اشراقات متقاعد

اشربوا معي

نخب

حريتنا الزائفة

وارواحنا الساذجة المتقلبة

وبراءتنا التي نفقدها كل يوم

وحقوقنا المستلبة

نخب نصب الحرية الصامد ابدا

خلف حمامة السلام

ونخب بالوما بيكاسو

وبالوما فائق حسن

نخب الزوجة الطيبة

ومحاولاتها البائسة للسيطرة

بعد نصف قرن من العذاب

على فراش المتعة المستديمة

نخب

اولي العزم

الذين لم يبلغوا رسالاتهم الا بعد الفتح

نخب ملوك الجزيرة الفاسدين

نخب

الصليب الذي احمله على ظهري منذ نصف قرن

ولا اجد من يصلبني عليه

نخب

زوجاتنا الغاضبات

وعشيقاتنا البريئات

نخب

جرح قديم

لايريد ان يندمل

نخب

روحي التي تتسكع على ارصفة الحزن

واحزاني التي تمسح روحها على شبابيك الغربة

على خيبتي المستمرة

وسوء حظي

ورغبتي في البكاء

وشعوري

باني فائض

مثل ذكر النحل

على مصيبتي التي تتكرر كل يوم

وموتي الذي يتاخر دائما

على فراشي البارد

وغرفتي المشوشة

على خطيئتي التي اقترفها كل يوم

و خطيئتي التي لم اقترفها بعد

وخطيئتي التي نسيتها

والتي لا اريد ان انساها

على امراة اريدها كل ليلة

امراة تذكرني باني لم ازل ملعونا

على جنودنا الذين لم يذهبوا الى الحرب

وجنودنا الذين لم يشاركوا في حرب التحرير

وجنودنا الذين شاركوا في  حروب الطائفية

اشربوا

نخب العراق الصامد فوق جبال الالب

نخب سقوط الحضارة في بغداد

نخب الاخلاق

التي هاجرت قبل ان يهاجر الينا اولاد الزنا واولاد الكلب

اشربوا

نخب

بطنها قبل ان يجتاحها السكري

قبل ان تقول لي كل يوم

لماذا كبرنا ؟

اشربوا

نخب

ديك الجن قبل ان تظهر براءتها او

اشربوا نخب

وضاح اليمن قبل ان يدخل صندوقها

اشربوا نخب كتاب الالم

وكتاب الرمل

او اشربوا نخب

مكتبتي التي بعتها من اجل حذاء جديد

اشربوا

نخب ايامي الاخيرة

في عقد الستينيات

قبل ان تقول لي سيدة ارمنية

بعدك زغير

 

اشربوا نخب

امراة العزيز

وامرة قالت لي هيت لك

وقلت لها معاذ الله

اشربوا

حتى يطلع فجر جديد

 

اشربو

نخب ام الفستان الاحمر

قبل ان تفقد عذريتها على ارصفة الباعة المتجولين

اشربوا

نخب وجدي الذي يقتلني كل يوم

وشوقي الذي يحاصرني

ورغباتي التي تستفزني

وموتي

الذي ياتي ولا ياتي

على صراخي الذي لايسمعه احد

وصمتي المفضوح

على رجل يصرخ بي

اصعد

انت في سفينة نوح

على جرحي الذي لايشبه الجروح

وروحي التي ظلت تنوح

اشربوا

نخب

بغداد التي تستطيع ان تفعل فيها اي شيء

باستثناء ان تكون شريفا

اشربوا

نخب

مستقبلي الذي اصبح قريبا جدا

وقصيرا جدا

ومملا جدا

على وحدتي المليئة بالمفاجات

على ابوابي المغلقة

وصراخي الذي لايسمعه احد

على طيبتي

التي تصرخ بي كافي

اشربوا

نخب

مدينتي الفاضلة

الضائعة في صحراء الربع الخالي

اشربوا

نخب

عاهرات المونديال

القادمات من اجل السلفي

ومن اجل قبلة مجانية او شو شنو المجاني

على ضربة الجزاء التي ضيعها ميسي

وفرصة الفوز التي ضيعها العرب

وعلى الغضب

الذي يجتاحنا بلا سبب

 *******

 

احتلني الان

اقتحمني

كشعاع الشمس في ماء بارد

لاتدعني اصرخ

واهمس لي

انك تحبني

قبل ان ينتهي هذا الليل الطويل

عدني

اننا سنلتقي

مرة اخرى

يوم الخميس القادم

******

 

