ان يعتمرها ياسين الهاشمي ومعروف جياووك والملا عبود الكرخي

هل تعلم أن أول معمل حديث للنسيج في بغداد أسسه الوالي نامق باشا سنة 1864م وهو المعمل الذي أطلق عليه البغداديون اسم (العبخانة) وكان يدار بقوة البخار وينتج بعض حاجيات الجيش من ألبسة وخيام وقد قام الوالي مدحت باشا بتطوير المعمل وتوسيعه

هل تعلم أن أول مشروع اقتصادي عراقي هدفه تعزيز الاقتصاد الوطني وكسر طوق الاحتكار الذي فرضته الشركة البريطانية على تجارة الأقطان هي شركة تجارة وحلج الأقطان العراقية المحدودة والتي شيدت محلجها في الصرافية عام 1929 وكان رئيس مجلس إدارة الشركة جعفر چلبي أبو التمن ومديرها المفوض إبراهيم الچلبي

هل تعلم أن أول معمل خياطة في بغداد كان في محلة الميدان حيث أنشئ سنة 1910

– هل تعلم أن أول جريدة في بغداد باسم الزوراء سنة 1869 وكانت تنشر باللغتين العربية والتركية واستمرت حتى انتهاء العهد العثماني

– هل تعلم أن السيدة مريم نرمة أصدرت مجلة فتاة العرب في 6 آذار 1927 وهي أول مجلة أدبية نسائية اجتماعية غايتها خدمة الفتاة العراقية

هل تعلم أن مدرسة الاليانس اليهودية في بغداد(1905) هي اولى المدارس الحديثة للبنات وهي فرع لمدارس الاليانس اليهودية الاوربية ومنها بدأت عملية سلخ اليهود عن ثقافتهم العراقية وتغلغل الثقافة الغربية والصهيونية

هل تعلم أن مكتبة دار السلام أنشئت في بغداد بعد الحرب العالمية الأولى وبعد أن نمت وتوسعت عرفت بأسم (المكتبة العامة) ثم زادت كتبها فكانت لها بناية فخمة في باب المعظم مقابل وزارة الدفاع وعرفت الآن باسم دار الكتب والوثائق وقد افتتحت سنة
1977

هل تعلم أن مكتبة المعارف العامة أسسها المرحوم السيد حسني آل عبد الهادي مدير معارف بغداد وأستاذ التاريخ المعروف

هل تعلم أن أول مدرسة ابتدائية في منطقة الفضل شيدت أيام الوالي سري باشا سنة 1889 م وكانت تلك المنطقة في طليعة محلات بغداد حيث تبرع العلامة عبد الوهاب النائب ببناء مدرسة وهبها للحكومة فتقبلتها منه وقامت بتأثيثها وتعيين مدرسييها وأطلق عليها اسم (حميدية مكتبي) وأول مدير لها الراحل الشيخ عبد المحسن الطائي

هل تعلم أن مدرسة الصنائع تأسست أيام حكم الوالي مدحت باشا سنة 1869 م وهي أول مدرسة لأيتام المسلمين الذين لا معيل لهم يتعلمون فيها النجارة والحدادة والنسيج وغيرها وعين لها أساتذة اختصاصيون وظلت قائمة حتى احتلال الانكليز لبغداد عام 1917 وكان محلها في المكان الذي اتخذ حاليا قصر الثقافة والفنون

هل تعلم أن أول مدرسة بنات حديثة تأسست في بغداد 1899م في زمن الوالي نامق باشا وسماها بـ (أناث رشيدية مكتبي) وتم تعيين السيدة أمينة شكورة خانم معلمة أولى للمدرسة ومعها ثلاث معلمات أخريات والتحقت بها نحو 90 طالبة

– هل تعلم أن مدرسة الجعفرية كان اسمها مكتب الترقي الجعفري العثماني أفتتحت في 12 كانون الأول 1908 وأصبح الشيخ شكر الله أول مدير لها حيث استأجرت هيئة المدرسة الدار المجاورة لمسجد الحاج داود أبو التمن والتي كان يسكنها ارستو الطبيب المشهور وبعد الحرب العالمية الأولى أصبح اسمها المدرسة الجعفرية

-هل تعلم أن أول مدرسة لتنظيم راسة العلوم المالية والتجارية كانت في عام 1918 م حيث أعلنت السلطة المحتلة عن فتح مدرسة في بغداد باسم مدرسة مأموري المالية

– هل تعلم أن أول مدرسة أهلية إسلامية في بغداد أنشئت في زمن الاحتلال البريطاني 1919 م

– هل تعلم أن كلية الحقوق تأسست سنة 1908 وهو تاريخ إعلان الدستور العثماني أو المشروطية وكان ذلك زمن ناظم باشا وكان أول مدير لها هو الراحل موسى كاظم الباچچي

– هل تعلم أن أول كلية فتحت أبوابها لقبول الطالبات هي كلية الحقوق وقد انتسبت إليها الآنسة صبيحة الشيخ احمد الداود سنة 1936 وتخرجت فيها كأول طالبة تحمل اسم الخريجة الأولى

