عقوبات

لا توجدُ عقوباتٌ “ذكيّة” .
كلّ العقوباتِ “غبيّة” على امتدادِ التاريخ .
لا توجدُ عقوباتٌ تستَهْدِفْ “الأنظمة” ، ولا تستهدِفْ “الشعوب”.
جميعُ العقوباتِ تستَهْدِفُ الشعوبَ ، ولا تؤَثِّرُ على الأنظمةِ قيد شعرة.
لا تسقطُ الأنظمةُ بالعقوبات ، بل تسقطُ الشعوبُ (بأفضلِ وأجملِ ما فيها) الى الحضيض.
العقوباتُ (في جوهرها) حُزمِةُ مصالِح ، وأصحابُ المصلحةِ فيها كثيرون .. أمّا ضحاياها ، فهُمْ أولئكَ الذينَ لا نفطَ لهم فيها ولا تجارة ، ولا فُستُقَ لهم فيها ، ولا سُجّاد.
العقوباتُ يُقرّرها (ويُبَرّرُها) السلوك السياسي لشخصٍ أو نظام .. و تدفَعُ كلفتها الباهظة مُجتمعاتٌ لا علاقةَ لها بالسلوك السياسي لهذا الشخص ، وذلكَ النظام.
الأنظمةُ تستطيعُ “الالتفاف” على العقوبات .. أمّا الشعوبُ فـ “تَلْتَفُّ” العقوباتُ حول أعناقها النحيلة ، إلى أنْ تنقَطِعَ أعناقها وأرزاقها معاً .
مهما كابَرتْ الشعوبُ ، وادّعَتْ الأنظمة ، فإنّ العقوباتَ “بلوى” .
بلوى .. “بشيءٍ من الخوفِ والجوعِ ونَقْصٍ من الأموالِ والأنفُسِ والثمرات”.
العقوباتُ هي نقصٌ في الأنفُسِ التي لا تُعَوّض ، وليسَ بالأموالِ والثَمَراتِ فقط .
كُلُّنا مُعاقَبونَ .. أينما كُنّا ، وحيثُما ذَهَبْنا .
وعندما تنتهي العقوباتُ لسببٍ ما ..
و تُعلِنُ بعضُ الأنظمة النصرَ على أنظمةٍ اخرى، وبالعكس ..
سنبقى نحنُ مكسورونَ ، ومجروحونَ بسببها ، إلى الأبد.
هل تذكرونَ العراق ؟
إيّاكُم أنْ تنسوا العراق .
إيّاكُم أنْ تنسوا ما حدثَ للعراق.
إيّاكُم .

حلويات العيد

طريقة عمل حلويات العيد (معمول، كعك العيد، بقلاوة، غريبة، برازق، بيتي فور)

Posted: 26 Jun 2016 03:13 PM PDT

يعتبر المعمول من اطيب واشهر حلويات العيد المتعارف عليه في بلاد الشام فلا يخلو بيت من البيوت الا ويقدمون هذا النوع من الحلويات في ايام الاعياد الفطر والاضحى ويتميز باختلاف الحشوات فمنها الجور المجروش ومنها الفستق الحلبي المجروش ومنها العجوة. نقدم لكم هذه التشكيلة من حلويات العيد وكل عام وانتم بخير.
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2014/08/blog-post_89.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/06/blog-post_48.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/06/blog-post_55.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2013/08/blog-post_6.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2013/10/blog-post_2091.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2013/10/blog-post_1913.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2015/06/blog-post_10.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/06/blog-post_87.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/02/blog-post_61.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/01/blog-post_625.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2012/05/blog-post_4220.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2012/08/blog-post_3790.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2011/11/blog-post_4262.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2011/08/blog-post_07.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2011/08/blog-post_23.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2014/04/blog-post_9005.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2012/07/blog-post_6697.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/03/blog-post_609.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/03/blog-post_74.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/01/blog-post_64.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/01/blog-post_471.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2014/08/blog-post.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/01/blog-post_42.html
http://wasfa-sahla.blogspot.com/2016/03/blog-post_20.html