لانك مازلت على قيد الحياة

اعرف انني لن اموت الان ولا غدا ولابعد غد

ربما لن اموت ابدا

مادمت انت على قيد الحياة

مادمت تدعين لي بطولة العمر

والملائكة كلها الى جانبك

تحبك وتسمع دعواتك

فانني لن اموت ابدا

******

 

الاغبياء يحنون الى الطاغية

لانهم يكرهون الحرية

انها تتعبهم

لانها تجعلهم اقوياء وصادقين

الاغبياء لايحبون القوة

ولايريدون ان يكون صادقين

يتملقون الطاغية من اجل القهر

لانهم يعشقون المذلة

******

 

مااروع ان يتصل بك صديق صباحا

ويقول لك

مشتهي سمج قلي

ساذهب الى بغداد الجديدة

واشتري السمك واجيك

اتصل باصدقائنا الاخرين وادعوهم

هذا الصديق يرد الروح

ولاني لئيم قليلا

لا ادري

بماذا افرح

بمجيئه الذي يشبه عودة جعفر الطيار من الحبشة

ام بالسمك الذي يشبه فتح خيبر؟؟؟

 

*******

 

اشتاق الى ام التنانين التي ذهبت لزيارة ابنتها

البيت خالي بدونها

لم تاخذ هاتفها النقال معها

وهو كانه يتضامن معها لايرن

لا احد يتصل بها

وانا مازلت احن اليها

واشتاق

*******

 

علم زوجتك ان تقول لك مشتاقتلك

ولاتقشمرك بكلمة احبك

احبك عادية جدا

ولكن مشتاقتلك  حقيقية تماما

******

 

الزوجة الطيبة

تشبه روما في زمن الرومان

كل الطرق تؤدي اليها

الى روما

وروما مفتوحة دائما

لاترد احدا

*******

 

الوقار

حرمني من اشياء كثيرة

 

لن تحصل على اشياء كثيرة مع زوجة  مؤدبة خجولة وعفوية

 

سيفوتك الكثير مع الزوجة الطيبة

*******

الكثيرات

لايعرفن السر

سر سي السيد

الحرمان قد يجعل منك ايضا سي السيد

*********

الكاليسي

ام التنانين غائبة منذ بضعة ايام

رغم ان الامور على مايرام

الا ان كل شيء يبدو بدون طعم

حتى الفلافل التي احضرناها امس للعشاء من فالح ابو العمبه شعرت بالغربة

وتقبلتنا على مضض

رحم الله فالحا ابا العنبه

******

تعالي نشرب زجاجتنا الاخيرة قبل ان يرسلونا الى تركيا لمعاينة مكائن الخياطة

قبل ان تدخل العراق لاول مرة

قد تشعر بالغباء قبل تفتيشها في حدود العراق

ماذا تفعل ماكنة الخياطة في علاوي الحلة

*******

 

لا ادري ماالذي ينتظرني في الغد؟؟

متسولة تقود اباها العاجز

واعطف عليها وعليه

سائق تكتك عند تقاطع في شارع فلسطين

بعد ان نجا مني امس

شرطي مرور

لا ارى تلويحة يده الصغيرة

حلم

امراة تقول لي

تعال

صل الفجر

حمامة على شباك الطابق الثاني

عش عصافير

قصيدة اسبانية

كتاب

امراة تقول لي

بعد وكت ع الدوام

فنجان قهوة

وامراة تقول لي شنو رايك اليو بثريد الباميه

وصغيرة تقول

الا طحين

وصبي يغسل زجاج السيارة الامامي مقابل الف دينار ممزق

ودوام طويل

وصديق يكتب لي

مشتاقلك

ومنافقون حولي دائما

وحاسدون على لاشيء

وبراءتي

ووحدتي

وعيد ميلاد قريب

ومتظاهرون

ومندسون

وحكومة ضعيفة

ومطار يحترق

وانا وانت

ولعبتنا كل صباح

ولا ادري ماالذي ينتظرني غدا

********

 

لم احتفل بعيد ميلادي السابع والستين

خططت له طويلا

ليلة في فندق مريح

وعشاء طويل

وامراة تعرف اسراري كلها

لم احتفل بعيد ميلادي

لانه صادف اول ايام العيد

والمحلات كلها معزلة

تضامنا تضامنا مع هذه الطائفة وتلك الطائفة

لم يحضروا لي كيكة الشوكولا كما تقول حفيدتي نبا

لاني التهيت بالخطار

لم احتفل بعيد ميلادي المجيد

الذي خططت له جيدا

*******

 