– هل تعلم أن أول طالبة تخرجت من كلية الصيدلة هي الآنسة جوزفين برجوني والسيدة رحيمة يوسف سنة 1940 وكانت الآنسة جوزفين أول صيدلانية تمارس العمل الحر وتخرجت الآنسة جوزفين غزالة أول مهندسة من كلية الهندسة 1950

هل تعلم أن أول سيدة عراقية حصلت على إجازة لقيادة المركبات هي السيدة أمينة علي صائب الرحال سنة 1936 وبدأت بقيادة سيارتها من نوع بيبي فورد الانكليزية الصنع في شوارع بغداد

هل تعلم أن الأستاذ الأديب والمؤرخ الفلكلوري الحاج عبد الحميد عبد الكريم العلوچي وضع أسماء المجلات المشهورة في سبعينات القرن الماضي وهي المورد ، المزمار ، التراث الشعبي

هل تعلم أن الطب الشعبي الذي اشتهر متعاطوه في بعض محال بغداد القديمة وعرفوا بأسمائها كطبيب العوينة وطبيب الصدرية فإن أشهر طبيب شعبي للأطفال هو حكيم منطقة الكاظمية إبراهيم موسى ومن المعروف أن هذا الطبيب كان يرفض عيادة أي مريض في بيته ولو كان الملك ورفض فعلا عيادة الملك فيصل الثاني عندما استدعي لعلاجه مما اضطر أمه الملكة عالية إلى حمل ابنها المريض إلى بيت هذا الحكيم وبعد أن اطلع طبيب العائلة المالكة الدكتور سندرسن باشا على الشراب الذي وصف للملك وكان سببا في شفائه جاء يتعرف على الحكيم الشعبي ثم يزوره بعدئذ في أوقات متفاوتة

– هل تعلم أن كلمة الزوراء تعني المنحرفة وهو اسم أطلق على الجانب الغربي من بغداد القديمة ويقول المسعودي أنها سميت بذلك لأنها كانت منحرفة عن اتجاه القبلة

هل تعلم أن رئيس الوزراء ياسين الهاشمي افتتح إذاعة بغداد يوم الأربعاء /1 / تموز 1936
وأول مذيع قال هنا بغداد الراحل عبد الستار فوزي
وأول برنامج أذيع من دار الإذاعة استغرق تقديمه أربع ساعات
وكانت البرامج تذاع مرتين في الأسبوع خلال يومي الاثنين والخميس
وأول برنامج قدمه الأستاذ محمود المعروف الذي عاصر الإذاعة كان بعنوان (رواية الجمعة) وهو الذي عمل مذيعا في الإذاعة منذ ذلك الحين

وأن الآنسة فكتوريا نعمان أول مذيعة في إذاعة بغداد سنة
1943
بغداديون بانتظار أول بث لتلفزيون بغداد
هل تعلم أن أول مدير لتلفزيون بغداد هو السيد عدنان احمد راسم وقد شغل للمدة من 13-3- 1958 ولغاية 30-9-1959 .

– هل تعلم أن أول من درس التمثيل خارج العراق الأستاذ حقي الشبلي الذي أوفدته الحكومة إلى فرنسا للتخصص في فنون التمثيل والإخراج 1934

هل تعلم أن أول عرض سينمائي أقيم في بغداد والذي وصفوه بالألعاب الخيالية (السينما توكراف) كان في 26 تموز 1909 في دار الشفاء الواقعة في الجانب الغربي من بغداد
(الكرخ ) وبعدها شيد التجار أول دار للعرض عام 1911 وسط البستان الملاصق للعبخانة

هل تعلم أن أول من حاول الإنتاج السينمائي في بغداد التاجر المعروف حافظ القاضي سنة 1938 وقد نشرت جريدة العلم العربي أن السيد مصطفى القاضي وهو شقيق حافظ قد سافر بالطائرة إلى انكلترا لجلب الأجهزة واللوازم السينمائية تمهيدا لإنتاج فلم سينمائي لكن ذلك لم يتم
 

– هل تعلم أن أول شركة تكونت للإنتاج السينمائي هي شركة أفلام بغداد المحدودة سنة 1943
 لكنها لم تقدم أي فلم

هل تعلم أن أول فلم مشترك مع مصر هو فلم (ابن الشرق) فقد بوشر بإنتاجه عام 1946 من شركة أفلام الرشيد العراقية المصرية الذي أخرجه إبراهيم حلمي وشارك فيه فنانين عرب من مصر والعراق والسودان

هل تعلم أن الفلم العراقي الأول هو (عليا وعصام) الذي أنتجه أستوديو بغداد وعرض في
1949 في سينما روكسي

هل تعلم أن أول فلم عراقي ينال جائزة في مهرجان خارج القطر فلم (الحارس) الذي حاز الجائزة الثانية في مهرجان قرطاج السينمائي الثاني الذي أقيم في تونس سنة 1969 بعد أن حجبت الجائزة الأولى وقد عرض الفلم في بغداد سنة 1967
alt
– هل تعلم أن فلم نبو خذ نصر أول فيلم عراقي تاريخي ملون عام 1962 كتب قصته وحواره الشاعر خالد الشواف وأخرجه كامل العزاوي

