طلبات

طلبات

علاء العبادي

 

نحن لانحب الافلام الرومانسية

انها باردة

وبطيئة

ومملة

وليست واقعية ابدا

والعيب ليس فينا

انه في زوجاتنا

كلما غازلتها

تذكرت الدولمة

وتمن الماش

والتشريب الاحمر

وكلما هددتها بالسفر الى بيروت

قالت اريد اروح الى شارع النهر

الى محل الافراح

لكنها لاتقترح ابدا الذهاب الى الاورزدي

لانها تعلم اننا كلما ذهبنا الى هناك تركتها وذهبت الى قسم الموسيقى في الطابق العلوي حيث الكتب الاجنبية والاسطوانات

لكن زوجتي لم تكن بحاجة الى الغزل

لم تكن بريئة تماما

لانها لم تسالني ابدا عن معنى شباط

والقطط

كنت انا اعرف كل شيء

واعتبر نفسي فاسدا

واحيانا كثيرة فاسقا

ابحث عن المتع الصغيرة

التي تشبه العذابات

لم اذهب الى السينما مع امراة قط

عندما كانت البلد في حالة حرب

وقبل ان اذهب للجبهة اول مرة

قلت لها

هل تذهبين الى السينما

قالت كانما تخاطب ابنها الصغير

سينما مال خالتك

متشوف اني صايره سينما

كان ذلك قبل يومين من عيد الفطر

وكنا صائمين

وعلى باب الثلاجة قائمة بطلبات العيد السعيد

حزيران 2016