يقول صاحبي الاديب عماد

الوحدة سوداء

وكنت اظنها بلا لون

******

 

بمناسبة بلوغي السابعة والستين

وحيث انني لم احقق اي شيء يسوه خلال هذه السنة

قررت البقاء حيا حتى العام القادم

******

 

لاني عدت للعمل مرة اخرى

لم استطع ان اكون حقيرا مع الاخرين

او صلفا

او بغيضا

رغم انهم يستحقون ذلك

الا انني عطفت على روحي

التي ظلت تسب وتشتم

من خوات الكذا

الى بلاعين الكذا

الى اولاد الكلب

وايدتها في شتائمها كلها

*******

 

ايتها الناعمة

الصاخبة

الغنجة

في فراشي

المتوترة

الغاضبة

الغامضة

امام الموقد

لاتؤجلي هذه الرغبة

الواضحة الصارخة

 

 

*******

هل تذكرين فمي؟

*******

 

 

انت الشيء الوحيد الجيد في يومي الطويل

يومي الذي لايريد ان ينتهي قبل اذان الفجر

*******

 

ايتها السيدة التي افكر في اختراقها

كل ليلة امام العصافير

هل تنامين معي

الليلة

امس

فكرت في الانتحار

وترددت مرتين

قبل طلوع الشمس

********

 

 

منذ الف عام

تساومني على البراءة

نخلة في جنوب العراق

هل تنام بجانبي

لقد نضجت كثيرا

منذ عصر السلالات الاول

********

 

 

المستعمرون لايشعرون بالعار

لانهم يشعرون بالجبروت

والطغيان

نحن الذين نستمريء العار

ونتلذذ بالخزي

 

********

 

السرير يدعوني , والفراش

يصرخ بي

لك تعال

انها اخر ايامك

في بلجيكا

قبل ان يبدء الجلاء الكبير في دانكرك

تعال قبل ان يسقط جدار ماجينو

تعال

قبل ان تغير رايها

وترفض دعوتك

بحجة الصلاة

لو

مالي خلك

لو شو شنو

*******

 

 

دع الجرح يرتاح

*******

 

 

هل ينتحر الوطن

 

*******

 

مازلت اصرخ منذ اربعين عاما

ياماريا

ياماري

اني اموت كل ليلة

ولكن

لولا صراخي

ما صحيت ابدا

********

 

هذا مايحدث لي كل يوم

انه نفس اليوم

منذ ان بلغت الستين

نفس اليوم

نفس صلاة الفجر

ونفس الدعاء

نفس الزوجة

ونفس الحمقى

يتحركون امامي كل يوم

********

 

 

في هذا الليل الطويل الذي يبشر بالوحدة

لاتكفي قبلة واحدة

لرد المظالم

ولاركعة واحدة

لقضاء الحاجات

ولا دم للوضوء

ولاحفنة مفاجاءات

ولاصخب يمتد طوال اليوم

وابواق تصرخ بي

وحفنة مهرجانات

وتوسل

وبضعة اغراءات

لن ينقذك مني سواي

انا رغبتك الدفينة

اطلقيني

واطفئي ظمئي

لعلنا ونحن نقترف الخطيئة

ننجو من عذابات الضمير المؤقت

*******

 

 

انا بين جنتين

ثغرك الذي يصرخ بي تعال

وعينيك المهملتين

********

انا ثقب اسود

اسود جدا

لاني لا افكر في الموت

**********

 

القلب

ليس مجرد عضلة

تقبع تحت الرئة اليسرى

*******

 

 

 

 

مازال سيفي صامدا

يفكر بالاقتحام

ويخطط للغزو

ينافق احيانا

ويستجدي احيانا اخرى

يتذلل

يتنازل

يتعهد

ويكذب مضطرا

من اجل لحظة نصر

*******

لن اتخلى عنك ابدا

لاني لا اتخلى عن حلمي

*******

 

 

لايمكن العيش بدونك

انتظرك كل صباح

لاني لا اصمد امام الليل الطويل

********

 

 