هل تعلم أن أول مؤسسة رسمية للسينما والمسرح كانت مصلحة السينما والمسرح حيث تأسست في نهاية عام 1959 وعين الأستاذ يوسف العاني أول مدير عام لها

هل تعلم أن أول فلم روائي قصير هو فلم (الجابي) حيث عرض عام 1968 وهو من إنتاج مصلحة السينما والمسرح

هل تعلم أن أول فلم روائي طويل هو (الظامئون) عن قصة لعبد الرزاق المطلبي وإخراج محمد شكري جميل عرض سنة 1973 وقد أنتجته مؤسسة السينما والمسرح بعد أن أدمجت مع المؤسسة العامة للإذاعة والتلفزيون

جايجي ارخيته يروج لبضاعته بحركات إكروباتيكية ساحرة

جايجي ارخيته يروج لبضاعته بحركات إكروباتيكية ساحرة

24/10/2011 10:38

علي حمود الحسن

لا اظن ان هنالك عاصمة في العالم تنافس بغداد في شرب الشاي بأستثناء القاهرة ،فالشاي هو المشروب العراقي بامتياز ، يحتسيه العراقيون في البيت والعمل والشارع ،في برد الشتاء وقيظ الصيف ،فلاعجب ان تنتشر المقاهي في كل مكان وكذلك الاكشاك “السفري” التي تلاقيها حيثما تلتفت وفي اماكن غير متوقعة ،وقد يتفنن اصحابها في جذب الزبائن ، فمنهم من طلى (كشكه) بالوان صارخة مشعة ،الذي هو عبارة عن صندوق حديدي يحوي طباخا غازيا وعدة الشاي وترتبط به منضدة صغيرة للتقديم ،بالوان صارخة مشعة ،<<واخرون وجدوا في خط عبارات طريفة ومثيرة وسيلة اخرى للحصول على اكبر عدد من “المعاميل”من قبيل “اشرب الشاي في درجة 55 مئوية وانتعش “ او “شاي مجرب لعلاج صداع الكتل السياسية “ ، وخط اخر على جدار الكتل الكونكريتية التي اخفت “جنبره “ عن الشارع العام عبارة “شاي ابو احمد مضاد لنكد الزوجات “، لكن صاحب “جنبر”في منطقة “ارخيته “ بالكرادة وجد في تقديم عرض “اكروباتيكي”بـأقداح الشاي،وسيلة ناجعة لكسب زبائن جدد،فهو يقدم الشاي بطريقة عجيبة ، فمثلا يرفع “الاستكان “ فوق ظهره وبحركة صعبة لايجيدها الا هو يصب الشاي من “القوري “وسط ذهول المتجمهرين واعجابهم ،او “يسنتر ألاستكان “على طرف ملعقة الشاي الصغيرة الذي لايتجاوز (2) سنتمتر،احيانا يفاجأ زبائنه بصب الشاي في القدح بعد ان يرفع ركبته بمستوى خصره ، فينفعل المحتشدون حوله مضاعفين الطلبات.

لايكتفي منبر الفنان بذلك ،فهو لايريد ان يكرر حركاته فيثير الملل في نفوس الزبائن ،انما يفاجئهم باصدار اصوات لايمكن ان يصدق انها ناتجة عن تحريك “الاستكان والصحن”بخفة و وبراعة ،ويقول “ انا استطيع تقليد صوت الرشاش ،وكم من شارب شاي فز مرعوبا معتقدا انه يسمع صوت رشاش حقيقي وليس طقطقة أستكان ،كذلك اقلد رنة التلفون ،واصوات البلابل “

اطلق عليه زبائنه “منير فيكات”واخرون اسموه “الحاوي”والفنان ، لكنه يرى في ذلك قيمة تعويضية عن حلم حالت دون تحقيقه ظروف المعيشة ،فهو يطمح لدراسة الفن لاسيما ان معظم زبائنه من الفنانين والمثقفين ، ويعتقد منير : (انا اجد في العرض الذي اقدمه على مدار ساعات عملي الذي يبدأ من الصباح وينتهي في وقت متأخر من الليل ،متعة وفرصة فريدة للفت انتباه الناس لا مكاناتي الفنية ،وفي الوقت نفسه اكسب مزيد من “المعاميل”الذين يأتون بشكل خاص من اماكن بعيدة للتمتع ب”فيكاتي”التي اقدمها على مدار ساعات عملي ،عل منتجا اومخرجا يكتشفني، بالرغم من شهرتي في بغداد عموما والكرادة خصوصا )

حكايا المدن واساطيرها وروحها المتفردة ،لايصنعها الطغاة او الفاتحون او اصحاب النظريات الكلية ،انما ناسها البسطاء ويوميات افعالهم ،مثلما يقول ماركو ابولو مؤرخ المدن وشمام عطرها ،فالمدن مثل النساء لكل عطرها الخاص .