انا قريب جدا منك

اكاد اتعثر بصمتك

**********

انا قريب منك

من احلامك

لكني بعيد جدا منك

كأنني بلوتو

المطرود

من دائرة الاحلام

*******

هل تذكرين

طعم القبلة الاولى

هل كانت بطعم الفراولة

ام كانت بطعم الفانيلا

عندما كنت في بداية شيء ما

*****

انا غريب

في فراشي البارد

في غرفتي

في بيتي

في مدينتي

في بلدي

*******

في الليل

الذي انتظره طويلا

انام مطمئنا

مثل سمكة بريئة

لاني

اعرف انك ستكونين لي

قبل اذان الفجر

قبل الصلاة

بعد الصلاة

لايهم

المهم

انك ستكونين لي

مثل سمكة متلهفة

خائفةربما

ولكن راغبة

******

انت امامي كل يوم

تتحدثين العربية

مثل صوفي مارسو

وتغمزين لي بالفرنسية

مثل مونيكا بيلوتشي

ماذا تريد

ايها العجوز

الطقس رائع اليوم

لم لاتخرج للنزهة

شعندك مكابلني

جنك عتوي

لم يبق لي غيرك

ياكاليسي

ساموت قبلك

وارحل قبلك

واحزن

مثل عصفور يتكرضم

على كل شيء

*******

تمتع بيومك

غدا قد لاياتي ابدا

*******

ابتسم

ستموت غدا

*****

لاني عراقي اصيل

ساحبك الى الابد

********

انا قريب جدا منك

اكاد اتعثر بصمتك

قريب جدا من احلامك

همساتك

لكني بعيد جدا منك

كأنني بلوتو

المطرود

من دائرة الاحلام

******

 

لم تكوني سهلة ابدا

حتى في اخر الليل

عندما يستيقظ اول عصفور

كنت اول النائمين

نادمة على شيء ما

*******

 

في ليلة من ليالي تشرين الثاني

اعترفت لك بالسر

انني كنت الها يوما ما

********

 

حلم واحد يكفيني

يلمني

وياخذني الى فراشك

********

 

 

انا في اخر النفق

بانتظار

ضوء ما

احد ما

شيء ما

يقول لي عفوا ليس هذا هو النفق المقصود

ارجع

*******

 

لاتنقذني

من جحيمي

دعني هناك

*******

 

لم يبق لي في اخر العمر سواك

وعيد ميلاد اخير

احتفل به لوحدي

في اخر صيف لي

واخر حلم

لا يريد ان يتحقق

*******

انظر ماذا يفعل الياس بي

يجعلني كئيبة

مهمومة

هل سياتي اليوم

هل سيدعوني مرة اخرى

هل نسي اشارتنا السرية

هل ينتظر مناسبة ما

هل فقد الذاكرة

هل يتذكرني

ماذا يخبيء لي

قصة ما

حزورة

انتظريني قال لي

عند سوق الصفافير

قبل ان ندخل الى شارع المتنبي

لاتتركيني هناك

عند باعة الكتب والمجلات

تمتعي بي

قبل الدخول الى سوق السراي

امسكي يدي

ودعيني احلم قليلا

قبل ان افيق

********

انت لست امراة عادية

حتى في الليل

عندما نكون لوحدنا

تتصرفين مثل ملكة عذراء

*******

لاني كنت ابحث عنك منذ وقت طويل

اراك في فراشي كل صباح

مثل عصفور يتيم

تعدين لي الطعام

كانني متسول اما كنيسة نوتردام

*******

امس قررت ان اعيش حتى اليوم التالي

لكي اذهب الى النوم واحلم بك

********

حلمي الذي يأخذني اليك

******

اذا مت

لن اسف على شيء

لاني تركت ارثا كبيرا

وارثي كله في شفتيك

*******

انا محتلة منذ الف عام

من يحررني

*******

لاتهمني القدس

ولا قبة الصخرة

ولابيت المقدس

ولا ابالي

بانفصال كاتالونيا

المهم

انك معي

كل ليلة

قبل اذان الفجر

لايسمع احد صراخنا

لان كل واحد

مهتم

بصراخه

قبل ان يؤذن لصلاة الفجر

*******

امام ام التنانين

لست عجوزا ابدا

عندما نكون لوحدنا

في ساعات الفجر الاولى

نتحدث عن الذكريات

وايامنا التي لاتتغير

واحلامنا

مثل عصفورين على شاطيء البحر الاسود

لايهمنا متى تطلع الشمس

او متى يؤذن التمار

*******

 

ماذا افعل بحياتي

التي لم يبق منها شيء

من يريدها؟

انني اتنازل عنها الان

لمن يريدها

ايها العائدون من الغربة

هل تريدونها

حياتي التي لم يبق منها شيء

خذوها

وافعلوا بها ماتشاؤون

افعلوا بها اي شيء

وزعوها على الارامل

على اطفالكم اليتامى

دمروها

خذوها معكم

وقبل ان تفعلوا بها اي شيء

قبل ان  تدمروها او تقتلوها

عيشوها

 

******

منذ اشهر وام التنانين تحدق بي

واقرا افكارها

ماذا به ؟

هل فقد الذاكرة؟

هل هذه علامات الزهايمر؟

هو شنو الزهايمر؟

ولاني احبها جدا واعطف عليها ابدا بالتحرك كاني رجل واع وغير مريض

لعلها تريدني ان لا اكبر

اليس هذا حالهن جميعا

ماذا تفعل برجل يقترب من السبعين

ولايسيطر على الكثير من اموره الشخصية

انها تعلم كل شيء

بسبب عنايتها المستمرة بي

تعرف كل اسراري

صمتها يفضحها

ونظراتها السريعة الخجلة

وحسرتها

اه من حسرتها

تكاد تفضحها الرغبة

*******

مازلت اشعر بالحزن

لاني لم ازل في العراق

لاني لم اقبلك امس

لاني لم اصلي صلاة الجماعة

لاني لم اذهب الى البصرة

لاني وحيد في البيت

لا احد يفكر بي

بسبب رجاء بلمليح التي ماتت بسرعة

لان كيرك دوغلاس بلغ المئة عام

لاني مازلت حيا

في غرفتي وفي فراشي

لماذا تعود لي الحياة كل صباح

*******

احتفظي بقبلتنا الاخيرة

على فراش الموت

ذكريني بها

قبل ان الفظ انفاسي الاخيرة

*****

مازلت اتذكر وجهك من الليلة الماضية

******

لن ابلغ السبعين وحدي ابدا

ليس قبل ان يموت احد ما

*******

انت كالجبل

كالشمس

كالمشتري

كقصب السكر

كعباد الشمس

******

لسنا وحيدين

في هذه الغرفة

في هذا المنزل

في هذه المدينة

في هذا البلد الكبير

يتربص بنا شيء ما

*****

نحن انا وان

مذنبان جدا

الى ان يبزغ فجر جديد

******

الى اخي وصديقي الكبير

عماد عبد اللطيف سالم

امس

التقيت بالوطن

اول مرة اراه بعد اربعين عاما

كان طويلا جدا

يجلس امامي مبتسما

لبقا

لطيفا

يحدثني في السياسة والاقتصاد

ويغريني

بالادب والشعر

والسينما

احدثه عن الحب

والامل

يسالني عن الجلطة التي المت بي مؤخرا

اساله

عن مونيكا بيلوتشي

وصوفي مارسو

وايزابيل ادجاني

وعن البرحي

واحلام البصرة وخور الزبير

كان الوطن جميلا امامي

يتحدث بالفصحى وبالعامية

مارايك بالقوزي

بالاسود واليابسة

سنشرب قهوتنا قريبا

بعد ان نعرج على العسل

لا اشبع منك ياوطن

في مزايا او في صمد

انت باق للابد

في القلب

وفي الروح

يتشبث بي

لاتروح

لاتذهب

لاتغادر

ابق معي

ساعة اخرى قبل اذان المغرب

لاتهرب

وتركته وهربت

مودعا

متحسرا

متاسفا

حزينا

ونادما

*******

 

انا مازلت حزينا

اذن انا في العراق

*******

لاني باق في العراق

اذن انا سعيد

******

لانك اجمل يوم في حياتي

واجمل ساعة في يومي الكئيب

واروع عشرة دقائق

اخذك الى فراشي

كل ليلة

احدثك عن الحب

قبل ان يهبط ملك جديد

تتطلعين الى

قبلة واحدة طويلة

*******

لان قلبي يؤذن قبل اذان الفجر

لماذا تصرين على الصلاة بعد شروق الشمس

*******

 

ذكرياتي مثل جرح قديم

******

في كل يوم

تعودت ان استيقظ قبل اذان الفجر

اعبث في شيء ما

لعلك تستيقظين

وتهمسين

دعني اصلي اولا

وتصلين

واسمع انفاسك

لماذا تلهثين

انهما ركعتان وحسب

اصليهما عادة بدون وضوء

*****

منذ اربعين عاما

وانا ابحث عن شاهد قبر لي

*****

انت الوحيدة التي افكر في اسعادها

قبل ان ابلغ السبعين

******

 

خذيني الى مكة

قبل ان ينتهي موسم الهجرة الى الشمال

لعل النوارس ترحب بي

وتقول لي ياحاج

خذيني الى مكة

وسلميني الى الشرطة المحلية

*******

انا مثل قطار البضائع

*******

زمني قارب على الانتهاء

انا على مشارف الصحراء الكبرى

يستقبلني الربع الخالي

لا احد هناك

ليس سوى الرمل

المزيد من الرمال

لا ظل هناك

لا احد

انتهى اخر شتاء بدون مطر

ومازلت ارتجف

في الصحراء الكبرى

اتذكر قبلتك الاخيرة

ودعيني قبل ان اموت

وقولي لي احبك

الان قوليها

قبل ان ادخل الربع الخالي

*****

دعيني اتمتع بكل شيء

قبل ان تتوقف نبضات قلبي الصغير

لاتستسلمي

مازلت قادرا على ان افعل شيئا

*******

خذيني الى فراشك الدافيء

وحرريني من جسدي الظالم

انصفيني بقبلة ناعمة

ولمسة حانية

*******

لاتتركيني انام وحدي

جسدي لايحتمل البرد

في هذا الشتاء الدافيء

تشتاق اليك الذكريات

*******

 

وانا اقترب من السبعين

تخليت عن عاداتي القديمة كلها

الا عادة واحدة

تشبثت بها كثيرا

وابقيتها الى جواري

انت ايتها الحلوة الناعمة

عادتي الوحيدة الباقية

*******

ابقي هذه الليلة

لاتذهبي

ارجوك

ليس هذه الليلة

******

نحن لانشعر بالعار

يحتلنا الاجنبي

ونرحب به كما يرحب كلب باول عظمة تلقى اليه

ناكل ونشرب

ونتحدث في السياسة

ونسافر الى بلاد الاجنبي الذي احتلنا

ونلجأ الى دول سبق وان احتلتنا ودول سبق وان اذلتنا

نشكو لهم زوجاتنا

وسوء حظنا

وطقسنا البارد الحار

لاننا لانشعر بالعار

تحتلنا الدول بسرعة

******

 

لاني في بغداد

في غرفة النوم

في الرصافة

في حي ما

محلة ما

زقاق ما

اتأمل في شجرة الزيتون التي زرعتها قبل الف عام

اتوسل بهذه الحمامة وتلك الحمامه

انقذوني

*******

 

 

 

لم اكن وسيما ابدا

ولكنني اليوم

رغم كل المعوقات

رغم الطقس الصامد

والامنيات التي لاتتحقق

اشعر انني مثل اله قديم

******

امس عندما كنت شابا

تحرش بي عصفور صغير

يشبه الخباز عبد الامير

ياخذني الى مدن الاحلام

ويتركني في زقاق صغير

احلم بك

******

*******

خذيني الى مكة

واتركيني عند الحجر الاسود

اتمتع بقبلات الحجيج

ساترك روحي هناك

لعلك يوما ما تاتين

مع المعتمرين

*******

يارب

كل ما ارجوه

يوم واحد اضافي

قبل ان ترسلني الى الربع الخالي

وتتركني هناك

مثل لاجيء لايريده احد

*******

القبلة تاريخ

وتاريخي كله في قبلة

*******

لماذا

كلما تذكرتك افقد الذاكرة

******

وسينتصر الحب اخيرا

حين يطلع فجر جديد

وسنتحدث مرة اخرى

عن الحب والعلاقات العامة

*)******

 

نحن لانكبر معا

انا اكبر كل يوم الف عام

وانت تصغرين سنة كل يوم

ولولا الصوم

وصلاة نؤديها معا

على وقع طبول الحرب

وشغف لاينتهي

وابتهالات ونوم

********

ساعيش سنة اخرى

وحيدا ربما

سعيدا ربما

بعيدا ربما

*******

امس

قررت ان اكون سعيدا

شبعت من الحزن

وتعبت

******

غدا سارحل الى الربع الخالي

وحيدا

*******

بالرغم من كل شيء

مازلت استمتع بك

في السبعين كما في العشرين

مازلت تثيرين رجلا مثلي

********

ساذهب الى الربع الخالي

واترك روحي هناك

ولن اعود ابدا

بعد ان اصبحت قريبا جدا من السبعين

لااحل ولا اربط

كأني ظل يمشي

*******

غدا سادعو البحر الميت لزيارتي

لا اريد ان اموت وحدي

*******

مازالت احلامي مملة وقديمة

ربما لانها لاتريد ان تتحقق

******

بسبب عينيك

بسبب شفتيك

ساتخلى عن امجادي كلها

واحلامي التي لاتريد ان تتحقق

وصباحاتي

******

لاني لم اعد شابا بعد

لانك لاتنتظرين مني شيئا

لانك اوقفت كل قبلاتي

ساذهب الى جنوب افريقيا

اخطط لشيء ما

رحلة ما

سفر ما

هجرة ما

الى التبت ربما

لاني احبك

ساذهب الى الاسكا

وحيدا

*******

انا قريب من الصحراء الكبرى

بعيد عن شلالات كلي علي بيك

ولكني قريب جدا منك

*******

تسالين عن الشوق؟

انه في سفر الاحزان

حقل زعفران

سرب طيور

امراة وعطر

******

من يسرق حلمي كل ليلة؟

حلمي الذي لايريد ان يتحقق

******

لاني سأموت قريبا

غدا ربما

او بعد غد

لا تتركيني انام وحدي هذه الليلة

لعل ملك الموت يستحي ان يرانا معا

فيتركني اقضي هذه الليلة

******

لاننا اولاد كلب

وابناء عاهرات

تقصفنا امريكا بين الحين والاخر

لان ملوك الجزيرة

لايفكرون الا في مؤخراتهم

المنهوبة

وبطونهم

تقصفنا بريطانيا

كلما قصفتنا امريكا

*******

اذا لم تنامي معي الليلة

خذيني اذن غدا

الى صحراء الربع الخالي

لعلي ارى الله هناك

واتوسل اليه مرة اخرى

ان يجعلني نبيا

ولو لمرة واحدة

قبل ان يتخلى الربع الخالي

عن الوحدة

ويهاجر الى الدائرة القطبية الشمالية

او الى الشنافية

*******

دعينا اذن نذهب انا وانت

الى الربع الخالي

لان

لا احد يعبأ بنا

نحن

حشرات الوطن المقيتات

دائما

في الدرجة الرابعة

يقتلوننا باللامبالاة

ونقتلهم بالاحتقار

لان شمسهم ساطعة دائما

وقمرنا بائس حزين

يطلبون منا الرحيل او الهجرة

هاجروا يقولون لنا في السر

يتفقون مع الله

خذهم الى الجنة

لانريدهم

******

اريد ان اذهب الى مكة وحدي

لارى الله وحده

لن اذهب مع احد

ولن ياتي معي احد

نريد ان نكون وحدنا

لوحدنا

انا والله

في اخر ايامي التي لاتريد ان تنتهي

انا والله

لايسمعنا احد

لن اطلب منه شيئا

حتى المغفرة لن اساله عنها

ليس لاني بريء

ولكن اليس من العار ان تكون مع الله ولاتساله الا عن المغفرة

اليست هذه انانية

وقلة ذوق

عندما ارى الله

ساساله عن اشياء اخرى

من قتل جون كيندي

ولماذا انتحرت مارلين مونرو

وماهو المنطق؟؟

********

هذا الحلو ماريده

يتقشمر بتغريدة

بتوير يلاشيني الصبح

والعصر يسحب ايده

******

واستئذن قلبي كل يوم

الا يتوقف فجاة

ليس قبل طلوع الفجر الصادق

ليس قبل ان تعود ام التنانين الى بيتها

*******

مالك يارجل؟

مابك؟

متى تنطق

متى تنفجر؟

لم يبق من ايامك شيء؟

الى متى تبقى ساكتا؟

ايها الجبان

لقد اخذوا منك كل شيء

وحرموك من كل شيء

********

 

لاتسل اين المفر

 

******

 

 

لانك امامي كل يوم

انا لا امل منك ابدا

********

قال لي بائع متجول من اهالي المسيب

من يشتري حزني؟؟

*******

ساحبك في رمضان

كما احببتك في رجب

كما احببتك في شعبان

ساحبك الى الابد

رغم هذا الحر الذي يبدو مستعجلا

بعد شتاء قصير

ساحبك في عيد الفطر

وعيد الاضحى

قبل ان تتحقق احلامي

قبل اعلان النتائج

ساحبك دائما

قبل ان ابلغ السبعين

وقبل ان اصحى

*******

 

 

لولا اذان الفجر… ومؤذن صلف طموح

ورضيع ابن كلب

وعصفور لحوح

ماتركت الذي بيدي

ولا الذي في شفتي وبين اسناني يئن

ولا التي تحتي  تنوح

 

لولا اذان الفجر

وفوج عصافير يخاف من عصف وريح

وسرب حمامات عند شباكي تئن

ويقودهم ديك فصيح

لم انته من ذات ستين ونيف توشك ان تصيح

حسبك ما هدمت وماكسرت وما عصرت

فدعنا نستريح

 

لولا اذان الفجر

ماتركت التي تحت ضلوعي تستفيق

لتركتها تشهق مثل طلوع الشمس

كالبحر الصاخب

كالضباب العنيد

لتسال اين انا

واين الطريق

 

لولا اذان الفجر

لتركت التي تحتي دون وعي

*******

هل هذا هو الموت؟

لا احد ينتبه لك

لا احد يريديك

مثل عجل بني اسرائيل

لانك من ذهب

لا احد يعبدك

*******

تعالي نستمتع بكل شيء

قبل ان يذهبوا الى الحج

قبل ان يشربوا البحر الميت

قب ان يستولوا على الربع الخالي

لعلي اقبلك قبلة اخرى

قبل طلوع الفجر الصادق قبليني

قبل طلوع الشمس تعالي الى الفراش

******

احبك

رغم انف ملائكة النهار وانف ملائكة الليل

رغم انف الربع الخاي وانف البحر الميت وبحر الشمال

اريدك الليلة على مراى الكلاب البوليسية

والشرطة المحلية

والمدير العام

والمدير المفوض

*******

لم افز بالانتخابات الاخيرة

لاني كنت ادعو للمقاطعة

لم ينتخبني احد

حتى المراة التي احبها

قالت لقد اصبحت كبيرا

وغير قادر

******عبادي

 

المتعة

ان تـأخذ عقلك الى مكان اخر

*********

 

وانت على مسافة نظرة مني

ولكني بعيد جدا عنك

عيني تتجول في الغرفة

وقلبي يزحف نحوك

كأنه قطار رغبات

*******

اني احن الى الماضي

لاوقت لي لعيش الحاضر

الحاضر كالرمل

كالحلم

كالماء

كالظل

والماضي ثابت

كالحجارة

كصلاة الظهر

كالزوجة الاولى

كالسماء

كالصحراء

******

 

وهذه جمعة مباركة اخرى قبل ان تبدأ مظاهرة اخرى جديدة

مظاهرات لاتريد ان تتحول الى ثورة

ربما

لان تموز ليس حارا بما فيه الكفاية

لان الغضب غير حقيقي

لان النوايا غير واضحة

لاننا لانعرف ماذا نريد

نخرج الى الشارع

رغم ممانعة الام والزوجة والابنة والاب

تحرضنا الرغبة

ويدفعنا الخوف

******

لقد مر شهر تموز هذه السنة بسلام

بعد ان تعودنا على الانقلابات والثورات

لم يحدث شيء في تموز

سوى المظاهرات

والتفاهمات والتحالفات غير الحقيقية لتشكيل الحكومة العراقية المرتقبة

لكني في تموز هذا

لم اذق التمر بعد

ولا التين الاسود

*******

الصديق الذي ياتي مع السمك صديق رائع

لم يكلفنا كثيرا

خبز ابيض

وطرشي

وبصل

وخيار وطماطم

وافواه وارانب

*******

بعض المرض حب

وهو الاروع والاجمل والانقى والاصدق

*****

ومازلت اتحدث واتصرف ببراءة مطلقة

رغم المناويج الذين اجدهم امامي كلما مهد لي الله الكريم رزقا طيبا

يظنون انني هش وضعيف

لايعلمون

انني كالبعير

بامكاني ان احقد

واذا حقدت فتحت ابواب جهنم عليهم

يحسبون انني انافسهم في رزقهم

او على مناصبهم التافهة

لايعلمون

انني اخر انبياء هذا الزمن الاغبر

بريء تماما

ونقي

مثل نبي

هل يجب ان تكون حقيرا

لكي تعيش مع احفاد ادم

مع اولاد الكلب

اولاد الزنا

السفلة

******

ومازلت اتصرف مثل نبي مابعد الظهيرة

يحدق بي الجميع

لماذا لايخطيء

لماذا لايسرق

اي نبي هذا

******